كنا علق.

كان الحب …
مِذ كنا علق …
ثم في المهد …
تربى و نطق .
صبوة العمر حياة وفتن …
وشقاوات فكر …
والوان غسق .
إستحالت …
في الشباب أغنيات …
و هيام بالقصيد …
و لعنٌ للأرق .
إضحى …
لنا اليأس رفيقاً …
و أبحر الأمل بعيداً …
و غرق .
هي الدنيا …
لا زلت أجهل ما هي …
ترى !!…
كيف الحياة …
بلا حبٍ و قلق ؟.
-=-
الفيصل، ع س

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.