أخلاق الفروسية.


كان ذلك الطفل
الذي حمل السلاح
في وجه شخص كبير أهانه
عندها

أصبح المشاغب الصغير
عنوان القبيلة
كان والده
يُذكي فيه روح القوة
و كانت والدته بخوفٍ
تكره تلك الخليقة .
*
و … كَبُر ..
و مع تكاثر سنوات عمره
تكاثرت الهزائم
ففي المجتمع الكبير
لا مكان
لأخلاق الفروسية .
*
الفارس لا يكذب و لا يخون
كل من حوله
يكذب و يخون
كيف يكون الشجاع
و كل من بالساحة جبناء ؟…
*
في يوم ما
عرف معنى الخيانة
زوج يخون زوجته
زوجة تخون زوجها
صديق يخون صديقه
و أخ ببهتان القول
يتحدث عن أخيه
و البقية يقتلون بالمصلحة البقية .
*
هذا مجتمع لا يصنع الأبطال .
*
ذلك الفارس
الذي عاش بداخله
و امتطى صهوة خياله
سقط مضجراً بدماء الخيانة
و المصالح الشخصية .
-=-
الفيصل، ع س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.