تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1291550
المتواجدين حاليا : 16


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ما أضيق ثوب النصيب
    لماذا ثوب النصيب دائما أضيق
    من ان يجمعنا مع من نحب
    !!!

    وكأن الليل لم يكن لنا
    وآهات العذارى لم تحم حول حبنا
    والشمس لم تشرق على أحلامنا
    والقمر لم نودعه يوما أدق أسرارنا
    !!!
    وكأن الدنيا لم نكن نملكها معاً
    ونخط على تربها آمالنا معاً
    وسماءها
    لمَّا بكت مدمعاً
    سجدنا
    ابتهلنا
    دعونا الله
    أن نبقى ....

    التفاصيل

    افترقنا .
    مقدمة : الوداع ذلك القاسي الذي لا يلين .
    الإهداء : إلى كل الراحلين عن مدن الأحِباء .
    --*--
    (1)
    افترقنا ...
    كانت كلمة الوداع على ...
    شفتينا ...
    وكانت الدموع تتردد في ...
    مقلتينا ...
    فما لبثنا أن بكينا .
    (2)
    و ... افترقنا ...
    تعاهدنا على الوفاء ...
    و الصبر على الشقاء ...
    حتى اللقاء .
    (3)
    ودعتك ...
    تركت على الميناء وحيدة ...
    تودعيني حزينة ...
    و....

    التفاصيل

    هجوم فضائي .
    ·       ذات مساء حالم ...
    تفاجأ المجتمع الهادئ القانع بهجوم فضائي من كل مكان ...
    مزوداً بصواريخ حديثة للكلمة السياسية و بقنابل مسيلة للغرائز .
    ·       و لأن هذا المجتمع لم يُجبر على الخدمة التنشيئية الفكرية ...
    و لم يزود بالسلاح الثقافي لتحديد هويته ...
     تفرقت الجموع و بدأ كل من أفراد هذا المجتمع في اتباع ما يراه م....

    التفاصيل

    ترحلين .

    مقدمة :
    عبر تاريخ العشق العربي … هناك مجنون ليلى …
    لكننا لم نسمع ولم نقرأ عن مجنونة قيس .
    الإهداء :
    إلى … من أعلنت الرحيل عن واحة الحب … لتسكن صحراء البُعد .
    -------------------------
    ترحلين ...
    وتتركيني وحيداً...
    مع... بقايا ذكرياتنا سوياً...
    ترحلين ....
    وتتركيني …
    أقابل جحافل الذكريات وحدي .
    *
    ترحلين ؟!!…
    ترى ماذا سأقول للأحلام الجميلة ؟...
    ....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    قبليني من شفاتك دهراً

    الاسم :غفوة حنين 2014-03-08

    اسقينـيَ من غرامككّ كأساً
    و قبلينـيَ من شفاتككَ دهراً
    يَا من وجدتَ بحناياككَ موطنيَ
    و هل رأيتـيَ كيفَ جندياً يخونٌ وطنههَ
    و خالقَ كل شيء لا و لنّ تسري الخيانة بيَ
    سّأكونّ لكيَ شيئاً لم يسبّق لههَ مثيل
    سَأجعل حياتككَ جمالاً و دنيتككَ جنهه
    سَأعيشككَ فَ ترفاً و رغداً 
    سَأكون جباراً لاجلككَ
    سَأكونَ طاغياً لاحافظ عليككَ
    سَاشربّ الدماء لقربككَ
    سّأمزق كل منّ أطال النظر لككَ
    سَاحقق امنياتككَ امنيةً امنيـه
    فقط گونيَ لي و عاهدينِي بالله انكك ليَ
    و انَ حياتككَ بدونيَ لن تعنيّ شيء
    اختميَ اوراق الحبّ معي و لي و لاجليَ
    گونيّ معيَ رقيقههَ طريفههَ شقيههَ 
    فقط معـيَ
    و مع غيريَ ، اجعليهمَ جهنمَ فالارض تسيـر
    شيآطينَ تحرق بالقرآن و الاذان
    اجعليهمَ گأنهم لمَ يخلقوا ابداً
    و اسقينـيَ من غرامككَ كأساً
    و قبلينـيَ من شفاتككَ دهراً


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    و فاته و مدة خلافته .
    ·       كانت و فاته سببها السّل .
    ·       و قيل سببها أن مولى له سمَّه في طعام أو شراب و أعطي على ذلك ألف دينار ، فحصل له بسبب ذلك مرض ، فأُخبر أنه مسموم ، فقال : لقد علمت يوم سُقيت السُّم ، ثم استُدعي مولاه الذي سقاه ، فقال له : ويحك ما حملك على ما صنعت ، فقال : ألف دينار أُعطيتها ، فقال : هاتها ، فأحضرها فوضعها في بيت المال ، ثم ....

    التفاصيل

    أوزبكستان 2003

    مشاركات الزوار
    اعذريني ع الغياب
    الورود وما أدراك ماهي الورود..؟؟ وكيف نفرق بين انواعها أنواعها؟؟؟
    أحبابي
    هنااااك وردود تجبرنا أن نشم رائحتها عن بعد


    وهناك ورود تجبرنا أن نتمعن في النظر اليها طويلا

    و
    هناك ورود (ساااامة )يجب أن نبتعد عنها

    و
    هناك ورود شوكية يجب أن لانقترب منها.
    و
    هناك ورود نهديها مع أجمل مشاعرنا
    لمن يستحقها
    <....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019