تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1115880
المتواجدين حاليا : 24


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    برقية إلي الفارس أبي زيد .
    عابوا عليك " أبا زيد" ....
    ليت لهم قواك ...
    توهج قلبك الشجاع ...
    ليتهم شاهدوك على جوادك فارسا شهما ...
    يرتسم سيفك فاصلة بين البغى والخير ....
    ينغرس رمحك السمهرى فى جسد الضغينة ...
    كان يجب أن يحملوا شاهد قبرك ....
    فى مكانه اللائق عند الفجر ...
    كى يعرفوا معنى الشرف ...
    كى يسطروا قصة صبرك ...
    كى يغزلوا سياط ذلهم حبل مشنقتهم ...
    كى يفقهوا حكمة الموت ...
    لم يرتوا م....

    التفاصيل

    تجار الألم .
    بحَّارة ...
    يتسكعون ...
    على جال مرفأ أمل ...
    ينتظرون سفينة أحلام ...
    تقلهم لمدينة ...
    لا يحكمها تجار الألم...
    ولا يمطر في مواسمها ...
    دموع الندم .
    *
    منذ قرون ...
    و البحّار يرفض يد اليابسة ...
    و يصافح البحر بلهفة ...
    يصلي ...
    صلاة الاستخارة ...
    يبيع كل ما يملك من محارة
    و يسرج سفينته ...
    عكس اتجاه البوصلة .
    *
    الريح ...
    تعتلي صهوة الموج ...&nbs....

    التفاصيل

    أبحث عن وطن .

    المقدمة : تعددت الأوطان ، و الوطن واحد .
    الإهداء : إلى من تغرب كثيراً و لم يجد الوطن .
    ---*---
    حاولت أن اكتب منذ زمنْ …
    أفكاري مبعثرة …
    و عواطفي تشكو الوهنْ ...
    ماذا يمكنني أن أكتب ؟…
    و ليس حولي صوت و لا لحنْ …
    منذ أيام و ليس هناك …
    ما يدعوا لأن أكتب حرفاً …
    فلا ماءٌ ، لا خضرةٌ …
    و لا وجهٌ حسنْ …
    قلمي لا يطاوعني …
    عجزت أن أروضه …
    كفرس بلا رسنْ …
    د....

    التفاصيل

    امرأة في حياتي .
    امرأةٌ !...
    هي ...
    أمي و أبي و فتاتي ...
    هي حقاً كل حياتي .
    *
    قارورة عطرٍ فواحة ...
    باسمة الثغرِ مزاحة ...
    فاكهة الصيفِ تفاحة .
    *
    امرأة في حياتي ...
    تهوى ظل العرجونِ ...
    تجمع ورق الليمونِ ...
    عليها تكتبُ بجنونِ ...
    (ينام فيصل بجفوني ) .
    <-- J


    الفيصل....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    يا صاحبة الكف المنقوش

