ذلك الذي يكون في عينيك

بطاقة تعريف

اسمائنا كعناوين الكتب

تعريفات ساخرة

هذا زمانك يا مهازل فامرحي

أوراق شعبية

أحلامي طويلة والليالي قصار

مشاركات الزوار

هدايا العابرين

مُقدمة

امتطى فكرٌ صهوة خياله …
أشهر قلمه مهرولاً نحو فكرة …
ضحاياه من الحروف …
يتساقطون على مستطيل أبيض …
السطور حديد زنزانة …
تجبرها على المضي بانتظام …
دماء زرقاء ، مساحيق تلون وجه الورق …
مُشكلة نصاً يعيش مع من يقرأ .

:

فكرٌ يمتطي خيال …
بيده قلم ، نصله من قلب …
حده من روح …
راكضاً مخترقاً غابة الأحزان …
يتعثر الخيال بحاجز واقع …
يسقط القلم أسيراً لظرف …
و يبقى الفكر هارباً ملتجئاً إلى قبيلة الأحلام .

سطور وخواطر

غطائي قلم سريري ورق
زادي كــتابٌ رفيقي أرق

حديث للورق

وحيدٌ إلا من قلمي
متكئٌ على ورقي

أصدقاءٌ من القمر

صديق الحرف صديقي
.

أنعي لكم قلمي

توقف حرفٌ بحلق قلم ...
فمات من قلة الأفكار .
بكت عليه ورقة و محبرة .
سطور لم يكتبها ...
أتت تُعزي سطوراً ...
قد كتبها مُعبرة .
***
في يوم وفاةِ قلمي ...
يدي الثكلى تنوح ...
تواسيها يدي الأخرى ...
و على صدري تبوح .
***
في جنازته مشت ...
نجوم طالما رافقها ...
دفاتر طالما أتعبها ...
و يديّ اليمنى تتقدم الجموع .
***
دمعةٌ من عيني ...
تكفلت بغسيله ...
آهٌ ... من صدري ...
قامت بتكفينه ...
كان مشهداً مُهيباً ...
و هو يُدفن بِدُرجٍ مظلم .
***
على قبره نبتت فكرة ...
ها أنتمُ تقرأونها ثمرة .

شيء من كتاب

من حديقة الكتب باقة

نزهة الكلمة

كلمة طيبة، كشجرة طيبة أصلها ثابت، وفرعها في السماء

قصائد أعجبتني

الشعر ديوان العرب أبداً وعنوان الأدب

من التراث العربي

إن القلوب تمل فأبتغوا لها طرائف الحكمة

مكتبة الصور

الصورة جزء من الثانية يعيش معنا إلى الأبد

مكتبة الصوتيات

قصائد مسموعة

مواضيع خفيفة

طرائف شعرية

سجل الزوار

بصمات العابرين