شعاع الصمت .

شــــــعـاع الصـمت

جفّ الحبر في قلمي..
فأجبرتَه على أن يكتب..
فلم يستطع ..فانثنى بين أناملي..
ولا أدري ما السبب..!
سألتُه فلم يجاوبني..
قبّلتُه فصدّني..
فبكيت..
واكتفى بالصمت عاجزاً..
هجرتُه وذهبتُ للريشة ..
للألوان..
للوحتيَ الفنيّة..
لأنسجَ ما في جرحي من ألم..
لأذّهبَ لوحتي بشعاع الصمت..
لا أصدّق ما رأيتُه في غرفتيَ المظلمة..
فالريشةُ ملتوية..!
الألوانُ متناثرة..!
ولوحتي محطّمة..!
كلٌّ جريحٌ وصامتٌ في سمائي..!
حتّى فراشةُ عمري لا تطير في هوائي..!!

2 تعليق في “شعاع الصمت .”



  1. مازن

    555

    اقووووووووووووول احسلك تصيح على حالك يا سخيف احنا تطورنا الشعر صار باللغه الاماراتيه الاصيله الي كلها حب وغرام .


  2. ماكسيموس

    من هاماساكي

    نسق العبارة النحوية


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.