طرف خدها .

تهاتبت نسمات الاصيل
في سيلٌ من عبير
تلًوح بيدها للقمر
وداعاً .. وداعاً يا نجوى السهر
*
يرتسم الليل في شعرها الطويل
في نشوة السحر
في غفوة البشر
تلمح الشوق في عينيها يعتصر
*
أتت تسامرنا بحسنها الجميل
الكل قد حضر
هذا هو القمر
وهذا هو حبي الأغر
*
تنحى عنا القمر في خجل
فكشفت عن طرف خدها
فلاح نور انتثر
وهج اضاء انخسف منه القمر
*
غشى قلبي وجد ضليل
رحت اهيم واطير
في جنة الحب الكبير
يحتبس السكون فيعود ينفجر
*
هتًان نعمنا به من القبل
ليلة من صنع القدر
لم يكن مثلها في العمر
اختفت فيها لذة عشق عن النظر
*
استأذن منا القمر في الرحيل
فهمت هي بالمسير
ودعتها بدمع همير
وقلبي يصيح من فراقها ويستجير
*
تهاتبت نسمات الاصيل
تمحوا الأثر
فأدور الأفق بالنظر
وداعاً .. وداعاً .. وسى ابقى انتظر
—*—
المنتظر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.