تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1323486
المتواجدين حاليا : 20


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    رسائلها إليه .
     
    فتحت صندوقها الصغير...
    ووقعت عيناها على رزمة من الأوراق القديمة...
    ملفوفة بشريط مخملي بلون الورد...
    مع وردة قد جفت ...
    لكنها تنطق بالكثير...
    بيدٍ ترتجف فتحت الرزمة...
    وبدأت الأوراق تنتثر...
    لتحكي....
    هي رسائل لم تصل اليه...
    بل بقيت في طي الصندوق القديم...
    رسالة رقم (1)
    سيد الحلم المبتور
    سيدي ..
    سيد الوهم المتألق
    سيد الحلم المبتور
    س....

    التفاصيل

    خيانة و وفاء .
    ·       ذات سهرة قلب ...
    تقابلَ الوفاء و الخيانة ...
    لم يعرفا بعضهما !..
    أشاح كل منهما بوجهه عن الآخر .
    ·       كان الوفاء يستعرض أمام الضيوف ...
    مبتسماً مشرقاً ...
    يصافحهم و يقبلهم .
    ·       بينما كانت الخيانة ...
    تجلس بعيداً بركن مظلم ...
    تراقب الجميع بخوف .
    · ....

    التفاصيل

    أرصفة الأشجان .

    على أرصفة الأشجان
    لا زال قلبك
    يستقبل القادمين
    مني إليكِ
    و يعلن أن المسافات تقترب الآن
    و أن الضياع الذي كان جبلاً من ألم
    لا يستطيع
    مواجهة اللحظة الصفر
    عند بدء اللقاء
    ***
    كم عنكِ يسألني الواقع ؟
    يا وطن المستحيل
    فأزداد في الإندفاع إليك ؟
    اخترق الزجاج مثل الشعاع
    لتعانق عينيّ عينيك
    و مثل ( رنين أجراس الكنائس )
    يكون صوت الأقراط بأذنيك
    في سهرة شجنالتفاصيل

    خواطر متفرقة .
    ·     الحياة في واقعها شيء و في واقعنا أشياء و أشياء ...
    هي ليست نقمة و ليست نعمة على أحد ما ...
    هي كلوحة كل منا يرسمها بريشته و بأسلوبه الذي يراه ...
    إن رسمناها بريشة أمل و لون تفاؤل كانت نعيماً ...
    و إن رسمناها بريشة يأس و لون تشاؤم كانت لوحةً لجحيمٍ لا يطاق .
    ·     الجسد من السهل سجنه ...
    فهو عندما يُحرق يصبح رماداً من السه....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    تركته

    الاسم :عاشقة السهر 2005-08-16

    تركته.. ثم أني عدت أطلبه ثم تركته.. كنا كطفلين صغيرين ومازلت أذكره وكيف أنه كان لي وحدي وكيف أنه لم يرى غيري وكيف أن كلامه كان يعني لي الكثير إذ صدقته كان الكاذب وكان الصاحب وكان لي رجلي الوحيد وآخر الولدان .. ذاك الوليد أحببته صدفة فقد عرفته صدفة وكانت أجمل صدفة في هذه الحياة أن التقينا هاهنا في ممرات الحياة في طرقات تتهادى للرؤى آه .. أيها المحتال كم احبك فما سرق قلبي أحد غيرك أيها المحبوب أتعشقني بصدق؟ لا اصدق إن الصدق آخر ما كان منك .. ولن تصُدق ابتعد عني ودعني في سلام أيها الطيف المحلق في الظلام اتركني فما كان بيننا غير الكلام لا بل كان بيننا غير الكلام فقد أحببتك وبادلتك المشاعر وكتبت فيك كل الشعر وسطرت فيك ألف ألف سطر وقد كنت أعنيك حتى لو أني لم آتي على الذكر أنصت هل تسمع ما اسمع ؟ يقول العقل : لا أريده أن يرجع يقول القلب : بدونه دوما أتوجع فهل يا حبيبي هل ترجع ؟ لا لا أظنك ..لا لن ترجع فحبك للزيف يعادل حبك للصدق وحبك غير أصيل.. في نفسك زيغ ارحل فقد أحببت الذكرى في بعدك ارحل لم ارغب قط في قربك إلا في تلك الأيام أيام ليست كالأيام أحلام تتهادى في الشط تعانق عيني من نام لا لا لم اخلد للنوم سهر ذاك قد كنت احسبه نوم نعم كنت من أجلك اسهر حتى الصبح وتالي الليل وما بعد اليوم من أيام


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : بداع الاسم :هشام 2009-04-21

    ابداع لا يوصف نتمنى ان تستمري

    العنوان : شاركي معنا الاسم :صهيل الجهات 2005-08-19

    عزيزتي اتمنى ان تشاركي في المنتدى الشعري ليتسنى لباقي الاخوه قراءه ما خطته اناملك المخمليه من حروف اسطوريه وليعرفوا مدى روعه معانييه ودلائله


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    العقبة

    مشاركات الزوار
    اهديك دمعي.

    إليك...
    حبيبي,,أهديك دمعي
    إليك ابث حزني
    ...واشكوك حبي.


    أحتاجك كحبيب ,,, فأهديك دمعي!
    وأشتاق إليك ,,, فصدى صمتك رحل!
    أناديك فأجد ظلامك ..
    واكتب لك فتذووووووب حروفي في محبرة رحيلك...

    ’’’’ أحبك"""

    ولكني لا أجدك!!!!


    ""أحبك""

    واتذكر قسوتك!!




    ....حبيبي لن أقهر جرحك وأنساك
    ولن اصمت عند أول دمعات قسوتك....


    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019