تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1590954
المتواجدين حاليا : 26


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    نادي الهلال .
    رياض المجد
    انا عاشق رياض المجد
    فيها قلبي يلالي
    فيها موجي يتكسر
    لخل ساكن بالي
    احبه حب ما يوصف
    ولا يذكر ولا يمالي
    وافدى كل من حبه
    وقال بمدحه اقوالي
    صيته ذايع بجده
    ونجد وربعها الخالي
    شديد الباس ما يصده
    زعيم يخرج اجيالي
    حروفه بالذهب ترسم
    اهداف مالها والي
    واسمع كل من يهتف
    ترى يا ناس انا هلالي
    ---*---
    الراشد....

    التفاصيل

    أنعي لكم قلمي .


    توقف حرفٌ ...

    بحلق قلم ...

    فمات من قلة الأفكار ...

    بكت عليه ورقة و محبرة .

    سطور لم يكتبها ...

    أتت تُعزي سطوراً ...

    قد كتبها مُعبرة ...

    ***

    في يوم وفاةِ قلمي ...

    يدي الثكلى تنوح ...

    تواسيها يدي الأخرى ...

    و على صدري تبوح .

    ***
    التفاصيل

    حلم على شاطيء ليل .
    كل الجهات بنفسي ...
    تُشير إلى اليسار ...
    هناك قلب ...
    يسكن تضاريس صدري ...
    بحجم الجبال يكون هواه ...
    و بعمق البحر يكون منتهاه .
    *
    ذات حُلم ...
    غفوت على شاطئ ليل ...
    و استيقظت ...
    لأجد قلبي مبللاً بمياه عشقك ...
    لم أكن حينها أعرف ...
    ماذا حدث ؟ .
    هل أنسل قلبي ...
     ليسبح في حبٍ مع قلبك ؟ ...
    أم أن مطر شوقك ...
    &n....

    التفاصيل

    أعرف و لا أعرف .
    المقدمة : ما أجمل الأمل … إنه يُعطينا الفرصة تلو الأخرى لتكرار المحاولة .
    الإهداء : إلى تلك الرائعة التي كانت تتأخر في الرد عبر ICQ ذات ليلة .
    ---*---
    أحبك جداً …
    و أعرف أني أزاحم الكثيرين …
    على باب قلبك …
    أعرف أن نوافذ قلبك مقفلة …
    بوجه نسيم كلماتي المعطرةِ بحبك …
    و أعرف جداً …
    أن قنوات الاتصال مع قلبك …
    متعطلة لأجلٍ غير مسمى …
    أعرف كل هذا …
    و لكن الذي لا أعرفه....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    يالعنة الأرض تمهلي.

    الاسم :محمد المهدي 2007-11-23


    حين انثنت الآهات
    حسيرة أمام انكسار الأنيـن
    المبثوث فوق الثرى .
    صدحت لواعجي
    بما تبقّى من جلـد ..
    لتمحـو قتامـة
    المحيّـى الممسوخ
    كما انعكاس صورتي
    على مـرآة طواها الشرخ ..
    وتنادت طواحيـن
    الذكريات تنفث
    النقع عن تاريخ الأمـل ..
    يالعنـة الأرض لسـت أبالــي! !
    فقد علّمني التاريخ
    كيف تسّجـر الحماسة
    بالبارود و المهند و القبـل.
    وكيف ترسـى القلاع

    بالحب و النجيــع و العمـل .
    وعلمني الصمـت
    نشوة الإنـصـات إلى انكسـار
    الكلمات على الشّفـاه .
    وعلمني القول
    التيقـظ إلى تقلـص
    الأفق في مآقـي
    الحفـاة...
    وإلى حشرجـة الأنفاس
    المترعـة على اللاّ انتمـاء .
    فيا لعنـة الأرض تمهـلـي ..
    فقد أعيانا الترقـب ...
    وأطـفـأ جـذوتنـا الأرق ! !
    وامنحيـنــا زمــنـا بديـلا
    يـرتــاد الشّفـق ..
    ويـضـخ فـيـنـا قـليـــــلا
    من نـزق .
    فإن عـدتنـــا عـودي ! ! !
    وأودعـي نـسلنـا
    سـجـلّ الغابـريـــــــن


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : تحية تقدير الاسم :سلام 2007-11-30

    الاستاذ الشاعر محمد مهدي يستحق كل تقدير لانه يخاطب مشاعر كل انسان في هذه الامة ويحث على الامل والتجدد


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وقفات مع سيرة عمر .
    ·       قدم الجيش ظافراً منصوراً من إحدى المعارك فسأل عمر رضى الله عنه :
    من قتل من المسلمين ؟
    فقيل له : فلان وفلان ، قال : ثم من ؟
    قيل : فلان وفلان ، فقال : ثم من ؟
    فقيل له : و قتل جمع من عوام المسلمين لايعرفهم أمير المؤمنين .
    فبكى حتى جثى على ركبتيه و قال :
    و ماضرهم أن لايعرفهم عمر إن كان يعرفهم رب عمر .
    ·     &nb....

    التفاصيل

    وفاته .
    ·       كان عمر رضي الله عنه يتمنى الشهادة في سبيل الله .
    ·       يدعو ربه لينال شرفها :
    ( اللهم أرزقني شهادة في سبيلك و اجعل موتي في بلد رسولك).
    ·       ذات يوم و بينما كان يؤدي صلاة الفجر بالمسجد طعنه أبو لؤلؤة المجوسي ( غلام للمغيرة بن شعبة) عدة طعنات في ظهره  أدت الى مماته .
    ·....

    التفاصيل

    3

    مشاركات الزوار
    أشياء خارج نطاق الحياة والموت !!

    كل هذا يحدث في النسيان .. أثناء الغيبة .. والحضور .. واللا شيء !
    شيءٌ ما لا يكتب .. حتى الليل لا يكتب .. ولا الصباح أيضاً !
    ولا الهذيان على أضرحة الانتماءات !
    نفس "الذات" نكتب أنفسنا كل يوم.. ذات ذكرى .. أو ذات عدم !

    على حدود الليل .. اقتسم معكم تهديدات الثوار..
    وغناء فيروز .. وحقد دانتي .. وقسوة مكيافيلي .. وزندقة فولتير !
    على حدود الل....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2020