قارورة عطر.

لا حــبُّ الـنِســـاء  هـوايـتـي…………….
…………….و لا اســـمُ جـَــدي شــهريـارُ
لا دون جـــــــوانٍ أمــثـــــــلـهُ…………….
…………….و لا فـي الـحــبِّ سـمـســـارُ
أنـا صـــنــفٍ مــن الرجـــــــالِ…………….
…………….أخافُ في الـعـيـونِ  الأسـفـارُ
قلبي شـبيهٌ بـقـــارورةِ عـطـرٍ…………….
…………….تـشــــربُ مــنـهـا الأزهــــــارُ
يـَقـتـُلـنـي ، يـُحـيـنـي  بـيـتٌ…………….
…………….فحـياتي تحكـمُهـا  الأشــعـارُ
في سـاحةِ العشق لـي قبـرٌ…………….
…………….تفننت فـي نقـشـــهِ الأقــدارُ
لي في بنوكِ الحـبُّ أرصـــدة…………….
…………….توحـدت في رقـمِـها  الأصـفارُ
لـحـنٌ من الأحـــزانِ  ذاكرتـي…………….
…………….فتقطـعت من آهتي  الأوتـــارُ
سـيدتي .. ترفقـي  بعاشـقٍ…………….
…………….شـحت عليهِ بقطرةٍ  أمـــطـارُ
جـَـــف بـأحـــــــداقــهِ دمـــــعٌ…………….
…………….و تـهـاوت على صـدرهِ أسـرارُ
لـعــــنـةُ حـــــــظ ٍ  تـتـابــعــهُ…………….
…………….كـلـمَـا حــبَّ صــدتـهُ أســـوارُ
لا أرضٌ تـحـــتـويـهِ بـطـيـــهــا…………….
…………….و في الـبـحـرِ أعــيـاهُ إبـحـــارُ
كـلــمــا آب مــن حــــــــــــبٍ…………….
…………….اسـتقبلتهُ إلى الهـمِ  أخــبـارُ
-=-
الفيصل ع س ،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.