تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1686663
المتواجدين حاليا : 30


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    بقايا رساله على منديل في مقهى.
    ها أنت
    ونلتقي من جديد
    على شرفه الأمل البعيد
    نحاكي أحلام مرت من بعيد
    وذاكره الحب جف فيها الرصيد
    من أنت نسيت مقاطع اسمك
    وانتهى بي التجديد
    قد طالما حلمت بموعد مبتكر
    حدوده الافق والغيم
    و لونه بلون دم الوريد
    كم ذا الحنين
    على مر السنين
    أما كفانا كذب وتسهيد
    تلك الليالي طال بها العنى
    فلننسى اسماءنا وننسى اللحن والتغريد
    هاأنت جالس في زوايا صمتي
    تنتظر ا....

    التفاصيل

    أنــا و المدينة .
    مقدمة : الأماكن قد تعزينا عندما نفقد من كان يعيش معنا بها .
    الإهداء : إلى من كانت تُحب الرياض و تُحبني .
    ----*----
    بعد رحيلكِ …
    أصبحت هذه المدينةْ …
    تلملم أحزانها …
    و تنام حزينةْ …
    أسواقها مقفلة …
    و شوارعها مقفرة كئيبةْ …
    ليس بها بشر …
    ليس بها شجر …
    وليس بها …
    إلا صريرٌ رياح الخديعةْ …
    حين رحلتي …
    بقيتُ وحدي ، أنا و المدينةْ …
    نحدث بعضن....

    التفاصيل

    قارئة الفنجان .
    ( من وحي قصيدة قارئة الفنجان )
    أشرب قهوتك
    يا ولدي
    و اعطني الفنجان
    قلبت فنجان قهوتي
    حملته بعد فترة
    خلتها أزمان
    نظرت بداخله
    هناك خطوط سوداء
    تلتف بدهاء
    *
    يا ولدي
    عمرك زروق
    تاه في بحر الهذيان
    و حوريتك مسجونة
    في كهف من مرجان
    *
    يا ولدي
    لا شمس تُشرق
    في عمرك
    إلا وقد كساها
    الليل من الأحزان
    *
    يا ولدي
    مغضوب عليك <....

    التفاصيل

    شيء من الخاطر .
    ·       الوداع ذلك الشيء الذي يحرق العواطف ...
    ويهز المشاعر ويجعل التفكير في حال متأرجحة ...
    بين الحاضر و الماضي و صور الذكريات ...
    و يجعل التفكير في مرحل انعدام وجود …
    ما أقسى الوداع وداع الأحبة ... الأهل ... الأصدقاء ...
    الوداع لحظات تعتصر القلب تجعله ينزف ألما ...
    عند الوداع يقف اللسان عاجزاً عن التعبير ...
    وتتوقف معه ساعة الزمن ...
    و....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    لا تقولي مرَّة أخرى أحبُّك.

