الأزرق الغامض.


سؤال:
أشعر بأنك ذلك الأزرق الغامض ..
لماذا ؟؟
جواب :
ذلك الأزرق !…
الذي ألهم الخيال منذ قرون
فنسج الحكايات الأسطورية …
التي تغنت بظلمة الأعماق
و جمال الحوريات
و موت القراصنة بحثاً عن كنوز أسراره
ليصنع ثوباً من غموض يرتديه البحر
ليفتن زواره من البحارة و المسافرين .
ذلك الأزرق
الجميل في هدوئه
الظالم في غضبه
الفاتن بغموضه
الكريم بطبعه
الممتن للشمس بتبخير مياهه
ليقدم المطر هدية لليابسة .
و الذي يقدم الصدف
مهراً للشواطيء لتظل بقربه .
ذلك الأزرق
الذي يخرج من جوفه طعاماً
يقتات به سكان السواحل الفقيرة .
هل أنا مثله ؟!!
ظلمت الأزرق يا صديقي و ظلمتني .
-=-
الفيصل، ع س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.