تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1584127
المتواجدين حاليا : 31


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    فقط كن منصتا إلي وانظر .
    كل ما يفصلني عنك
    جلد وأنسجة تغطي كياني
    فقط كن منصتا إلي انظر
    كم أحب أن أعشقك
    وكم أحب أن أطير
    أجنحتي نار ودخان
    ورذاذ مطر
    وأنت أمسية
    أخشى أن لا تعود..
    جمجمتي زنزانة
    يختنق في أجوائها تنفس الفؤاد
    أحببتك نغما وسأبقى
    أحببتك خمرا وسأسقى
    أحببتك سكرا وسأشقى
    بعدك أتبخر
    يا كل عذاباتي.. وصبابتي
    ودمي
    ذلك المسافر أبدا في شراييني حبك
    وأنا..
    ذلك الراحل أب....

    التفاصيل

    بعدكِ ها هو الحزن .
    ها هو الحزن بعدكِ ...
    يعود ...
    ليحتل أراضي نفسي ...
    من جديد ...
    بعد أن ظننت ...
    بأنني استطعت أن أحررها ...
    ها هو يعود ...
    يقتل أطفال الشوق ...
    و يغتصب عذارى الأمل بداخلي ...
    عاد ...
    لينشر القلق بفكري ...
    و يحيطني بسياجٍ من الهموم .
    بعدكِ يا غاليتي ...
    ليلٌ طويل …
    أفكار لست أدري ما هي ؟…
    أوراق امتلأت بحبر قلمٍ ...
    أرهقه طول السفر بين السطور …
    ....

    التفاصيل

    بخلاء الجاحظ .


    مقدمة : هناك امرأة لا تُنسى و لو من نظرة .
    الإهداء :
    إلى من صادفتها ذات مساء بشارع جرير .
    ------------------
    يا ذات الشال الأسود ...
    لا تسرعي بالذهاب ...
    دعيني أستمتع قليلاً ...
    بفن الخالق الأوحد ...
    لا تحاولي أن تغطي بطرف عباءتك ...
    جزء من وجهك ...
    لا تجعلي ليل عباءتك ...
    يطغى على قمر وجهك ...
    فما كان ليلٌ إلا و به قمر يولد ...
    لا تفعلي هذا ...
    فه....

    التفاصيل

    بـحـــر الأنــا
    هـــا نحن نـمــضـي.............
    .............و الأيــــام تـطــويـنـا
    ســـــاعــات أفـــراحٍ.............
    .............و سـاعات تـبـكـيـنـا
    نـحــــمـلـهــا وزرنـــا.............
    .............و ننسى مـعاصـيـنـا
    تـركـــــنــا الــمــرؤاة.............
    .............إســتـعبدتنا أمــانينا
    ركـــــضـنــا خـــلــف.............
    .............زُخـــرفــهـا و جـيـنـا
    نـمـضــــغ ا....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    الرضي بقضاء الله.

    الاسم :مصطفي نصار 2008-09-19

    بسم الله الرحمن الرحيم
    دع الأيام تفعل مـا تشـــاء وطب نفسا أذا حكم القضاء
    ولا تجزع لحـــادثه اليالي فما لحوادث الدنيا بقـــــــــاء
    وكن رجلا علي الأهوال جلدا وشيمتك السمــاه والوفاء
    ********
    وان كثرت عيوبك في البرايا وسرك أن يكون لـــها غطاء
    تستر بالسخاء فكل عيـــب يغطيه كما قيل السخـــــاء
    ولا تر للأعادي قـــــط ذلـــلا فان شماته الأعداء بــــلاء
    ولا ترج السماحه من بخيل فما في النار للظمـــآن ماء
    ورزقك ليس ينقصه الـــتأني وليس يزيدفي الرزق العناء
    ولا حزن يــدوم ولا سرور ولا بؤس عليك ولا رخـــــــاء
    *************
    **********
    (عن الأمام الشافعي رضي الله عنه وارضاة )


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : السفر الي النور الاسم :مصطفي نصار 2008-09-22

    بغــــته لاح في الظلام بـــارق ..يخطف البصــــــــــر ! أيقظ الـــروح من جـــــــديد ...فاذا بــــي علي الطـــريق...أبدأ الخـــطو والســـفر ! أرقـــــب الأفق من بعيــــد ...هاله الحــــب والبهاء ...فاطير .. في الأثير... أغســـــل الروح بالنقاء ...أنهل الـــحب والصفاء..من رــــيق كالعقيق..وأفيق فأذا حولي الظلام !! هزم الـــــــــنور وأنتــــصر ..فأنـــــتشر !! أيـــــــــها الأفــــق!....ياســـــــماء! يا أثــــــــــير!......ويــــا ضيــــاء! ظميء الروح للــــــريق.....عشـــــق النور والبريــــق....وغـــــــدا يعـــــرف الطريق فأسمعــــــــي مني النـــــــــداء! في غـــــــد أبــــــــــــدأ السفر... فلـــــــــــنا ي الذرا لقـــــــــــــــــاء ****************** مصطفي نصار


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الثاني عشر -
    الفصل الثاني عشر - في العيد
    ·    اليوم تراق دماء الأضحيات في منى بين فرح الحجاج و تكبيرهم ، و ما فرحتهم لأنهم أراقوا دماً ، بل لأنهم أدوا فريضة ، و فعلوا واجباً ، و تعرَّضوا لنفحات الله في عرفات ، فهنيئاَ لمن قبله الله منهم ، و لمَ لا يقبلهم جميعاً ، إلا ظالماً أو مغتصباً أو قاطع طريق من أميرٍ أو حاكم ، أو غني أو قوي ؟ .
    ·       العيد فرصة....

    التفاصيل

    رواية الحزام :
    أحمد أبو دهمان .
    الحزام

    شيء من الرواية و لكن بتصرف مني و عذراً للمؤلف

    مدخل :
    ( من لا يعرف نسبه لا يرفع صوته )
    هكذا علمتني القرية قبل كل شيء ...
    في باريس احتميت بقريتي ...
    أحملها كنار لا تنطفيء ...
    القي السلام بصوت مرتفع ... و عندما اكتشف أنهم لا يسمعون ...
    ألقيت السلام على السلام بصوت منخفض ..
    و كتبت ( الحزام ) لألقي السلام بالصوت الذي يمكن أن يسمعوه .

    زوج زوجته :....

    التفاصيل

    جامع الموفق ( بن محفوظ )

    مشاركات الزوار
    المريض وطالبات الطب .
    تلآلآ الرواق نجوما سربا ياحبذا لو دمن كزهر الربا
    ياحبذا لو دام الود بيننا وتزهو ايامنا بالاطيبا
    ونرمق بعضنا برمق شيق كملهوف لاحبابه يترقبا
    تناثرن حول الاسرة كعطر بدأن بحوار حلو مرتبا
    هذه احلى وتلك اشهى واخرى سمراء بهكنا كاعبا
    تحيرت في وصفهن جملة ايها ترى عيني كالكوكبا
    جمع من الطالبات الفاتنات لرفد الطب يحملن الكتبا
    هذه تحنو على المريض برقة كملاك لطيف ربربا
    واخرى تهامس مريضه....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019