جنى الليل ، فدعيني أدمنك .

جنى الليل
فجن قلبي
وجنى على روحي الحرمان
ما أعذب النسيان
فأمهليني الف دهر
علّي أحظى بفرصه النسيان
علّي استطيع لوهله اغماظ جفني
و ينعم قلبي بالسلام
ما اجمل هديل الحمام
حين يدندن حروف اسمك بحنان
ويطير يبحث عن رسمك في تلافيف نيسان
ويغزل من نور وجهك بدراً
يضئ جميع الاركان
عيناك نبعاا شوق
في زمن هو خارج الأزمان
عيناك مناره أمل
تتجه نحوها جميع الأسفار
في بحر الخوف والأشجان
عيناك موطن تنتمي له جميع الأوطان
يا أنت
يا كل الدنيا في صوت هو قمه الألحان
يا نصف العمر يمر في لحظه اذعان
دعيني ادمنك
فجرم اذا ابقيتني دون إدمان
وجرم إذا لم تتشربي في مساماتي
وجرم إذا لم اتنشقك كالهواء
وأقطفك كزهر الرمان
اطيعيني وكوني مليكتي
في زمن تبرى من الرقيق والرهبان
دعينا نعيد تاريخ الحروب والسبي والطوفان
وننتشي في زوايا حبنا وننشد القصائد والألحان
أوليس من حقي عليك الموت فيكِ
كي تصيري عبله
أصير فارس العربان
—-*—-
 صهيل الجهات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.