تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 611419
المتواجدين حاليا : 18


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    السيف و موعد الإبحار .
    يحلو له الإبحار ..
    و يحلو لنا مرافقته ..
    يأخذنا في رحلة يخطها ..
    بمداد غزير كماء البحر ..
    و بحرف عميق ..
    بعمق البحر ..
    بعبارات تتراقص ...
    كموج البحر ..
    صافية .. مترقرقة .. شفافة ..
    نبحر معه بين يراعه والسطر
    .. و نغرق في خيال هتّان كالمطر ..
    يأخذنا لعالم غامض ..
    يأسرنا ..
    و يصفد كل مشاعرنا..!
    عدا إحساس بالإبحار مع سيد الحرف .!
    *
    و في مركب الإبحار....

    التفاصيل

    زمن النسيان .

    مقدمة : لا شيء .
    إهداء : لا أحد .
    ---*---
    (1)
    في زمن بلا ذاكرة …
    خيول متعبة …
    تسقط الواحدة بعد الأخرى …
    و الفرسان …
    الذين شهدوا مصرع نصرهم …
    يسقطون الواحد تلو الآخر …
    تتساقط الخيول … يتساقط الفرسان …
    و تتكسر السيوف …
    لم يبقى في ساحة المعركة …
    سوى دماء أسطورة …
    ثياب تاريخ ممزق …
    و لون هزيمة يصبغ وجوه الضحايا …
    هاهو النسيان …
    الناجي الوحيد …
    ....

    التفاصيل

    بـحـــر الأنــا
    هـــا نحن نـمــضـي.............
    .............و الأيــــام تـطــويـنـا
    ســـــاعــات أفـــراحٍ.............
    .............و سـاعات تـبـكـيـنـا
    نـحــــمـلـهــا وزرنـــا.............
    .............و ننسى مـعاصـيـنـا
    تـركـــــنــا الــمــرؤاة.............
    .............إســتـعبدتنا أمــانينا
    ركـــــضـنــا خـــلــف.............
    .............زُخـــرفــهـا و جـيـنـا
    نـمـضــــغ ا....

    التفاصيل

    أحببت السنابل .

    أحببت السنابل ...
    لأنك الأرض ...
    التي تسكنها الحقول .
    أحببت الماء ...
    لأنك المطر و الجداول ...
     و ساقية الزرع في كل الفصول .
    *
    أحببت الحرف ...
    لأنك الأبجدية ...
     و تاء التأنيث
    و الحب المؤنث السالم .
    أحببت القلم ...
    لأنك العقل
    و اليد و الفكر الحالم .
    *
    إليك يسير القلب ...
    على قدمين من نبض ...
    و يقدم لكِ ...
    على طبق من صدق ...
    ....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    لا يا سيدي .

    الاسم :عاشقةالقلب المتحجر 2005-02-28

     لا ياسيدي لست وحدك من يخون....
    و لست وحدي من يهوى الجنون...
    اليوم وغدا مستقبلي مجهول....
    و أنادمعة تائهة بين أحضان العيون...
    لا يا سيدي لست بمن زرع السماء نجوم..
    و لست جريمة حمقاء ترفضها الأحكام..
    وتروضها السجون...
    اناقصة أبجديتها الشجون...
    أنا من بنيت حلماً و استيقظت لأجده
    واقع مهزوم...
    فليتك سيدي عرفت حقا من اكون....
    من اكون؟


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : رائعة الاسم :aya 2005-03-30

    كلمات رائعة ومعبرة ربما ليست كلمات كبيرة ولكنها ذات معنى عميق وانا افهم شعورك اتمنى لك النجاح دائما شكرا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حرب المرتدين .
    انتهزت بعض القبائل التي لم يتأصل الإسلام في نفوسها انشغال المسلمين
     بوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) واختيار خليفة له، فارتدت عن الإسلام
    وحاولت الرجوع إلى ما كانت عليه في الجاهلية، وسعت إلى الانشقاق عن
    دولة الإسلام والمسلمين سياسيا ودينيا، واتخذ هؤلاء من الزكاة ذريعة
     للاستقلال عن سلطة المدينة، فامتنعوا عن إرسال الزكاة وأخذتهم العصبية
     القبلية، وسيطرت عليهم النعرة ال....

    التفاصيل

    و فاته و مدة خلافته .
    ·       كانت و فاته سببها السّل .
    ·       و قيل سببها أن مولى له سمَّه في طعام أو شراب و أعطي على ذلك ألف دينار ، فحصل له بسبب ذلك مرض ، فأُخبر أنه مسموم ، فقال : لقد علمت يوم سُقيت السُّم ، ثم استُدعي مولاه الذي سقاه ، فقال له : ويحك ما حملك على ما صنعت ، فقال : ألف دينار أُعطيتها ، فقال : هاتها ، فأحضرها فوضعها في بيت المال ، ثم ....

    التفاصيل

    الفيصلية

    مشاركات الزوار
    تمازجنا
    أرتـِّبُ عـالـمَ الإبـداع ِ حـتــَّى

    يـفـيـضَ الـحـرفُ فـي خـديـك ِ قـُبـلـة ْ

    رسـمـتـُـكِ غـيـمـة ً هـطـلـتْ لأحـيـا

    عـلـى خـطـواتـك ِ الـخـضـراءِ شـُعـلـة ْ

    عـلـى بـابِ الـهـوى يـزدادُ شـوقــي

    كـبـحـر ٍ لـم يـجـدْ لـلـدر ِّ أهـلـه ْ

    عـشـقـتـُـكِ فارتـقـى الـمـاءُ الـمـصـفـَّى

    يـُحـقــِّـقُ في فمي للـشـعـر ِ نـقـلـة ْ

    تـضـاريـسُ الهوى في الق....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018