أجمل رسالة اعتذار.


رسالة اعتذار إلى الشاعرة  فيفيان صليوا

(من يوميات الحرب)

للشاعر علي أبو مريحيل
–*–
أعتذر .. لا لأني تحرّشتُ ذات حلم بضفائر شَعركِ الذهبية
ولا لأني تساءلت بيني وبين عيني : كيف للربيع
أن يخلع ثوبه الفصلي ويُبعث بشراً سوياً !
أعتذر .. لا لأني أطفأتُ ضوء القمر حين نثرتُ
ما قطفتُ من نجوم عينيك على جسد المساء !
ولا لأني رقصتُ عارياً حين علمتُ أنَّ اسمينا
يتقاطعان في أكثر من حرف واحد !
أعتذر .. فقط لأني قد أموت قبل أن يتاح لي
أن أقول لك يوماً : كم أنت جميلة !




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.