قبليني من شفاتك دهراً
اسقينـيَ من غرامككّ كأساً
و قبلينـيَ من شفاتككَ دهراً
يَا من وجدتَ بحناياككَ موطنيَ
و هل رأيتـيَ كيفَ جندياً يخونٌ وطنههَ
و خالقَ كل شيء لا و لنّ تسري الخيانة بيَ
سّأكونّ لكيَ شيئاً لم يسبّق لههَ مثيل
سَأجعل حياتككَ جمالاً و دنيتككَ جنهه
سَأعيشككَ فَ ترفاً و رغداً 
سَأكون جباراً لاجلككَ
سَأكونَ طاغياً لاحافظ عليككَ
سَاشربّ الدماء لقربككَ
سّأمزق كل منّ أطال النظر لككَ
سَاحقق امنياتككَ امنيةً امنيـه
فقط ?ونيَ لي و عاهدينِي بالله انكك ليَ
و انَ حياتككَ بدونيَ لن تعنيّ شيء
اختميَ اوراق الحبّ معي و لي و لاجليَ
?ونيّ معيَ رقيقههَ طريفههَ شقيههَ 
فقط معـيَ
و مع غيريَ ، اجعليهمَ جهنمَ فالارض تسيـر
شيآطينَ تحرق بالقرآن و الاذان
اجعليهمَ ?أنهم لمَ يخلقوا ابداً
و اسقينـيَ من غرامككَ كأساً
و قبلينـيَ من شفاتككَ دهراً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *