إليك سيدتي .

سيدتي
*
نور الفجر يضيء بعينيك
يولد من رحم الأيام
يسري في جسدي مد البحر
هدير الموج
زقزقة العصفور
خرير الماء المتدفق
قرب النهر
*
سيدتي هذا الليل
يضم شتاتي
يعزف في قلبي لغة النصر
تنصهر الأيام في بوتقة العمر
*
سيدتي أنت هنا تمثال
من بلقيس
*
أنقشه رسما في صخر
أحفظه حبا في صدري
أستنشقه كعبير من وردة عطر
أحياه بقايا من شيء
مازال يسمى بالحب العذري
*
سيدتي ما الكون بدونك
سيدتي
أشباه جماد
حفنة رمل
ليل ممتد
عاصفة هوجاء !!!! تضرب بحري
تمزق أشرعتي تدمر ما يبقى من
سفني
سديم الليل يحاصرني
*
والكون حزين سيدتي
لا لن يولد بدونك فجري
*
سيدتي أنت رسول الحب
من مثلك سيدتي ؟؟
أنت نبات الأرض
سماء الكون
ونور الفجر
وعبق الزهر
*
من مثلك سيدتي
حرف أنطقه في صغري
قصيدة عشق في شعري
حب ممتد في عمري
ودماء تجري في جسدي
نبع لا ينضب كالنهر
*
من أنت ؟
قولي سيدتي
معزوفة عشق في ليلة خمر
أم ناسكة أو راهبة في ثوب الطهر
قولي سيدتي
أني مؤنسة
الدهر
—-*—-
ابن الجزيرة العربية

1 تعليق في “إليك سيدتي .”



  1. د0 صالح

    مرة اخري اعود اليك

    في الحقيقه عندما تنطق الكلمات وتشعر وقت قراتها انك تسمعها ايضا فهذا الرجل يسمعك كلماته
    يكتبها لتنطق وتعبر لا لكي تقرأ فقط
    يجيد العزف علي أوتار القلوب المنهكه التي اتعبها طول الطرق … تحية من الاعماق ودائما الي جديد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.