أضحى التنائي.

أضـــحى الـتـنـائي بديلاً من تدانـيـنـا…………………………
…………………………و نـاب عن طـيـب لـقـيـانـا تـجـافـيـنـا
غـيظ العدا من تسـاقينا الهوى فدعوا…………………………
…………………………بـأن نـغـــص فـقـال الــدهــر آمــيــنــا
فـانـحـل مـاكـان مـعـقـوداً بـأنفـسـنـا…………………………
…………………………و أنـبـت مـا كـان مـوصــــولا بـأيـديـنـا
بـنـتـم و بـنـا فـمـا أبـتـلـت جـوانـحنـا…………………………
…………………………شـوقـاً إلـيـكـم و لا جــفـت مـآقـيـنــا
نــكـاد حــيـن تـنـاجـيـكـم ضـمـائـرنــا…………………………
…………………………يـقـضي علـيـنا الأسى لولا تـأسـيـنـا
حـالـت لـفـقـدكـم أيـامـــــنـا فـغــدت…………………………
…………………………سوداً و كانـت بـكـم بـيـضـاً لـيـالـيـنـا
ليسق عــهد الســرور عـهـدكم فـمـا…………………………
…………………………كــنــتــم لأرواحـــــــنـا الا ريـاحــيــنــا
و يــا نـســيـم الـصـبـا بـلـغ تـحـيـتـنـا…………………………
…………………………من لو عـلةِ الـبـعد حياً كان يـحـيـيـنـا
إنـا قـرأنا الآسى يـوم الـنـوى ســـوراً…………………………
…………………………مـكـتـوبـة و أخـذنـا الـصــبـر تـلـقـيـنـا
إن كان قد عـز في الدنـيا اللقاء ففي…………………………
…………………………مواطن الـحـشر نـلقـاكـم و يـكـفـيـنـا
-=-
( ابن زيدون )
أحمد بن عبد الله بن أحمد بن أحمد
بن غالب بن زيد المخزومي
 و لادته 394هـ
 وفاته 1 من رجب 463هـ

1 تعليق في “أضحى التنائي.”



  1. محمد مجاهد

    مقاطع شعرية ادبية رائعة

    اختيار موفق للمقاطع الشعرية والادبية ورائع ليس فقط هذه القصيدة الرائعة بل بل الكثير مما تم انتخابه ويدل على ذوق وحس ادبي رفيع بل وتعكس ثقافة تفتح للجميع اشعاعا من التنوير الثقافي دمتم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.