تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 686909
المتواجدين حاليا : 14


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    لحن على ثرى يافا .
    من بين أنقاض الدمار
    و من بقايا الليل
    جاءتني بثوب العرس
    يافا
    كالشمس تشرق
    لا تغيبها الغيوم
    تفتر مثل الفجر يافا
    قيد على يدها
    بقايا من جراح الغدر
    في جسد
    تطيب في ثرى قدسي
    من احضان يافا
    *
    و هناك
    في أقصى الطريق
    طفل بطهرٍ
    لا يدنسه البغاة
    تلك الأبابيل التي
    لثمت تراب الأرض
    من أفياء يافا
    تستشرف التاريخ
    في دعة
    وترسم صورة للفاتحين
    من....

    التفاصيل

    حديث مع فيروز .

    ·       و يبقى صوتكِ ...
    شجياً ثابتاً ما بين النبض و الأشجان ...
    يأخذنا إلى قلب الذكرى ...
    و تفاصيل الماضي و الحب الذي كان .
    ·       صوتكِ الفيروزي ...
    يسرقُنا ( من عز النوم )  ...
    فلا نملك إلا أن نسافر معه إلى كوكب الأحلام  ...
    ·       صوتكِ المفرط بالشجن ...التفاصيل

    صوت صديقي .
    المقدمة :

    قد تُعيد إليك رائحة عطر … نغمة موسيقى …

    الكثير من الذكريات … فكيف بصوتٍ يأتيك من الماضي .

    الإهداء:

    إلي صديقي القديم عبدالله مهل المطيري الذي هاتفني ذات مساء …

    بعد سنوات من الغياب ... إليه … وإلى كل الأوفياء مع التحية .

    (1)

    أتي صوتك … يا صديقي …
    ....

    التفاصيل

    ورقة بيضاء .
    تتمرد الحروف ...
    تتهرب المعاني ...
    عندما فقط احاول ان اكتب لكِ ...
    رسالة عشق ...
    لا أدري كيف ؟ ...
    تعلن المفردات هزيمتها ...
    احتراماً لكِ ...
    هل لأن الكتابة ...
    في عصر حبكِ أصبحت قديمة ؟ ...
    أم أن حبك حضارة ...
    ترقي فوق قواميس العشاق ... ؟
    هنا يا غالية ...
    أقف أنا و قلمي ...
    كمتشردين على قارعة الورق ...
    نشحذ الحروف ... و الأفكار ...
    بأن تتكرم علي....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    الحقائق

    الاسم :منصور البدر 2008-04-20

    كثيرا ماتتجلى لنا الحقائق واضحة نراها رأي العين ولكن طالما نغمض العينين عنها ونرفع أحيانا الجفن بكسل لنرى الحقيقة وكأننا لا نريدها بهذا الحقيقة. تعب كلها الحياة نعنم تعب كلها الحياة فيكفي أنك دئما تفكر فالتفكير دائما مهلك . أنا دائما لوحدي وأحاول أن أغرد خارج السرب مع أنه يشكل لي خطرا لكن ماذا أفعل إنني مجبور على ذلك . الجميع منا يطلب النقد ويتلهف بأن توجه له النقد ولكن بمجرد أن تقول أنت ... حتي يستطير شرا ويقول لم تصدق إنه لا يعلم ماذا أقصد بنقد لا يدري أنه تبيان للإيجابية والسلبية.


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    رواية عابر سرير :
    أحلام مستغانمي .


    سطور من رواية عابر سرير :




    تبحث عن الأمان في الكتابة ؟ ...
    يا للغباء !...ألأنك هنا , لا وطن لك و لا بيت ...
    قررت أن تصبح من نزلاء الرواية ...
    ذاهباً إلى الكتابة ...
    كما يذهب آخرون إلى الرقص ...
    كما يذهب الكثيرون إلى النساء ...
    كما يذهب الأغبياء إلى حتفهم ؟ ...
    أتنازل الموت في كتاب ؟ أم تحتمي من الموت بقلم ؟ . 


    التفاصيل

    أيها السادة اخلعوا الأقنعة :
    مصطفى محمود .

    ·       الدعارة بالكلمات :
    - أخطر أسلحة القرن العشرين و الاختراع رقم واحد الذي غيّر مسار التاريخ هو جهاز الإعلام …
    الكلمة : الأزميل الذي يشكل العقول …
    أنهار الصحف التي تغسل عقول القراء …
    اللافتات و ( اليفط ) و الشعارات التي تقود المظاهرات …
    التلفزيون الذي يفرغ نفوس المشاهدين من محتوياتها ثم يعود فيملؤها من جديد بكل ما هو خفيف و تافه .
    ·&....

    التفاصيل

    منظر عام لأحد شوارع المدينة

    مشاركات الزوار
    القلب المجروح

    القلب الجروح

    أيكم يصغي لآلامي
    ومن يدري بما في داخلي
    وأنا أمشي حزينة
    أيكم يعرف جروحي
    ما ظل في قلبي سوى المآسي
    ما ظل في خاطري سوى آهاتي
    أيكم يعرف ..أيكم يدري
    أن قلبي منزوع من صدري
    ضاع مني في الأدغال
    فبحثت عنه فوجدته
    بين أسنان الوحوش المرعبة
    فهربت بعييييييدا
    وبقيت وحيدة ..متسائلة؟؟
    لا أدري ماذا أفعل؟
    لا أدري..! أصرخ!!؟
    لا أحد يسمعني سوى الوحوش <....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018