تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1169440
المتواجدين حاليا : 31


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    رسام .
    ماما أعطيني لونا أحمر
    لونا أصفر
    أزرق ، بني ، زهري ، أخضر
    ماذا ترسم يا طفلي ؟
    ابتسم وقال
    لا أدري
    تعجبني خطوط الألوان
    قد أرسم يا ماما قمرا
    يشرب من ماء النهر الأخضر
    وأنثر فوق مياه النهر
    نجوما من قطع السكر
    وسأرسم شجرا أزرق
    ينبت حلوى، ينبت لعبا
    يصنع ثمرا حلوا حلوا
    قد يطعم ألفا أو ألفان
    وزهورا تلعب في البستان
    وتحلق بجناح أحمر
    وتغني أعذب ....

    التفاصيل

    عنوان جريدة .
    (1)
    في الصباح ...
    و مع القهوة ...
    سيكون عنوان جريدتك ...
    - رحيل عاشق -
    و عندما تُنهين الجريدة ...
    سأكون أنا عنك بُعد المدى ...
    افتحي الجريدة مجدداً ...
    ابحثي عن بقايا حروفي ...
    ستجدين بكل صفحة ، بكل سطر ...
    شيءٌ كان مني .
    (2)
    ارتشفي آخر حرف ...
    مرارة الرحيل ...
    لا علاقة لها بمرارة قهوتك ...
    طالعي صور الجريدة جيداً ...
    ستجدين كفي يلوح لك مودعاً ...التفاصيل

    رسم لصورتكِ .

    عندما أتخيلك
    أرسم صورتك على جدار ذهني
    لأمارس فوضويتي و هوايتي منذ طفولتي
    فمرة أرسمك وردة
    مرة عصفوراً على شجرة
    و مرة بيدراً يُثمر ألوان
    أنقش ملامحك على مزهرية
    فترفض الزهور خوفاً من إفتضاح سرها
    أفشل دائماً
    في تحديد الجهات الأربع بمستطيل وجهك
    فأعود لأرسمك بدخان سجايري
    فتنتشر صورتك بكل الأرجاء
    معانقة حيطان غرفتي
    و
    عندما أقابلك
    أكتشف كم أنا أحمق
    تصبح ....

    التفاصيل

    أخلاق الفروسية .

    كان ذلك الطفل
    الذي حمل السلاح
    في وجه شخص كبير أهانه
    عندها
    أصبح المشاغب الصغير
    عنوان القبيلة
    كان والده
    يُذكي فيه روح القوة
    و كانت والدته بخوفٍ
    تكره تلك الخليقة .
    *
    و ... كَبُر ..
    و مع تكاثر سنوات عمره
    تكاثرت الهزائم
    ففي المجتمع الكبير
    لا مكان
    لأخلاق الفروسية .
    *
    الفارس لا يكذب و لا يخون
    كل من حوله
    يكذب و يخون
    كيف يكون الشجاع التفاصيل

    مشاركات الزوار

    بين أحـضان الغروب / حياتي قوس قزح ...!!

    الاسم :أميـ الحرف ـر 2009-07-31

    بين أحـضان الغروب / حياتي قوس قزح ...!!

    بين أحضان الغروب
    وفي رمـال السعـادة نمـشي
    حافيين لا نبالي
    تمسكين قلبي كما تمسكين يدي
    بحب فاق التصور
    حبيبتي
    وصوت البحر ينطق اسمك
    ونبض القلب صار مـلكك
    تغمرني سعادة لا توصف بلقائك
    منذ أول يوم رأيتك
    صار يومها ميلادي
    و سيكتب مماتي يوم
    تركك
    كُلِي ألوان منذ عرفتك
    و تجلت صورتك
    في عيني لم تفارق بؤبؤ عينيّ
    أشاهد التلفاز ..... أو أقرأ
    أكتب شعرا ...أو نثرا
    في غيابك أو حضرتك
    قريبة أو بعيدة
    فأُحبك بالبنفسج
    وأضحك معك بالأخضر
    سارحا في خيالي أحلم بالوردي
    هادئ ألاعب حروفك بالأزرق
    أبكي بالرمادي
    أصرخ بالرمادي
    أحزن بالأحمر
    و في الأخير ... أكتب بلون الحب
    الذي لا يعرفه إلا أنا وأنت



    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثاني -
    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
    الفصل الثاني :
     


    إن للشيطان دواب يمتطيها ليصل بها إلى ما يريد من فتنة الناس و إغوائهم ، منها : علماء السوء ، ومنها : جهَلَة المتصوفة و زنادقتهم ، و منها : المرتزقون بالفكر و الجمال، و منها : الآكلون باللحى و لعمائم ( أي : يخدعون بها الناس و ليس لهم صلة بالعلم والدين )، و أضعف هذه الدواب و أقصرها مدى مجرمو الفقر  وال....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل السابع -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي 
    الفصل السابع
     


    زر السجن مرة في العمر لتعرف فضل الله عليك في الحرية ...
     و زر المحكمة مرة في العام لتعرف فضل الله عليك في حسن الأخلاق ...
     و زر المستشفى مرة في الشهر لتعرف فضل الله عليك في الصحة والمرض ...
     و زر الحديقة مرة في الأسبوع لتعرف فضل الله عليك في جمال الطبيعة ...
    و زر المكتبة مرة ....

    التفاصيل

    13

    مشاركات الزوار
    توقيعات شاعر على صدر دفتر
    عيناك حين تورقان
    تخضر حقول قلبي .
    يا حلمي القتيل ،
    ووتري المشدود إلى شغاف قلبي..
    أنت الماء الذي أرسى عليه الأزل..
    ذكراي الصغيره..
    أنت اسم يتناسل حنانا في صبار حياتي..
    نبرة سالت على قلبي قصيده.
    * * *
    تـنـثرين أحلامي زهور دم
    على صخور الواقع العنيده ..
    والحزن في بيتنا
    شجرة
    كئيبة الأغصان.
    وحدك كنت الشاهده
    عن براءتي ..
    إذا أنا يوما سفحت
    دمي ..
    ورحت....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019