دعيني

دعيني اسافر في غربة
اجوب الفيافي واعدو القفار

دعيني اذا ضاق مني الورى
ومازالت الكف تشكو السوار

دعيني فقد غاب عني الرؤا
ولف سديم الظلام المدار

دعيني لنفسي لقلبي الذي
احب الوفاء واهدى الزهور

دعيني لحزني لليلي الطويل
دعيني اعاقر كأس السكارى

دعيني فما عدت بعد الأسى
احب الحياة واهوى الديار

دعيني وارجوك ان تتركي
بقايا جراحي تسف الغبار

دعيني كما كنت علي الاقي
شعاعا يضيئ دروب الحيارى

دعيني فاني سئمت الثواني
بقربك يخفي الظلام النهار

دعيني وعني فلا تسألي
ففجري تولى وعمري توارى

واني هديتك عذب القوافي
فما كان يجدي لديك اعتذار

يعيش الكريم بعين الرضا
وعين الخلي تعود انكسار

دعيني وقولي لمن جاء بعدي
بأني تجرأت هتك الستار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.