عودة للوجع المنسي .

 



الزيتون يتساقط
و تنبت من الأرض
روح الشهيدة
*
عائشة تغسل شعرها
على ضفاف فلسطين
و التنين يغسل
تاريخ امة
*
تستفيق
 في هذا المساء عشتار
و بغداد فقدت
 من حزنها أمل الخصوبة
*
عائشة
أيها الجمال البابلي العتيق
القدس
تتوشح فرحها سواد
و التنين
في هذا الرماد
يحرق بغداد
و أسطورة السندباد
و أرم ذات العماد
و يعيد التاريخ
ضياع غرناطة
—-*—-
وافي

1 تعليق في “عودة للوجع المنسي .”



  1. محمد عمران

    شعر

    خد مششمس حزمه ضى
    وخد ملارض حته طين
    اخلط طين الارض بضى
    واخلط ضى الشمس بطين
    شكل فارس راكب فرسه
    وباصص يم الشمس
    يطلع فارس اسمه صلاح الدين
    عطشان و شربت النيل مشبعتش
    كل رجال القدس عطاشى
    انهار العالم مش هيكفو
    كرهنا الميا بنشرب دم
    ملعونه الاهه لما تجرح فى الزور
    ملعون الهم شايل احلام الامه
    جبال على كتفى وماشى


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *