تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 611423
المتواجدين حاليا : 15


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    الحب الأكبر .
    كل منا يبحث عن حب يملأ قلبه و كيانه ..
    حب يدوم بدوام الحياة ..
    و لكن هل منا من يبحث عن حب يدوم حتى بعد الحياة ..
    *
    كانت تائهة في بحر الحياة ..
    كانت تتخبط في كل اتجاه ..
    كانت تمضي في طرقات لا تعرف من أين بدأتها ..
    و لا إلى أين ستنتهي بها ..
     كانت حائرة تبحث عن شيء ...
    و لكن لا تدري ما تبحث عنه ..
    ربما تبحث عن الأمان ..
    ربما عن الحرية ..
    ربما عن الراحة ....

    التفاصيل

    الحياة و الإيمان .
    ·       الحياة بلا إيمان ...
    بلا قيم ... بلا مبادئ ...
    وهم نحسبه حقيقة ... خيال نحسبه واقع ...
    و مأساة لا نحس بها إلا عندما نفيق على وقع صدمة نحتاج عندها لملجأ …
    فنتذكر عندها الله سبحانه وتعالى .
    ·       عندما نبيع الحب من حياتنا لا نشتري بدلاً منه إلا الألم .
    ·       عندما ننتزع....

    التفاصيل

    الحضارة .
    ·       إن الحضارة نرفض أن تسايرنا إلا إذا كان تسايرها معنا ينطلق من داخلنا ...
    فقبل أن تنظف شارعاً ...
    عليك أن تنظف قلوب سكانه ليتبلور معنى النظافة بداخلهم ...
    لينعكس ذلك على مظهرهم … على نظافة ملابسهم …
    وعلى نظافة منازلهم .
    عند ذلك سيحافظون على نظافة شارعهم و على كل شارع تطأه أقدامهم .
    ·       قبل أن تضع إشارة مرو....

    التفاصيل

    إليها في كل يوم عيد .
    ·       من مدينتي التي تسكن رياض الصحراء …
    و تمشط شعرها كل صباح على الرمال الصفراء …
    إلى مدينتك الشارقة على ساحل الخليج …
    و التي تستحم كل صباح بمياه البحر …
    و تزين ضفائرها باللؤلؤ و المحار …
    ·       من أسنمة الجمال … إلى سواري المراكب …
    ·       من ورد الخزام إلى صدف البحار …
    ·....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    في محراب أمير النحل

