تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 2112927
المتواجدين حاليا : 17


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    من أعماق قلبي المنكسر .
    الوحدة معي هنا
    الفراغ من خلفي
    إلى أين بإمكاني الذهاب
    و أنت لم تسمع
    فرحي من خلال دموعي
    آمالي من خلال خوفي
    و لكن هل تعرف
     أني ما زلت أفتقدك ؟؟
    من أعماق قلبي المنكسر
    أريدك أن تعرف شئ أو شيئين
    لقد كنت حبي الأول
    كنت حبي الحقيقي
    من أعماق قلبي المنكسر
    حتى لو لم يكن هناك وقت
    ربما ستجدني شخصاً جديداً
    لقد كنت حبي الحقيقي
    لم أكن أعرف معنىً للحب
     إل....

    التفاصيل

    فكرٌ و خيال .
    امتطى فكرٌ ...
    صهوة خيالهِ ...
    أشهر قلمه مهرولاً نحو فكرة ...
    ضحاياه من الحروف ...
    يتساقطون ...
    على مستطيل أبيض ...
    السطور حديد زنزانة ...
    تجبرها على المضي بانتظام .
    *
    دماء زرقاء ...
    مساحيق ...
    تلون وجه الورق ...
    مُشَكِلَةً جُملاً تبحث عن حريةٍ ...
    تترفع عن جسد ...
    تطمحُ للسماء .
    *
    فكرٌ يمتطي خيال ...
    بيده قلم ، نصله من قلب ...
    حده من روح ...التفاصيل

    الأزرق الغامض.
    سؤال:

    أشعر بأنك ذلك الأزرق الغامض .. 

    لماذا ؟؟
    جواب :

    ذلك الأزرق ...

    الذي ألهم الخيال منذ قرون

    فنسج الحكايات الأسطورية ...

    التي تغنت بظلمة الأعماق

    و جمال الحوريات

    و موت القراصنة بحثاً عن كنوز أسراره

    ليصنع ثوباً من غموض يرتديه البحر

    ليفتن زواره من البحارة....

    التفاصيل

    حِوار لا يمُت للواقع .
    مقدمة : حوار لا يمت للواقع بصلة كذب .
    الإهداء : لكل من يقرأ ما بين السطور .
    ------*-----


    بـدايـــة :
    - مرحباً …
    - مرحباً …
    - ماذا تريد أن تصبح ؟ .
    - عسكرياً …
    - لماذا ؟ .
    - لأحارب اليهود …
    - و بعد ؟.
    - ساكون رجلاً تفخر بي أمي …
    - حظاً جميلاً …
    - شكرا …
    ( بصوتٍ لا يُسمع ) كم أنت حالمٌ أيها الصغير …
    التفاصيل

    مكتبة الصور

    صور خاصة

    اضغط على الصورة لمشاهدتها بحجمها العادي

    ورود مائية

    (1 تعليق)

    الحرم المكي

    (2 تعليق)

    زهور صحراوية


    واحة العاذرية


    منتصف الليل


    ممر إبحار


    سفن الصحراء


    قهوة ليلية


    مقاومة تصحر


    إنتظار مقهى


    جناح طائر


    من إلى الماء


    مزهرية و مرآة


    الأرض ورد


    زاوية خاصة


    لهو سمكة


    كراث عنيزة :)


    إنحناء قامة


    ورد و زهر


    ليلة صينية


    باقة


    أناقة بئر


    صخرة عنترة


    سفر قبل الغروب


    نفل و خزامى


    قطرات و وريقات


    بيت الرحمن

    (1 تعليق)

    بياض


    لوحة إعلان


    تناسق جسد


    عناق


    ليلة تسكع


    ذكرى جميلة


    سباحة


    تزاحم أمام كاميرا

    (1 تعليق)

    بحيرة الشمس


    الشروق في الثمامة


    وحدة


    عين صخرة


    مسجد


    رؤية عبر صخرة

    (2 تعليق)

    نبع


    لوحة في الظلام


    تسخين ماء


    فطور جماعي


    خلف السحاب


    صعود نحو الرياض


    خيوط ضياء


    فوق هام السحب


    خلف الشجر


    شموخ


    الركض خلف السراب


    نقش طائر على السماء


    فندق معبد


    لا أحد أمامك


    المبنى تاريخ


    عيون لا ترى


    سوق عكاظ

    (1 تعليق)

    هندسة معمارية


    حياة خارج الحدود


    في الطريق إلى مكة


    منتديات إبحار


    المملكة


    مسجد الراجحي


    الفيصلية


    ضيافة


    شمعة


    لإعداد قهوة


    ذكرى ليلة


    الجذور


    ورود داخلية

    (1 تعليق)

    قطرات مطر


    مدخل لمنتزه


    شمعة


    الفيصلية ليلاً


    الفيصلية ليلاً


    إعداد قهوة


    مخيمات


    تعبيرية


    تجارة متنقلة


    فندق السفير


    جندي الغروب


    دعوة للعشاء


    خير جليس

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    قالوا في خالد .
    ·       عن أبي العالية : أن خالداً قال :
    يا رسول الله ، إن كائداً من الجن يكيدني .
    قال :
     ( قل : أعوذ بكلمات الله التامات التي لا يجاوزهن بر و لا فاجر من شر ، ماذرأ في الأرض وما يخرج منها ، و من شر ما يعرج في السماء و ما ينزل منها ، و من شر كل طارق إلا طارقاً يطرق بخير يا رحمن ).
    ففعلت فأذهبه الله عني .
    ·       ع....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثاني -
    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
    الفصل الثاني :
     


    إن للشيطان دواب يمتطيها ليصل بها إلى ما يريد من فتنة الناس و إغوائهم ، منها : علماء السوء ، ومنها : جهَلَة المتصوفة و زنادقتهم ، و منها : المرتزقون بالفكر و الجمال، و منها : الآكلون باللحى و لعمائم ( أي : يخدعون بها الناس و ليس لهم صلة بالعلم والدين )، و أضعف هذه الدواب و أقصرها مدى مجرمو الفقر  وال....

    التفاصيل

    سينما الوطن

    مشاركات الزوار
    دارٌ تئن
    خريفا قتل أوراق الربيع .
    اختنقت بين أيديه نسمات العليل .
    تاهت بأرجائه الخطوات دون الدليل.
    بين بقايا الأشجار يقف منزلا يئن على الفراق
    ولفحات الأنين صداها يضرب الأبواب
    وصرير النوافذ يعلن عن قسوة الهجران .
    ذكريات نقشت على الجدران .
    ورائحة الأحبة يغص بها المكان .
    وتكسرها أشعة الشمس دون استئذان .
    شال وردي وعقدا من اللؤلؤ وفنجان شاي .
    مقعدان خشبيان وسريرا تغطيه ألحفه....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2021