    الاسم :جيان البيلساني 2007-12-04

    الحزنُ سيغتالُ الحلما ..
    ويسيرُ بموكبِهِ الباكي
    بجنازتِهِ دمعٌ و أسى
    شــــيَّعَهُ الحزنُ ..
    فوا أسفا ..
    هذا الليلُ بليلي أقسى
    أتساءلُ .. مالي لا أبصر !؟
    يا صاحبةَ الكفِّ المنقوش
    النقشُ تبـــدد في عيني ..
    اقتربي ، مالي لا أبصر !؟
    لا أدرك آلافَ الخطرات
    لا أسمعُ غيرَ حروفِ الجر !
    النعشُ أراهُ يلاحقُني ...
    أتساءلُ .. مالي لا أبصر !؟
    هذا اللــيلُ بليــلي أقسى ..
    أحلامي باتت لا تشعر
    لا تدركُ أنفاسَ الليل ..
    لا تسمعُ أقدامَ العسكر
    الحزنُ سيصلبُ آمالي
    و يبيعُ حروفًا مغشوشة
    أحلامًا تجلبُ حسرات
    و ســتُدمي الكفَّ المنقوشة
    و سيأسرُ آلافَ المُنْيات
    بالغدرِ ســتبقى مخدوشة
    ولتعلمي يا ذات الكفِّ
    لا تتوارَيْ خلفَ الخوفِ :
    الحزنُ دجالٌ أعور !
    **
    لكنّهُ وحـــدَهُ علّمني ..
    أنّي بجراحي سأغـــنّي
    و أغنّي ( نشيد الجبّار )
    فالشابّي .. لا زالَ يغنّي
    وحــــدي ..
    علَّمــــني وجهَ الباس ...
    و رباطةَ جأشي المعهودة
    وسراب الآهاتِ تراءى
    والناسُ على الوجعِ تغــنّي
    لا صبحَ سيشرقُ في غدِها
    فالليلُ سماءٌ معروشة
    علَّمها الحزنُ مقامَ الآه
    و رقصةَ موتٍ ..
    تنهـــــــيدة !!
    **
    الحزنُ تنادى في المعشر :
    ( النقشُ موالٍ للأفراح
    الفرحُ يفرِّقُ بين الناسِ
    و يبيعُ حروفًا مغشوشة !!؟
    سيطيحُ بكرسيِّ الأحزان
    مِن أجلِ مزاعمَ معدودة
    لا شيءَ سيُبصرُ في غدِها
    فالحزنُ ســـماءٌ معروشة
    إعدامًا شنقًا .. للنقشِ
    وليُسرَع في جلبِ النعشِِ )
    الحزنُ .. دجّالٌ أعور !
    ما عادتْ كفُّكِ منقوشة ...
    **
    يا صاحبةَ الكفِّ تعالي
    اقتربي .. مالي لا أبصر !؟
    لا أسمعُ غيرَ حروفِ الجر
    مـَن يقدرُ يحيي آمالي ؟
    و يعيدُ الكفَّ المنقوشة
    ما كفَّتْ يومًا مِن أملٍ
    لنْ يسرقُهُ كلابُ الحزن
    لنْ يأكلُهُ زمانُ اللعن ..
    كفكفتِْ الدمعَ بأغنيةٍ
    ستجيءُ لحزنيَ بالأجلِ
    لكنَّ الحزَنَ يذيقُ الكاس ...
    الحزنُ استعمر وجهَ الناس
    و استنزَفَ بالوجعِ قصيدة
    الحـزنُ دجَّــــالٌ أعـــــور !!
    --*--
    جيّان


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : شعر رائع الاسم :محمد عبد المقصود 2008-11-16

    فعلا شعر كسلاسل الذهب


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حتى لا تكون كّلاً :
    عوض بن محمد القرني

    من أهم القواعد التي يجب اتباعها في بناء العلاقات مع الناس ما يلي :



    أصلح ما بينك وبين الله يصلح الله ما بينك وبين الآخرين .

     أثبتت الدراسات النفسية أن لكل إنسان نمطا خاصا به ، و أن الأنماط عموما هي : إما نمط صوري أي الإنسان ينظر للعالم و يتعامل معه من خلال الصورة أو نمط سمعي أي ينظر للعالم و يتعامل معه من خلال الكلمة المسموعة أو صاحب نمط إحساسي....

    التفاصيل

    نسبه وصفاته ونشأته .
    هو عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد
    بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي، وينتهي نسبه إلى فهر بن مالك
    بن النضر بن كنانة، ويلتقي في نسبه مع النبي (صلى الله عليه وسلم)
    عند مرة بن كعب، وينسب إلى "تيم قريش"، فيقال: "التيمي".

    كان أبو بكر يُسمَّى في الجاهلية "عبد الكعبة"؛ فسماه النبي
    (صلى الله عليه وسلم) :
    عبد الله، ولقّبه عتيقاً لأن النبي (صلى الله عليه وسلم)&....

    التفاصيل

    تصادم جوي بري

    مشاركات الزوار
    خلاسي .
     خلاسي... ..
    خلاسي يصادرني خلف دخان الخرائط ..
    بوصلة بيمناه ..
    يتابط حمر الشرائط.. .
    صفر الصحائف مهزوزة الانين ..
    لحبر ..
    لشهد..
    لدمع ملح صداه ..
    زمنا..
    يوجع نفيا ذاك السيدالامين..
    يزهره غضبا في تجاعيد الاولين
    يوئد ه في تلاوين الصمت المبين ..
    عصي.. طيع.. لعين..
    سماء...
    شهادة....
    قسم الشرالذي لم يكل عن جث الوثين ...
    سادر غيا يطلب ثأرا في تقزم ا....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019