يا أعز أحبابي .

هكذا تمضي السنين
سنة وراء سنة
و تجري الأيام ويمضي العمر
و تمضي كل الأحلام
فمنها ما يتحقق كما نهوى ونحب
و منها ما يمضي كحلم جميل
نتمنى تحقيقه و لو بعد حين
و منها ما لا يتحقق ويمضي بعيداً
عنا كسراب طيف يراودنا كل فترة وحين
وهذه هي سنة الحياة يا أغلى أحبابي
فلقياك حلم يراودني و يلح علي
و ذكراك في حياتي ،في كياني
فكل نبضة من نبضات قلبي
تردد حروف اسمك يا غالي
فذلك القلب سيموت في يومٍ ما
و تبقىذكرانا الجميلة كطيفٍ حالم
يدور ويطوف دوماً في أجمل مكانٍ اتقينا فيه
و اجتمعنا عنده من أول لقاءٍ جمعنا
و حتى آخر لقاءٍ كان في وداعنا
و هكذا هي الدنيا
تدور ويبقى صدى ذكراك الغالي
يعزف أجمل الأنغام في كل مكان
فأنا لم ولن أنساك أبداً
—–*—–
بقايا من ألم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.