انتِ وليل الرياض.

المقدمة :
ما أجمل ليل الرياض طوال العام …
ويكون أجمل عندما يجتمع ليل الرياض و أنتِ .
الإهداء : إليكِ …
—*—
(1)
حبيبتي …
وش السالفة …؟ …
ما تعودت الزمن …
يعطيني بلا حدود …
كيف الليلة …؟ …
يجمعني بأحلى شيءٍ بالوجود …
أحلى أثنين أحبهم …
و يشهد ربي المعبود …
أنتي … و … ليل الرياض …
و الله والنْعم و الله وزود .
(2)
أنتي … و ليل الرياض …
لأجلكم …
اكتست …
كل الأماني بلون البياض …
و حولنا …
غني و رقص ورد الفياض …
و الشوق …
بداخلي من شوفتك فاض .
(3)
أنتي …
و ليل الرياض … أثنين …
يا مرحبا … و آهلين …
وربي أعز من تشوفهم هالعين …
من فرحتي فيكم …
ضيعت … شرقي و غربي …
شمالي و اليمين .
(4)
الليلة …
أنتي معي … و ليل الرياض …
يا حظي أنا … و ش هالهنا …
يا أنا … يا كل المشاعر و الضنا …
يا فرحة العمر … يا حبي أنا …
بعد هالليلة …
ما عاد بحياتي لا حزن ولا عنى …
ولا عاد أبي جواب …
لا سألتك … بحياتك من أنا ؟
وإذا بغيت أناديك …
أصوت بأعلى صوتي … يا أنا .
(5)
الليلة وقف يا زمن …
طول عمرك تمشي … ما كفا …؟
وقف يا زمن …
أبي منك كم ساعة … وشوية وفا …
تردي ليه ؟ …
الليلة …
كل حزنٍ بصدري … قد غفا …
و كل جرحٍ بقلبي … و الله شفا …
حتى الثلوج بخاطري صارت دفا …
تكفى … يا زمن …
أبي منك كم ساعة و شويه وفا .
(6)
حبيبتي …متشابهين …
أنتي و ليل الرياض …
وجهك قمر ليل الرياض …
شعرك سواد ليل الرياض …
شفتي يا حلوتي …
وجه الشبه بينك وبين و ليل الرياض .
(7)
يا غالية …
هذا هو ليل الرياض …
اسأليه …
كم من حبك … له شكيت …
كم سهرت … أنا … وياه …
و أنت يا أعز الناس …
لاهي … ما دريت …
الله …
كم كنت أدور مع ليل الرياض …
وارجع البيت …
لا تناسيتك …
يا هوى عمري … ولا نسيت …
لكن هالليلة …
و من هاليلة بس …
توي مع فرحي بديت …
صرت من شوقي لك …
تطول المسافة و كأني ما مشيت …
لها الموعد كتبت اجمل قصيدي و جيت …
زينت بها عقد حبي و لك هديت …
تعال …
يا ليل الرياض اشهد …
إن عمري وكل حبي …
لهالمزوينه عطيت .
(8)
أنا و أنتي نسهر …
و الرياض بليله يغطينا …
أنا و أنتي نسهر …
و الحب بأشواقه يناجينا …
و سحب الفرح تمطر …
و الأمل لأرضه ينادينا .
(9)
شيء غريب …
و إحساس أغرب …
أنكِ قريبة أو بعيدة …
تظلين من روحي أقرب …
و إني من حبك المكبوت …
لحبك المفضوح أهرب .
(10)
حبيبتي …
من غيرك …
أسمعه شعري و يسمعني …
من غيرك …
أقول له حرفي و يفهمني …
ومن غيرك ينثرني ورد …
و بسلة الأشجان يجمعني .
(11)
ليل الرياض …
من غيرك إذا غفا كل جفنٍ …
يخاويني و أخاويه …
من غيرك على درب الهوى …
يباريني و أباريه …
من غيرك …
يتوهني بظلامه و أتوه …
و ينادي و أجيه .
(12)
عز الله الهم عاد لدياره خايب …
معي أثنين هم اغلي الحبايب .
(13)
حبيبتي …
العمر أنتي والحياة …
و آخر حبيب …
يا دواء كل الجروح الماضيات …
يا أحلى طبيب …
يا أمل كل السنين المقبلات …
يا نفحة الطيب …
دامك بجنبي شمس حزني …
… تهرول للمغيب …
… كيف تتبخر أوهامي ؟…
وأنتي حدي بشكلٍ عجيب …
و كيف كل حبٍ قبل أعرفك ؟…
صرت أحس إنه غريب …
و صرتي أنتي لوحدك …
بقلبي … أول … و آخر حبيب …
حتى لو فرقتنا الظروف …
و ما صار لي بك نصيب …
بتظلين بخافقي نبضة الحب …
يا أول …ويا آخر حبيب .
(14)
حبيبتي …
أنا … و أنتي … و ليل الرياض …
و الحب بيننا موجود …
خلي كل الأوهام تبعد عنا …
عساها ما تعود …
واستمتعي معي …
دام الحظ علينا يجود …
صحيح إن الزمن غدار …
ماله مواثيق و عهود …
و صحيح إني ما تعود …
يعطيني بلا حدود …
بس !!! …
اشكر الله على النعمة …
ولا خبرت إني جحود .
——

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.