زهرة الجلّنار .

يا زهرة الجلّنار
يا سيدة مملكة النثر والأشعار
أتعرفين ما تخفي سطوري من أسرار ..؟؟
أتعرفين لماذا عشقت الانتظار ..؟؟
لا … لن تعرفي ..
ولكن …
برب السماء … واهب الماء
يا نسمة من القمر
أتنادين المنتظر ..؟؟
*
ويهطل المطر
دمعة .. وقطرة من المطر
تملئ السماء وتحجب النظر
اقف انتظر
اسمع حديثاً تبثه زخّات المطر
تسمعه عشّاق السحر
تنادي لتبدأ الحياة
برب السماء …. واهب الماء
يا نسمة من القمر
أتنادين المنتظر ..؟؟
*
في غابة الزمان
حكاية كان يا مكان
يحكى أني صورة من الحرمان
دفنت في الجذور
وحرمت النور
فبرب السماء …. واهب الماء
لم الحياة …؟؟
*
قالت زهرة الجلّنار
تنادي لتعيش الحياة
وهي تهتف باسم الحب
هيا نرقص ونلعب
يدٍ بيد ندور في الحقول
كالفراش من وردة لورده
نعزف مع الطيور أنشودة الحياة
*
وعند المساء
نقفل أبواب المدينة
ونخرج للفضاء
وتبدأ رحلة المساء
قمر يناجي النجوم في السماء
وهمسات الموج تداعب الشاطئ في حياء
أغوص في عينيها
واشرب من شفتيها الهناء
واحضنها في أعماقي
لتدفئ من برد الجفاء
وننادي لتعيش الحياة
ونهيم في المساء
آيا رب السماء .. و يا واهب الماء
اكتب لي معها الحياة .
—*—
المنتظر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.