تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 686692
المتواجدين حاليا : 14


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أنت غير عنهم
    أنت مو مثلهم
    أنت غير عنهم
    قلبي يقول
    وإحساسي يقول
    انك هواي ... انك لي غرام
    أنت مو مثلهم
    أنت رسم الحنان في طيبتك
    أنت لون الورد
    في وجنتك أنت الجمال منك ولك
    أنت الحياة في كلمتك
    أنت الدفاء في برد الشتاء
    أنت الوفاء في وجه الجفاء
    أنت غير عنهم
    قلبي يقول
    في هواك عرف الوجود
    وشاف الحياة له تعود
    يا سحاب اقبل يحمل رعود
    اروي صحاري ذبلها الجحود
    أنت مو مثلهم<....

    التفاصيل

    أحبكِ يا امرأة .

    أسـفار كثيرةٌ ....
    تجول بـفكري ...
    وأستقر أخيراً ...
    في عاصمةِ قلبكِ ...
    أتغرب عن وطني ...
    وأجد نفسي ...
    في واحةِ حُبكِ ...
    *
    أُحبكِ يـا امرأةً ...
    تبحثُ عنها الأشجانْ ...
    أُحبكِ يـا امرأةً ...
    أوجدت للزمانِ ...
    مكاناً ... و عـنوانْ ...
    *
    أُحبكِ يـا امرأةً ...
    يتنزه الحُب بين ضلوعها ...
    و يجد الأمانْ .


    الفيصل ،....

    التفاصيل

    عودة للمرافيء .
    بحار ...
    غادر مركبه مرغماً
    نحو اليابسة
    في ساعات الجفاف
    كان الحنين لموج البحر
    يقتل يومه .
    *
    بين وحشية الحديد
    و ضجيج العناق
    بين المعادن المصقولة
    كان تائهاً بلا هوية .
    *
    هناك ...
    بعيداً عن البحر
    معادلات حسابية
    نظريات علمية
    لا تمت للمرجان
    بصلة عشق .
    *
    في البعيد ...
    عيون صغيرة غريبة
    كانت تتابع خطواته الغريبة
    فمن تعود السباحة
    ف....

    التفاصيل

    ميلاد جديد .
    مقدمة : كل صبح يولد بداخلنا طفل .
    الإهداء : لكل الهزائم بتاريخ عمري .
    --*--
    (1)
    أريد أن أولد من جديد ...
    لأغير بعض اختياراتي ...
    و أمسح بعض ما بداخلي ...
    و أرفعُ للفرحةِ راياتي ...
    لكن العمر لا يرحم ...
    الحزن ما زال يكبر ...
    و يعذبني نحيبُ ذكرياتي .
    (2)
    في غرفتي ...
    باردة هي أمنياتي ...
    خائفة هي نظراتي ...
    كئيبة هي أغنياتي ...
    كنت أطالع أوراقي ...التفاصيل

    مشاركات الزوار

    سيرة الألم

    الاسم :إبراهيم القهوايجي 2005-05-07

    شمس وبدر أنجبا كوكبا
    يهدهدانه بدثار من قطن الحب حبا ،
    كعصفور على شرفة قمر يقطف أزهار القلب .
    فلتخرج لترسم هذي الحقيقة ليلا !
    وتحتفي بقدومك كل الموانئ.
    أنت الموج ، أيها المخبوء في الموج،
    يا أيها الحلم الناشئ في ضوء القمر
    حبك مغروز في صمام القلب .

    كنت تدق الباب على شمس ،
    تقربك من الأرض
    أو النجم
    أو البحر. .
    من دمها تنمو أشجارك ،
    بعدما علمتها كل طقوس الألم .
    يا أيها الأفق الجميل
    اصرخ . .
    خل شمسك تصبح وسع الفرح . .
    وسع العالم . .

    ها صوتك يهمس للقمر الطالع وسط الماء ،
    يحضنك بدر لا يبكي إلا من الألم ،
    ويدحرج أسرار حزنه
    بعدما تراءى له وجه أبيه
    جسدا يتناثر في الريح
    قشا ينبت فيه الوجـع ،
    ويحلم أن يكون ضمادا لجرحه النازف بين الضلوع.
    والوردة تبكي،
    بعدما خرمت صرختك في أحشائها الحمم .
    كنت آخر قطرة رأيتها ،
    تحفر في النهر حبا،
    وتفتح أعراسا في مواسم العشق ،
    وأنت تخطو في أفياء الله،
    وشقائق النعمان في جبهتها يخضر الزيتون
    فترسل أزهارها
    عطــرها
    وتوزع ألوانها في وجنتيك ،
    وخير الوفود أتتك بالهدايا.
    وأنا ، ما بين الرغبة
    والحلم الراحل
    تستوقفني عيناك، ،
    فيدفق ينبوع يعبق بالنرجس والعشق،
    وبالحرف والقرطاس والقلم أرقب ميعاد الميلاد،
    وشوقي عند ازدياد الوجد يحتدم . .
    ابنا للبحر وللجرح كنت .
    أنت البحر
    الحلم
    والجرح ./.


    إبراهيم القهوايجي / المملكة المغربية
    سبع عيون في :29/12/2004.


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : يعطيك الصحة الاسم :نايف بدر 2005-05-08

    الله يعطيك الصحة على ها الشعر الجميل


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    إسلامه .
    ·       أسلم في السنة السادسة من البعثة النبوية المشرفة .
    ·       قال عمر رضي الله عنه :
    (خرجت أتعرض لرسول الله ، فوجدته سبقني إلى المسجد ، فقمت خلفه ، فاستفتح
    سورة الحاقة ، فجعلت أتعجب من تأليف القرآن ، فقلت :
    هذا و الله شاعر كما قالت قريش ، قال :
    فقرأ { إنَّهٍ لّقّوًلٍ رّسٍولُ كّرٌيمُ * ومّا هٍوّ بٌقّوًلٌ شّاعٌرُ قّ....

    التفاصيل

    بادية أبوظبي

    مشاركات الزوار
    هل ستنساني؟!!
    اسمح لي ان اردد بكل وجل ,,, هل ستنساني؟
    هل ايامي كانت رحلة عابرة ...
    هل سيمحي الزمان انفاسي...
    هل سأشبه كومة ضباب لاتحمل ملامح!!
    هل وهل وهل............
    اسئلة تراودني كلما اقترب موعد رحيلي ,,, من سيلقي بال في ألم لايعرفه غير من تجرع بمرارة كأس الحب !
    بالقرب من مخدعي يوجد هدية تحمل ذكراك..
    وهناك خلف الرف توجد قصاصات بطاقاتك..
    وبكل جدران الحجرة ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018