فجأه يتم فيها الاختراق …

” فجأه يتم فيها الاختراق ”

لكل انسان حياته الخاصه يستقبل بافكاره وارائه يسيرها كيفما
يشاء يصول ويجول بها اواسط البحار يواجه العواصف والامواج
يجاهدها حتى يصل بها الى بر الامان …

وفجأه يتم فيها الاختراق …..!!
من قبل فئه سميتها ” منظمه بائعي الضمائر ”

يستخدمون برامجهم التي يطورونها بأفكارهم وأساليبهم الحمقاء
لفك الباسبورد الخاص لقلب هذا الانسان …. ليتسللو اليه
وقضاء بعض اوقاتهم ولأخذ ما مايحتاجونه
من مصالح ومن مال وغير ذلك ….

ما اصعب ان تفتح قلبك لبائعي الضمائر يستوطنون غرفاته
ويعبثون بمشاعره ويتلاعبون بها ويمرحون …

يصنعون من صفحات افكارهم باتشات وهميه عنوانها
” اصدقاء الحب والوفا والاخلاص”

يضعون باتشاتهم كطعم لينغمس بها ضحيته
وهي في الحقيقه تخفي ورائها احقادهم ومآربهم ..

يخترقون قلبك باسم الحب الزائف .

يرسمون البسمه على ثصاميمهم ثلاثية الابعاد ليخيل لك صفاء
نيتهم ….
وحينما تمعن النظر جيداً تجد هذه البسمه يتجلجل منها
سم الافاعي القاتله ..

يصنعون من الوهم الحقيقه الزائفه لنواياهم السيئة
ليجردوك من كل شئ ثم يقذفون بك خارج سجلات الذاكره

الصديق الوفي الذي بوفائه تجد التضحيه ..
ومن كرمه يغنيك .. ولحزنك يواسيك
ولفرحك يهنيك ..ولسرك يخفيه..

بـ هدووء

2 تعليق في “فجأه يتم فيها الاختراق …”



  1. بـ هدووء

    شكراً نجمة البحر

    اقصد ببائعي الضمائر الصديق الذي تعطيه الوفاء وتسنده وقت ضيقه وحين تحتاجه يدير لك ظهره واذا احتاج لك التفت اليك كذلك حبيبة القلب التي حين حاجتها سمعتك اعذب كلمات الحب وهي في الحقيقه لاتحبك مجرد كلمه تستخدمها لتوهمك بحبها المزيف للحصول على اي شئ هذان الاثنان تجمعهما خصلة عدم الضمير ..اتمنى تكون وضحت اكثر


  2. نجمة البحر

    شكر

    شكر ا على الموضوع لكن عندى سؤال تقصدى مين ببائعى الضمير انا فكرت فيها لقيتها تنطبق على حاجات كتير حوالينا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.