تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 720070
المتواجدين حاليا : 24


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ليلة باردة .
    بين أصابعي يرقد قلم
    ومن بين الحروف النازفة يغرق حنين
    وعلى ورق من ألم..تذوب السعادة لحظة بلحظة
    بين عبث السنين
    *
    ليلة باردة أخرى..
    من دونك..
    برد بين ضلوعي ..وميض برق يزور قلبي الكسير
    وذكريات فراق وألم تحتضن دموعي
    *
    أقف خلف نافذتي
    لتحتضن نظراتي حبات المطر المتساقطة
    ربما ترى طيفك من بينها
    يغفو بعد اشتياق ولوعة
    *
    وأنا وحيدة هنا
    وقلبي الصغير يبكي معي
    ي....

    التفاصيل

    سطور ليست للقراءة فقط .

    ·       الإنسان إيمان بقلبه ، و مبادئ تتمثل أمامه و كرامة يعيش بها و بغير هذا لا يكون هنالك إنسان.
    ·       عندما تكون الصريح الوحيد بين آلاف المنافقين فأنت صاحب النغمة النشاز بوسط الفرقة الماسية .
    ·       الكاتب كاللاعب فعندما يبتعد الكاتب زمناً عن القلم يكون كاللاعب الذي لم يمارس اللعب ....

    التفاصيل

    يوم لا حرب فيه .

    ·       قديماً عندما كانت النصال تقابل النصال ...
    لم يكن للجبان مكان أو مجال ...
    و بلا شك أن من أخترع القوس و النشاب كان أجبن الرجال ...
    كما هو الحال مع من إخترع المسدس ...
    فأصبحت الحروب هواية الجبناء ...
    و قتل شجاع يتم بضغطة زر من أصبع جبان ...
    ·       يبقى الموت موتاً و الحرب يبقى حرباً ...
    و ما يزيد ال....

    التفاصيل

    النزهة السادسة .
     


    الأكثرية الصامتة لا تصنع ضجيجاً ، لكنها تصنع التاريخ . ( بيير ترودو رئيس وزراء كندي )

    لم ينطق أحد بكلمة وطنية أروع من تلك الكلمة التي كان يقولها بطل إنجلترا الخالد ( نيلسون ) كلما أقدم على معركة حربية: لست آسفاً إلا على أني لا أملك سوي حياة واحدة أضحى بها في سبيل وطني .

    تستطيع القوة أن تنتصر ، و لكن انتصارها لا يدوم . ( لنكولن )
    <....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    بـعـيـنـيـكِ يُـسْـتـَسْـقـَى المطر