    الاسم :عبدالله علي الأقزم 2008-08-19

    لا تقولي مرَّةً أخرى أحـبـُّك

    ذهبَ الحبُّ يميناً و شمالاً

    و انتهتْ رحلة ُ حبِّي

    ضمنَ أوراق ِ الخريفْ

    أأضيفُ

    الـعـَالَـمَ الكاذبَ نحوي

    كيفَ للمقـتـول ِ في عـيـنـيـكِ

    مرَّاتٍ

    يُضيفْ

    لم أعدْ إلا حـطـاماً يـتـمـشَّى

    في مرايـا ألفِ جرح ٍ

    عربيٍّ أمميٍّ عالميٍّ

    و أنا العبدُ الضعيفْ

    صورُ الحبِّ بصدري

    الهوى العذريُّ فيها

    وجهُ زلزال ٍ عـنـيـفْ

    و هوَ ما بينَ نزيفٍ و نزيفْ

    كلُّ ما عـنـدك موجودٌ

    على هذا الرصيفْ

    أنتِ ما أنتِ سوى

    أشجارِ رمَّان ٍ

    تـهـاوتْ

    تحـتَ عنوان ٍ مُـخـيـفْ

    أتـبـيـعـينَ سماواتِ جَـمَـال ٍ

    لنـصـوص ٍ

    عشعـشتْ فـيها الـرذيـلـةْ

    أتـمـيـتـيـنَ

    على نهديـكِ

    في فستانـكِ الشفافِ

    في حـضـنـِكِ

    أصداءَ الفضيلةْ

    كـلُّ مَنْ يهواكِ

    مجنونٌ رماديٌّ

    حرامٌ فـيـهِ

    أنْ تبقى الرجولـةْ

    فـيـكِ قـدْ مـاتـتْ

    أسـاطـيرُ نـضَـال ٍ

    و خـبـتْ كلُّ حـكـايا سـنـدبادٍ

    كلُّ وردٍ فـيـكِ

    قـد أفـنـى حقـولَـةْ

    كلُّ حـُسْـن ٍ عالميٍّ

    فيكِ قـد أتلفَ

    بالنار فصولََـهْ

    كـلُّ غيم ٍ

    فـيـكِ قـد أوقفَ

    عن بؤس ٍ و عنْ يأس ٍ

    هـطولَـهْ

    غـيـِّـبـي روحَـكِ عـنـِّي

    اغربي كلَّـكِ عـنـِّي

    مَشرقي ما عـاد يـرضى

    نـحـوَ عـيـنـيـكِ دخـولَـهْ

    اخرجي

    مِن كلِّ ذرَّاتِ جراحي

    كـغِـيـابٍ أبـديٍّ

    أنتِ مَنْ أشـعـلَ

    لـلـحـبِّ أفـولَـهْ

    أنتِ مَنْ مـهَّـدتِ

    في الألـوان ِ

    للـكـذبِ نـزولَـهْ

    أنتِ مَن أمرضتِ

    للمشي سهولَـهْ

    أنتِ مَنْ حاربَ

    للـوصـل ِ حـصـولَـهْ

    لم أعدْ مجنونَ ليلى

    كلُّ ما فـيـهِ تمنى

    أن يضـمَّـكْ

    أنا إنـسـانٌ أبيٌّ

    حين معناكِ تـردَّى

    و هـو في أسـفـل شيء ٍ

    كـلُّ لاءاتي تـتـالـتْ

    لا تقولي مرَّة أخرى

    أحـبـُّكْ

    ضاعَ عن دربيَ دربـُكْ

    ليتَ نبضي

    ليس في أعماقِهِ

    الحمراء ِ نبضُـكْ

    قد نسى صدريَ صدرَكْ

    وانــتـهـيـنـا كرمادٍ

    و حروفي

    لم تـعـدْ تعـزفُ حـرفـَكْ

    كـلُّ حـسـن ٍ فـيـكِ

    قـد فـارقَ حـسـنـَـكْ

    بمياهِ الليل أمحو

    في دمي العاشق ِ

    وجهَـكْ

    في غروبِ الأمل ِ الأجمـل ِ

    قـدْ ودَّعـتُ قـلـبـَـكْ

    و ظلالـي

    أخـرجـتْ

    مِنْ سـاحِـل ِ الإعـجـابِ

    ظـلَّـكْ

    كلُّ ما فـيـكِ فراقٌ

    و قـدومُ الحاضرِ المُشرق ِ

    قـدْ أطـفـأَ ذكـرَكْ

    و الذي يزرعُـنى

    يين خطوط ِ الشمس ِ

    سطرٌ يانـعٌ

    يـرسمُ قـلـبـاً

    قد تـهـجَّاهُ

    شمالٌ و جنوبٌ

    لا تـقولي مرَّة أخرى

    أحـبُّـكْ
    -*-
    عبدالله علي الأقزم

    11/8/2008م/ 10/8/1429هـ


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الأول -

    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
     
    الفصل الأول :
     


    من مفاسد هذه الحضارة أنها تسمّي الاحتيال ذكاءً , و الإنحلال حرية ، و الرذيلة فنّاً ، و الاستغلال معونة .

    حين يرحم الإنسان الحيوان و هو يقسو على الإنسان يكون منافقاً في إدعاء الرحمة ، و هو في الواقع شر من الحيوان .

    الحد الفاصل بين سعادة الزوج و ....

    التفاصيل

    هل هو عصر الجنون :
    مصطفى محمود .







    قريبا


    ....

    التفاصيل

    جبل قارة

    مشاركات الزوار
    رساله الى رجل ما .
    واهجر كما تشاء
    يا حبا لم اعرف معه الا الشقاء
    فأنت لم تكن سوى طفل كبير
    تعلم على يدي الأخذ ونسي كيف يكون العطاء
    تجاهلني كما تشاء
    وابتعد كما تشاء
    يا رجلا استعبدني حبه يوما
    فاستعذب نزف قلبي الى حد الارتواء
    فانا لم اكن سوى انثى عشقتك وأحبت فيك حتى الأخطاء
    توجتك يوما رجلي وأعطيتك كل ما أملك
    لاني
    آمنت أن الحب عطاء
    فاصبحت سجاني الذي امتلك مفاتيح قلبي
    وحول حياتي إل....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2020