تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 686816
المتواجدين حاليا : 10


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    المنصـة الفارغـة .
    لعل المـاضي
    يـرجع بالأســرار التي تعـود لي
    إنة الــوقت
     الـذي تختفى فيه المـــعالم
    كــطرف ســيجارة حــديثة الاشــتعال
    *
    و أكـاد أجـزم أنهـا بالـنـســبه لـي
    تـلك المـســاحه الـتي أشـغـلهــا
    *
    عــذبني عــقلى
    و ما بــه من حــياة واثــبة
    لآ تــستوجب المــغفرة
    أي منها يجــدر بي مطــاردته
    أو مـطــاردته لـي
    *
    و أنا أنــصت له
    بــصمت الأشــياء التي ل....

    التفاصيل

    حفل التحرير .
    ·       مراسم حفل التحرير :
    ---------------------
    ·       الوقت : في مثل هذا اليوم من كل عام بعد التاسعة مساءً .
    ·       المناسبة : ذكرى التحرير الرابعة من احتلالٍ غاشم .
    ·       مكان الحفل : صالة منزل .
    ·       الحضور ....

    التفاصيل

    امرأة حلم و قلم .
    بين مرحلتين ...
    كانت هناك روحٌ تتجدد ....
    و بين نصين ...
    ما زال هُناك كاتبٌ يحاول التشبْثَ بِقشة فكرة ...
    تحميه من الغرق حائراً ليصل إلى يابسة نصٍ ...
    يجد فيه القلمُ موطئ حرف .
    إنها نرجسية كاتب يريد أن يُثبت ...
    أنه ما زال يُحسن مراقصة الحروف بمصاحبةِ موسيقى الأفكار على ساحة ورق .
    كمتصابٍ ...
    يحاول إرضاء غروره ...
    بأنه ما زال ذلك الكاتب الذي تُعجب به جميلات الحروف .......

    التفاصيل

    حراس الليل .
    مقدمة :
    فما أطال النوم عمراً ولا قصر بالأعمار طول السهر (رباعيات الخيام).
    الإهداء :
    إلى من كانت تنام … تنام بعمق ، و تتركني اسهر الليل وحدي .
    ---*---
    تمهل …
    قـف .!!…
    ( نقطة تفتيش )...
    أوقفوني …
    سـألوني …
    الاسـم : ( مُحب )...
    الجنسية : ( عاشـق )...
    الوطن : ( أراضي الحب )...
    فـتشـوا جيوبي ...
    و جدوا بها قصـائد ...
    و رسائل عـشـق …
    كلها كانت لكِ ......

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    فضفضه

    الاسم :سلمى العليني 2005-11-30

    حبيبي اخشى ان لن نهيم في دروب الحب بعد اليوم.. ونُوغِلَ في الليل حتى السَّحر برغم الحنين في فؤادي.. ورغم البريق في ذاك القمر اتعلم اي قمر اعني؟؟ اعني البدر.. هو البدر بعينه الذي شهد على حبنا هو البدر الذي طالما ناجيته بحبك.. هو البدر الذي شهد زفافك... ليته زفافنا فقد هاجمني كابوس نسيانك لي من جديد.. وأتعب روحي في صدري الجريح اخشى ان اصبح مجرد ذكريات قديمه.. وتأمر حبي في فؤادك ان يستريح يستريح من رحلة حبك الذي ادمنه.. ويتركك لتحيا بعيدا عن دنياه ولكنه سيصبح ميتا بعد هجرك..يناجي من بجوفه صورته وسُكناه اخشى ان تمحو اسمي من حياتك للابد.. وتجعلني ورقة قديمه في ملف النسيان لاشيء لي من كل الحياة.. الا ذكريات حزينه لحبٍ قد كان ولكن تمهل ياقلبي المفزوع.. كيف نسيت وعود الحبيب!!؟ الا تذكر كلامه الذي يشفيك؟؟.. الا تذكر كيف كان يطفىء اللهيب؟؟ آه من قلبي العاشق الحزين.. مازال يخاف الفراق لكن من يسكن فيه.. وعده بالوصل وعدم الافتراق تتقاذفني امواج الضنون.. فهي تاراتٌ تطمئنني على نفسي وانني لازلت محبوبته.. وتارة احس انني الحب القديم المنسي الحياه فيها الحبيب والصديق والعدو.. كلهم بشر لهم قلوب لكن القلوب اوعيه.. فيها كره العدو وعشق المحبوب اين انا من كل هؤلاء؟.. اين انا من كل عمري؟ هل لازلت بقلب من احب؟.. أم نسيني وقرر ان يحب غيري؟؟ قصير هو الليل,, ليل الغرام.. قريب هو الصبح,, صبح الحقيقه اخبرني حبيبي بصدق وصراحه.. هل لازلت تحبني؟؟ ام صارت ذكراي عتيقه؟؟


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : سهرة عاشق الاسم :بنت التحفيظ 2007-08-25

    كثير هم الساهرون على ذكرى عشاقهم بين خوف وترقب خوفهم من نسيان العاشق وترقبهم للنظر إلى حرارة عينه . لكن الزمن مؤذن بقدومهم شاءوا أم أبوا فما الحب إلا للحبيب الأول ,,, أطيل السهر حتى تهنئ بالنوم مع عشيقك في ليلة من الليالي ...


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الخامس -
    الفصل الخامس
     

    احمل أخطاء الناس معك دائماً محمل الظن إلا أن تتأكد من صدق الإساءة .
    لو أنك لا تصادق إلا إنساناً لا عيب فيه لما صادقت نفسك أبداً .
    إذا لم يكن في إخوانك أخ كامل فإنهم في مجموعهم أخ كامل يتمم بعضهم بعضاً.
    لا تعامل الناس على أنهم ملائكة فتعيش مغفلاً , و لا تعاملهم على أنهم شياطين فتعيش شيطاناً ، و لكن عاملهم على أن فيهم بعض أخلاق الملائكة ....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل السابع -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي 
    الفصل السابع
     


    زر السجن مرة في العمر لتعرف فضل الله عليك في الحرية ...
     و زر المحكمة مرة في العام لتعرف فضل الله عليك في حسن الأخلاق ...
     و زر المستشفى مرة في الشهر لتعرف فضل الله عليك في الصحة والمرض ...
     و زر الحديقة مرة في الأسبوع لتعرف فضل الله عليك في جمال الطبيعة ...
    و زر المكتبة مرة ....

    التفاصيل

    صلاة العيد في استانبول 1986

    مشاركات الزوار
    لاترحل هدا المساء
    مايزال في الكوب بعض من عصير
    مشاعري التي لطالما داعبتها وأدمنتها
    صنعت من سذاجتها أرجوحة . .
    بددت بها سامة الزمن الثقيل
    فلاترحل هذا المساء...
    ... ... ...…
    فمايزال في عقب سيجارتك المزيد
    توهج أشواقي الجامحة
    أخمدتها بهجرك الطويل
    ارتشفت عصارة أزهارها الملتهبة
    نفثتها رمادا بمطلك . .
    والتضليل . . .
    فلاترحل هذا الم....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018