    الاسم :عبدالله علي الأقزم 2008-12-05

    بـعـيـنـيـكِ يُـسْـتـَسْـقـَى المطر

    مِنْ وراء ِ المطرِ الأزرق ِ

    خاطبتُ فؤادي

    كيفَ لا أقـبـلُ حـبـَّـاًَ

    في مرايـا جسدي الأخضرِ

    قد أمسى قـمرْ

    كيفَ لا أعـشـقـُـهُ

    بينَ حـروفي

    في كـتـابـاتـي

    على أجمل ِ شيءٍ

    ذابَ فـيـهِ واستمرْ

    كيفَ لا يدخلـُني

    فصلَ ربـيـع ٍ

    كـلَّمـا صـلَّـى خريفي

    بينَ أصداء ِ هُـيَـام ٍ

    صارَ بـسـتـانَ دررْ

    كيفَ لا أحـضـنـُهُ

    ليلاً نهاراً

    و أنا صرتُ بكـفـَّيهِ

    حَماماً و غماماً

    و على نـهـديـهِ ورداً

    و على مبسمِهِ الـفـتـَّان ِ

    زخـَّاتِ مطرْ

    الهوى بدءٌ بـقـلـبـي

    و هـوَ في قـلـبـِـكِ

    للـبـدء ِ خـبـرْ

    قبل أنْ

    تـصـحـَبـنـي عـيـنـُـكِ

    فجري قد تلاشى

    بعد هذي الـصُّـحـبـةِ الـنـَّوراء ِ

    في عـيـنِـكِ فجري

    قد ظهـرْ

    امـلـئـي و جـهـَـكِ

    في وجهي

    غـرامـاًً و اشـتـيـاقـاً

    أنـا أدري

    في الهوى يحلو النظرْ

    انـظري نحوَ فؤادي

    هكذا ينكشفُ الحبُّ

    فـراتـاً أبـديـَّـاً

    قـمـريـَّـاً عـسـلـيـَّـاً

    بينَ حرفـين ِ هـمـا

    روحُـكِ و الآخرُ روحي

    حرفـُهُ الأوَّلُ سمعٌ

    حـرفـُـهُ الـثـانـي بصرْ

    كلُّ أجزائي شهودٌ

    إنـَّني أهـواكِ

    يـا سـيِّـدةَ الحسن ِ

    امـتـداداً أمـمـيـَّـاً

    و معي الساحلُ

    لا يخشى الخطرْ

    بينَ شـطآن ِ ابـتـسـامـاتٍ

    و حضـن ٍ

    اغرسيـني بينَ جـنـبـيـكِ

    نشيداً عـالـمـيــَّـاً

    و اجعلي كلَّ صداهُ

    بينَ جـنـبـيـكِ سفـرْ

    كـلُّ ألـحـان ِ فـؤادي

    بينَ ألـحـانـكِ

    حُـبـلـى بـالـدُّررْ

    كوِّني قلبي شجيراتٍ

    و كوني في فمي

    أحلى ثمرْ

    كـلُّ ما في الـحُـسـن ِ

    مِنِ سـحـر ٍ جـمـيـل ٍ

    فـيـكِ يـا سـيـِّدةَ الـحُسـن ِ

    حـضـرْ

    و أنا أشـتـقُّ

    مِنْ حُـسـنـِـكِ دربـاً

    كيفَ في صدري

    و في شعري و في قـلبي

    عـبـرْ

    ألهذا البدرُ

    في عـيـنـيـكِ يزدادُ جمالاً

    ألهذا بـيـنَ عـيـنـيـكِ

    اشـتـهـرْ

    كلُّ لون ٍ فاتـن ٍ

    كم ذا تـمـنـَّى

    بـيـنَ ألوانـِـكِ يـبـقى

    ضـمـنَ أنـوارِ الـقـمـرْ

    كلُّ سحـر ٍ

    دارَ في فستانكِ الأحمر ِ

    لا يُـتـقِـنُ إلا لـغـةً

    تـُدعَى مطرْ

    و على صدرِكِ

    أمواجُ ريـاحـيـن ٍ

    و سـلـسـالٌ مضيءٌ

    يصنعُ العالَمَ درَّاً

    فيهِ حبٌّ

    قـدْ تسامى و توالـى

    مِنْ سماء ٍ لسماء ٍ

    و تـعـافـى واسـتـقـرْ

    أيُّ شيء ٍ

    لا يرى حبَّـكِ

    معراجَ جَمَال ٍ

    قد تـهـاوى و انكسرْ

    حينما كـفـُّكِ في كـفـِّي

    يطيران ِ سحابـاً

    و عـصـافـيـرَ شـروق ٍ

    كلُّ أجزاءِ هـوانـا

    هيَ أرقـى

    أنْ تـُرَى بـيـنَ الـحُـفـرْ

    و كلانـا في الهوى

    مدَّان ِ لكنْ

    مدُّكِ الأعلى

    على مدِّي انتصرْ

    و أنـا في شـفـتـيـكِِ

    الصورةُ الأحـلـى

    التي تـسـطـعُ

    ما بـيـنَ الصورْ

    و هواكِ

    الأجملُ الأشهى

    إلى كلِّ عروقـي

    و تـفـاصيـلي

    تـتـالى و انـتـشـرْ

    حوِّلي الحبَّ بروحي

    ألفَ نهرٍ كوثريٍّ

    قبلَ أنْ أُصبِحَ

    في الهامش ِ صفراً

    كلَّما غـنـَّى انـفـجـرْ

    أيُّ لفظ ٍ

    لا يرى حـبـَّـكِ

    معنىً يتسامى

    فهوَ يا سيِّدةَ الحُسن ِ

    حجـرْ

    أنـا مِنْ دونـكِ صحراءٌ

    و لكنْ

    كـلُّ حرفٍ هـامَ

    في عـيـنـيـكِ

    يَـسـتـسـقـي الـمطرْ


    عبدالله علي الأقزم
    4/10/2008م
    4/10/1429هـ











    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    في المدينة .
    عاش أبو بكر في المدينة حياة هادئة وادعة، وتزوج من حبيبة بنت زيد بن خارجة
     فولدت له أم كلثوم، ثم تزوج من أسماء بنت عميس فولدت له محمدًا.
    ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله عليه وسلم) في المدينة، بل كان أقرب
     الناس إليه حتى تُوفي (صلى الله عليه وسلم)  في (12 من ربيع الأول 11هـ
     3 من يونيو 632م).
    كان لوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) وقع شديد القسوة على المسلمين<....

    التفاصيل

    نشأته و تربيته .
    ·       كان عمر رحمه الله ابن والي مصر عبد العزيز ، و كان يعيش في أسرة الملك والحكم ، حيث النعيم الدنيوي ، و زخرف الدنيا الزائل ، و كان رحمه الله يتقلب في نعيم يتعاظم كل وصف ، و يتحدى كل إحاطة إنّ دخله السنوي من راتبه و مخصصاته ، و نتاج الأرض التي ورثها من أبيه يجاوز أربعين ألف دينار ، و إنه ليتحرك مسافراً من الشام إلى المدينة ، فينتظم موكبه خمسين جملاً تحمل متاعه .التفاصيل

    20

    مشاركات الزوار
    قصيدة بعنوا أقول لها
    أقول لها





    أقول لها وقد ضحكت بثغر

    يضيء بنوره البدر الطلوعا

    إذا مالت رأيت لها اهتزازا

    كغصن البان راقصها ربيعا

    وأنوار ملألأة بليل

    زمان الوصل أشعلت الشموعا

    وقدكشفت عن ساقيها انبهارا

    قوارير ممردة بديعا

    وأحلام معطلاة بشوق

    يشعلها البعاد لنا نزوعا

    يشيب ذوو العمائم من كروب

    وهمي يشيب الولد الرضيعا

    منكسة....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018