لم الهجران

ارك هجرتني هجرا طويلا وما عودتني من قبل ذاك
عهدتك لا تطيق الصبر عني وتعصي في ودادك من نهاكا
فكيف تغيرت تلك السجايا ومن هذا الذي عني ثناكا
فلا والله ما حاولت غدرا فكل الناس يغدر ما عداكا
فيامن غاب عني وهو روحي وكيف اطيق من روحي انفكاكا
يعز علي حين ادير عيني افتش في مكانك لا اراكا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.