تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 850403
المتواجدين حاليا : 16


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    سـأكون صورة عالقة في سـقفك .

    يـلومون صـمـتي
    يـلومون قـلبي المـتـنـثر عـلى المـقاعـد
    يـتلوى الـوقت بالـسؤال الـوحـيد
    متـى تتـلقى شِباك حـنيـني
    آخر لآلىء عـشقك
    مـلظومـتك عـالقة بخـيوطها
    تـصوغ حـمـيمـية مـا سـيكون بيـنـنا
    في أكـثر التخـيلات جـرأة
    *
    جـلست و النـافذه مـشرعة
    ألعب لعـبة التـقصي مع لحـظات تقـاسمـتها معك
    في ذلك الربيـع
    لا أمل الرجوع إليـها
    انهـا تـنطق بلا صـوت
    أشواق خل....

    التفاصيل

    ميلاد جديد .
    مقدمة : كل صبح يولد بداخلنا طفل .
    الإهداء : لكل الهزائم بتاريخ عمري .
    --*--
    (1)
    أريد أن أولد من جديد ...
    لأغير بعض اختياراتي ...
    و أمسح بعض ما بداخلي ...
    و أرفعُ للفرحةِ راياتي ...
    لكن العمر لا يرحم ...
    الحزن ما زال يكبر ...
    و يعذبني نحيبُ ذكرياتي .
    (2)
    في غرفتي ...
    باردة هي أمنياتي ...
    خائفة هي نظراتي ...
    كئيبة هي أغنياتي ...
    كنت أطالع أوراقي ...التفاصيل

    قارئة الفنجان .
    ( من وحي قصيدة قارئة الفنجان )
    أشرب قهوتك
    يا ولدي
    و اعطني الفنجان
    قلبت فنجان قهوتي
    حملته بعد فترة
    خلتها أزمان
    نظرت بداخله
    هناك خطوط سوداء
    تلتف بدهاء
    *
    يا ولدي
    عمرك زروق
    تاه في بحر الهذيان
    و حوريتك مسجونة
    في كهف من مرجان
    *
    يا ولدي
    لا شمس تُشرق
    في عمرك
    إلا وقد كساها
    الليل من الأحزان
    *
    يا ولدي
    مغضوب عليك <....

    التفاصيل

    سلطانةً من ورق .
    عالمي ورق ...
    حدوده سطور ...
    و حرّاسه حروف ...
    لا تمل من تأدية ...
    رقصة الولاء لكِ ...
    رغم صراخ المستضعفين ...
    من أشواقي .
    *
    ملكة هنا بقلبي ...
    على أفكاري تسيطرين ...
    بين أحلامي تتنزهين ...
    و بحروفي تتشكلين ...
    سلطانةً من ورق و حبر .
    *
     لكن !!! ...
    عندما تحاولين الخروج ...
    من عالمي الورقي ...
    إلى عالم ...
    لا يليق بك يُدعى واقع ...
    فأنتِ....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    من المسئول .

    الاسم :الرحيل 2006-06-08

    هل هي حقيقة أم وهم تلك المشاعر التي تعتري القلب عندما يرسم له القدر لقاء المحبوب , وهل نحن نظلم القلب عندما نحمله حب شخص لا ندري ماذا كتب القدر لهذا الحب فبعد أن كان ذلك القلب يحمل هم من يعيش به ويحمل أحاسيسه أصبح يحمل أحاسيس غيره.
    وهل نحن حقامسؤلون عن عذاب قلوبنا عندما نشير لها بحب من نحب ومن ثم بعد ذلك نحمله معنا عذاب قد يكون هو بعيد عنه.
    لقد كتب لي صديقي أن العقل هو الطريق الوحيد لمعرفة الحبيب للمحب وقال ولماذا نعذب قلوبنا ونحن نملك عقولا هي من تسمح لنا بمعرفة صدق الحبيب ومن كذبه وبذلك نريح القلب من هموم يصنعها صاحبه من دون مراعاة أحوال قلبه.
    فهل حقا سوف تتحول قلوبنا إلى نوافذ فقط ينظر منها القلب وينتظر الأمر من العقل الذي سوف يحدد من نحب؟
    وهل سيحب القلب ما يمليه عليه ا لعقل؟
    في الحقيقة لا ندري ولكن من المسؤول عما نعانيه عند هجر من نحب هل هي قلوبنا التي حملناها عذاب من نحب أم نحن الذين أهملنا سؤال عقولنا قبل أن نحب؟


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : كيف نزيل الهم من دون جرح احد الاسم :الفراشة 2007-08-22

    عندما تكون موجودا وتخدم الناس بما تستطيع ولكن خدمتك لاتكفيهم ويجرحونك بالقول: انظر لهذا الطفل كيف يخدم والدتة بكل اهتمام وانت تفعل ولاكن لاتكون موجودا في نظرهم هذا الشىء يبكيني احيانا وهم يقلون لي ذالك وعندما اصارحهم وخاصتا عندما تكون الام يقولون نحن نقول عندما تفعل ونحن نحبك ولك مكانتة في القلب ما الحل لاقناعهم انني افعل مااستطيع . ...


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    بيعة عمر .
    ·       رغب ابو بكر الصديق رضي الله عنه في شخصية قوية قادرة على تحمل المسئولية من بعده .
    ·       اتجه رأيه نحو عمر بن الخطاب رضي الله عنه
    فاستشار في ذلك عدد من الصحابة مهاجرين و أنصارا
    فأثنوا عليه خيرا و مما قاله عثمان بن عفان رضي الله عنه :
    ( اللهم علمي به أن سريرته أفضل من علانيته ، و أنه ليس فينا مثله ) .
    · ....

    التفاصيل

    مما قال .
    ·       أكثر من ذكر الموت ، فإن كنت في ضيق من العيش وسّعه عليك ، و إن كنت في سعة من العيش ضيقه عليك .
    ·       أيها الناس أصلحوا أسراركم تصلح علانيتكم واعملوا لآخرتكم تكفوا دنياكم .
    ·       قال له رجل : أوصني فقال : أوصيك بتقوى الله و إيثاره تخف عنك المؤونة وتحسن لك من الله المعونة .
    ·&nb....

    التفاصيل

    صناعة الخناجر

    مشاركات الزوار
    منتهى ...الحب.
    منتهى ...الحب
    --*--
    منتهى الحب
    التسكع ليلا
    بين صدى كلمات الحب
    وفي حانات القمر الخمري
    أمنية
    نشرب
    من نبيذ ضوئه الفضي
    نخبا
    و نسكر
    من رعشة
    استدارة اكتماله
    بدرا
    حد الثمالة
    عشقا
    منتهى الرغبة
    لذة
    نصها سندسي
    منتهى اللذة
    رغبة
    لا تنتهي
    ترصع
    نهر الوجود الدافق
    ظل مدلل بالندى
    بلل دمعه اللقاء
    قلبه مترع
    بكدح النشوة و الإنتشاء
    ال....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018