فكرة النسيان.

مقدمة : النسيان نعمة لمن يُحسن ذلك.
الإهداء : لـ بسمة ودمعة.
­–=–
عندما
أسترجع شريط الذكريات …
أشاهد صوراً …
تشكل بنبض حنين …
ألونها شوقٌ و ولوعة عاشقين.
­§
أهرب من الأحزان …
و ترفضني …
مساحة المكان .

§

ترفضني حتى …
فكرة النسيان .

فأعود مهموماً …
أشاهد شريط الذكرى …
صوراً تترى ..
و تفاصيل …
لم تزل تتنفس …
رغم أنها لهواء الوصل …
تتحسس .
­§

الماضي حُزن …
الحاضر غَم …
المستقبل هَم …
بينهم أتوه بإنتظار ساعةِ حسم.
-=-

الفيصل، ع س

1 تعليق في “فكرة النسيان.”



  1. المستحيل

    فكره النسيان

    رغم وجود مدينه الذكريات
    فليس لها عنوان
    طرقها محفوفه بالاهات
    واضوئها بريق للعبرات
    اهرب منها للاحزان
    فاشتاق اليها بحنان

    تجذبني رغم مرارتها
    وتأسرني حتى حارتها

    وربما هذه المدينه …اصبحت أعشقها
    اعرف موقعها … وينعشني مطرها

    ما زلت اتمنى ليله الرحيل
    لا اعود لها مسافرا هزيل
    بينها اتوه بأنتظار ساعه حسم؟

    اتمنى تقبل مشاركتي وان اكون عضوا هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.