تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 2112915
المتواجدين حاليا : 18


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    عظمَّ الله أجري فيك .
    حينما نعلن نبأ وفاتهم بين الأضلع
    فلابد لهم من رثاء
    ××××
    أيُ موتٍ بعد هذا الموتِ
    سيدي
    أن أرثيكَ و أنت ما زلت على قيد الحياة
    وأن أقبل فيك العزاء
    وأن أغلِّف صورتك بوشاح أسود
    وأنتحبُ عليك صباح مساء
    أيُ موت
    ‍‍!!!
    أيُ موتٍ بعد هذا الموت
    سيدي
    أن أضـــــحك معــــــهم بـــــــلا فــرح
    و أن أبكي بلا دموع
    و أن أنتظر عودتك . . حتى
    بلا أملٍ في الرجوع
    أيُ موت<....

    التفاصيل

    خواطر متفرقة .
    ·     الحياة في واقعها شيء و في واقعنا أشياء و أشياء ...
    هي ليست نقمة و ليست نعمة على أحد ما ...
    هي كلوحة كل منا يرسمها بريشته و بأسلوبه الذي يراه ...
    إن رسمناها بريشة أمل و لون تفاؤل كانت نعيماً ...
    و إن رسمناها بريشة يأس و لون تشاؤم كانت لوحةً لجحيمٍ لا يطاق .
    ·     الجسد من السهل سجنه ...
    فهو عندما يُحرق يصبح رماداً من السه....

    التفاصيل

    يا ست الحبايب .
    عندما أحببت ...
    أن أخلد وجهك يا غالية ...
    أمسكت ريشتي ...
     و جلبت علبة ألواني ...
    و على قطعة قماش بيضاء ...
    بدأت ريشتي ...
    تحاول أن تضع لوناً ما ...
    لا لون يظهر ...
    كانت قطعة القماش البيضاء ...
    هي قلبك الطاهر ...
    أما الألوان فكانت شوائب ...
     من سوء يرفضها قلبك ...
    هكذا أنتِ بياض في بياض ...
    نقاء لا يشوبه ...
    ( شوبة شائب )
    منذ طفولتي ...
    و ذ....

    التفاصيل

    رحلت يا صالح .
    إلى من فقد الأم التي كانت بالنسبة له الأب والأخ والأخت ...
    إلى من فقد رحيق زهرة الحياة ...
    إلى رفيق العمر ...
    هذه الكلمات مشاركة مني في أحزانه ...
     التي أتمنى من الله أن تكون سحابة صيف ....
    ما تلبث أن تختفي ليعقبها سحابة شتاء تمطر بداخل قلبه ...
     أمطار الفرح و الحب و التفاؤل ...
    إلى العزيز صالح المدلج .

    (1)
    رحلت ... يا صالح ...
    من كانت تملأ حياتك حباً و....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    دعنا نلتقي .

    دعنا نستل الامل من .......من غمد اليأس

    تراجيديا الامنيات....الخيالات.....
    وإسقاطات في كل مساء!!

    دعنا نلتقي
    بعيداً(ان شئت) عن ترهلات العقارب....
    عن هذيان الساعة...المحموم
    التي تجتاحنا بطئاً...
    بعيداً (ان شئت) عن حسابات النجوم....
    عن (تبعثر) الفصول.....
    عن استحالة(البقاء)
    في انتهاك الغيوم.....
    لحدود الشمس!!!
    دعنا نلتقي

    ياسيدي (المقذوف)....في قلمي...
    سوف احيل اوراقي.....
    دوواين(التقاء)
    سوف (اهيل) عليها شلالات اشتياقي
    نبضات(نقاء)
    سوف نلتقي....(حتماً)
    بعيداً...بعيداً..
    عن زمن (ترمل)
    بعد موت المكان(سقماً)

    (ربما)...لن نلتقي...

    لنعتق(مواعيداً)....
    تنضح بالاستحالة.....
    في خاصرة الزمان
    دعنا...نرسم لحدود اليأس مدى اكبر
    يجتاح...يجتاح
    ينابيع الامل(جفافاً)....
    يحيل بساتين التلاقي...
    بقايا من حضارات
    ولكن......(ربما)
    وخلف(كتلة) طينية من جسدي
    سوف
    نلتقي
    ---------------------
    اعترافات على صفيح الشمس
    بقلم بارد …..
    لن يتبخر ...!!!
    اعترافات ......
    تخترق تكتلات (الصمت)
    وتصادر ....بطئ عقارب الساعه
    اعترافات .....
    تفتت الحصى غيظا .....
    وترسله في اودية البؤس فيظا ...
    اعترافات .....
    تلجم المدى خيلا .....
    اعترافات ....
    تشيخ اطراف ....الصبى ....
    وتتحول الى رفات
    اعترافات تجتاح سراديب الوحشة ....
    سيلا من الكلمات ...
    بدون فواصل ....
    اعترف .....
    انني .....انني
    التهمت ...الشمس رغيفا ....
    لأجلك ....
    فهل ستشربين البحر ........
    عطشاً ...
    من اجلي
    ---*---
    خــيــّـــــــال


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثاني -
    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
    الفصل الثاني :
     


    إن للشيطان دواب يمتطيها ليصل بها إلى ما يريد من فتنة الناس و إغوائهم ، منها : علماء السوء ، ومنها : جهَلَة المتصوفة و زنادقتهم ، و منها : المرتزقون بالفكر و الجمال، و منها : الآكلون باللحى و لعمائم ( أي : يخدعون بها الناس و ليس لهم صلة بالعلم والدين )، و أضعف هذه الدواب و أقصرها مدى مجرمو الفقر  وال....

    التفاصيل

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    صلاة العيد في استانبول 1986

    مشاركات الزوار
    لا حول ولا قوة الا بالله
    بسم الله نحمده و نستعينه و نستغفره
     و نعوذ بالله من شرور انفسنا وسيئات اعمالنا
    من يهده الله فهو المهتد و من يضلل فلن تجد له وليا مرشدا
    و اشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له
    لا شيء قبله و لا شيء بعده
    أعز جنده و هزم الاحزاب وحده
     نعوذ بنور وجهك التي اشرقت له الظلمات
     واشهد ان محمدا عبده و رسوله وصفيه و خليله
    بلغ الرسالة و ادى الامانه
    و جعلها على المحج....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2021