    الاسم :عبدالله علي الأقزم 2009-10-04

    في محرابِ أمير ِ النحل

    أميرَ النحل ِ

    كمْ تهواكَ أجزائي

    فخذهـا

    للمناجاة ِ

    و خذها

    دُرَّةً بيضاءَ

    تسطعُ

    بالتـِّلاواتِ

    و خذها

    في ربيع ِ النور ِ

    بدءاً

    لانطلاقاتي

    بمعنى نـبـلِـكَ

    الفيَّاض ِ

    قدْ أيقظتَ

    أوقـاتـي

    بسرِّ جمالِكَ

    الأخاذِ

    قدْ غرِقتْ

    كتـابـاتـي

    بحبـِّكِ

    يا أبا الحسنين ِ

    قدْ أنشأتُ

    أشرعتي

    و مرساتي

    بحبِّكَ

    يا أبا الحسنين ِ

    دربي منكَ

    ألـَّفني

    رواياتِ

    سأجعلُ

    حبَّكَ الأحلى

    على صدري

    يُشعشعُ

    بالحضاراتِ

    سأجعلُهُ

    معي بدراً

    معي أحداً

    سأخلقُ

    مِنْ معانيهِ

    عباراتي

    سأرسمُهُ

    معي ظلاً

    يُظلِّـلُـنـي

    قراءاتِ

    أحـبـُّكَ

    يا أبا الأحرارِ

    حرِّرنـي

    مِنَ الشهواتِ

    مِنْ نار ِ الغواياتِ

    أحبّـُكَ

    في طريق اللهِ

    في جوِّ مِنَ التـقـوى

    غياثـاً

    للـعـبـاداتِ

    أحبُّكَ

    في دليل ِ النُّور ِ

    في آدابِ أنهار ٍ

    تـُحوِّلُني

    افتتاحاتِ

    رأيتـُكَ

    في صلاة ِ الليل ِ

    معراجاً

    لبسملةٍ

    و قائمة َ ابتهالاتِ

    رأيـتـُكَ

    دائماً بطلاً

    تسلسلَ بالفتوحاتِ

    رأيـتـُكَ

    في سباق ِ النور ِ

    أتعبتَ

    المسافاتِ

    و كمْ حطَّمتَ

    أصناماً

    و كمْ أحييتَ

    في الموتى

    الإراداتِ

    وليدَ الكعبةِ الغراء ِ

    يا وجهَ البشاراتِ

    قرأتـُكَ

    فوق مشكاتي

    شهابـاً

    يصنعُ الأمجادَ

    يسطعُ بالمروءاتِ

    و كلُّكَ سيِّدي

    فتحٌ

    تلوَّنَ بالنجاحاتِ

    و سيـفـُـكَ

    ما انحنى أبداً

    و لو يبقى

    بسلسلةِ انكساراتِ

    و كلُّ ضلوعِكَ

    النوراء ِ قدْ أمستْ

    إلى الإسلام ِ

    راياتِ

    أيا أعلامَ منقبةٍ

    أيا محرابَ أدعيةٍ

    أيا تفسيرَ كوكبةٍ

    أيا مجموعَ أسئلةٍ

    شروحُكَ

    في تراجِمِهـا

    تتالتْ

    بالإجاباتِ

    أبا الإقدام ِ

    في علم ٍ

    و في أدبٍ

    جهاتـُكَ

    في سراج ِ الحبِّ

    قد صنعتْ

    فضاءاتي

    و بينَ جمالِكَ القدسيِّ

    قد أحيتْ

    مسرَّاتي

    و وجـهُـكَ سيِّدي

    يحكي

    لنا التبيانَ

    و العرفانَ

    و الإيمانَ

    و المستقبلَ الآتي

    و وجهُكَ

    في اكتمال ِ الدين ِ

    قد أمسى

    و قد أضحى

    لأحلى الحبِّ

    مرآتي

    ألا خذني

    إلى آفاق ِ ملحمةٍ

    يُعَايشُ ذاتـُهـا

    ذاتـي

    أميرَ النحل ِ

    قد سافرتَ في الدنيا

    بطولاتٍ مقدَّسة ً

    و في الأخرى

    فتوحـاً

    في سماواتِ

    ستسكنُ

    فيكَ خاطرتي

    ستـُبدعُ فيكَ

    أبياتي

    سيبقى

    اسمُ حيدرةٍ

    يُسافرُ

    في مساماتي

    سيبقى

    اسمُهُ زمناً

    تنفـَّسَ بالكمالاتِ

    عليٌّ

    في انتصار ِ الفجر ِ

    قد أضحى

    لنا أفقَ

    اكتشافاتِ

    عليٌّ ذاكَ

    ماضينا

    و ذاكَ جديدُنا

    الآتي

    عليٌّ

    حبـُّهُ عسلٌ

    صداهُ

    وردةٌ سطعتْ

    و فاضتْ

    بالبطولاتِ

    عليٌّ

    قولُهُ فعلٌ

    تـفـتـَّحَ بالكراماتِ

    1عليٌّ

    في مبادئـِهِ

    تشكَّلَ كلُّ ما فيهِ

    انتصاراتِ

    عليٌّ

    وجهة ٌ أولى

    لأفواج ِ الإشاداتِ

    هوَ الحبلُ

    الذي يُنجي

    عبادَ اللهِ

    مِنْ موج ِ التعاساتِ

    و مَنْ عاداهُ

    عنْ علم ٍ

    و عنْ جهل ٍ

    سيُدركُ

    أنَّ جوهرَهُ

    تضخـَّمَ بالنفاياتِ

    و مَنْ والاهُ

    عن وعي ٍ

    سيجعلُ

    كلَّ ما فيهِ

    طريقاً للسماواتِ

    بحبِّ المرتضى

    انفتحتْ

    حروفُ الدين ِ و الدنيا

    بطولاتِ

    عبدالله علي الأقزم 3/7/1430هـ


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الخامس -
    الفصل الخامس
     

    احمل أخطاء الناس معك دائماً محمل الظن إلا أن تتأكد من صدق الإساءة .
    لو أنك لا تصادق إلا إنساناً لا عيب فيه لما صادقت نفسك أبداً .
    إذا لم يكن في إخوانك أخ كامل فإنهم في مجموعهم أخ كامل يتمم بعضهم بعضاً.
    لا تعامل الناس على أنهم ملائكة فتعيش مغفلاً , و لا تعاملهم على أنهم شياطين فتعيش شيطاناً ، و لكن عاملهم على أن فيهم بعض أخلاق الملائكة ....

    التفاصيل

    شارع أجياد

    مشاركات الزوار
    دموعك كوثر آلهة.
    دموعك كوثر آلهة
    تنادم وجع الشمس الباهتة
    تقبل ثغور النجم الساجدة
    تداعب كرى الفجر السابحة
    في مساحات الفرح دهرا
    يحيي ويميت
    يميت ويحيي
    عطشا أشربه كالكوثر
    لهو في الشفة يرقص
    كالبحر يمد ويجزر
    شهوة الاكتمال تثمر
    برتقالا بطعم الخيال والعنبر
    و زيتونا بلون الخجل ميال
    و المطر حرير
    والندى خمرة كأسي
    مزاجها
    تأكلها الأيام
    و الحب كالماء
    كالشهد مشهد
    يشرق زبد....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018