تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 908135
المتواجدين حاليا : 30


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    جنى ... الليل ... فدعيني أدمنك .
    جنى الليل
    فجن قلبي
    وجنى على روحي الحرمان
    ما أعذب النسيان
    فأمهليني الف دهر
    علّي أحظى بفرصه النسيان
    علّي استطيع لوهله اغماظ جفني
    و ينعم قلبي بالسلام
    ما اجمل هديل الحمام
    حين يدندن حروف اسمك بحنان
    ويطير يبحث عن رسمك في تلافيف نيسان
    ويغزل من نور وجهك بدراً
    يضئ جميع الاركان
    عيناك نبعاا شوق
    في زمن هو خارج الأزمان
    عيناك مناره أمل
    تتجه نحوها جميع الأسفا....

    التفاصيل

    توبة .
    بين قلب و قلب
    يتردد الحب
    و يغشانا سراب .
    *
    تهاجر الأحلام
    مثقلة بنا
    و يحتوينا عذاب .
    *
    تاه طيرٌ
    كان بصدري
    و سافرت الأسراب
    إلى أعلى سحاب .
    *
    يموت الوقت
    في يومي
    كما مات السؤال
    إنتظاراً للجواب .
    *
    يا مهاجراً
    نحو الأماني
    جفت الأقلام ... جفت ! ..
    و القلب من الأشواق تاب .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    إليها في كل يوم عيد .
    ·       من مدينتي التي تسكن رياض الصحراء …
    و تمشط شعرها كل صباح على الرمال الصفراء …
    إلى مدينتك الشارقة على ساحل الخليج …
    و التي تستحم كل صباح بمياه البحر …
    و تزين ضفائرها باللؤلؤ و المحار …
    ·       من أسنمة الجمال … إلى سواري المراكب …
    ·       من ورد الخزام إلى صدف البحار …
    ·....

    التفاصيل

    خيانة و وفاء .
    ·       ذات سهرة قلب ...
    تقابلَ الوفاء و الخيانة ...
    لم يعرفا بعضهما !..
    أشاح كل منهما بوجهه عن الآخر .
    ·       كان الوفاء يستعرض أمام الضيوف ...
    مبتسماً مشرقاً ...
    يصافحهم و يقبلهم .
    ·       بينما كانت الخيانة ...
    تجلس بعيداً بركن مظلم ...
    تراقب الجميع بخوف .
    · ....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    و أنتِ على فمي أحلى

    الاسم :عبدالله علي الأقزم 2007-08-28

    تفتَّـح في يدي حبٌّ
    و ما أحلاهُ مِنْ عـسـل ٍ
    و أنتِ على فمي أحلى
    و أنتِ المنطقُ الـفـتـَّـانُ
    و العذبُ الذي يُحـيـي
    على طول ِ المدى
    حـقـلا
    و ما مِنْ نظرةٍ تـأتـي
    إلـى عـيـنـيـكِ في حبٍّ
    تـعودُ و لم تـكـنْ حُـبـلـى
    و صـدرُكِ في تـدلُّـلِـهِ
    يُجـيـدُ القطعَ و الوصَـلا
    و شَعرُك ِ في تـفـلـسـفِـهِ
    نشيدٌ يُـنـعِـشُ الأحضـانَ
    و الهمساتِ و الأجواء َ
    و الظلا
    و مـدُّ هـواكِ
    أدخـلُـهُ
    و يـدخـلـُنـي
    و يـبـقـى دائـمـاً أعـلـى
    و حـبـُّـكِ و حدُهُ المسؤولُ
    عن قلبي و عن نبضي
    و أن أبقى لهُ أهـلا
    و وجهُـكِ كـلُّـهُ وردٌ
    و قوسُ اللهِ و الفردوسُ
    و الحوريَّةُ النوراءُ
    و الأمطارُ و الصَّلواتُ
    و القـُـبَـلُ التي تـُتـلـى
    و أنتِ جمالُ مضمون ٍ
    يـُفـسِّـرُ ذلكَ الـشـكـلا
    على صدري و أحضاني
    حـمـلــتـُـك ِ يـا ربيعَ الحبِّ
    نبلاً راقصَ الـنـبـلا
    تسيلُ قصائدي عسلاً
    على شفتيكِ
    في (........)
    فوق قميصِكِ الريَّان ِ
    بينَ زهورِكِ الخجلى
    و ما تجري انحداراتٌ
    بـأوردتي
    و أنتِ معي
    وصولُ المستوى الأعلـى
    كنوزُ المال ِ أكنسُها
    و أطردُهـا
    و أنتِ معي
    فكنزُ هواكِ سيِّدتي
    هـوَ الأغـلـى
    و روحـُـكِ ضمنَ محرابي
    هوَ الـبـركـاتُ و النسماتُ
    و العبقاتُ و الهمساتُ
    و النورُ الذي صـلَّـى
    نذوبُ معاً
    و في ذوبـانـِـنـِـا
    أضـحـتْ جـبـالُ فـراقِـنـا
    سـهـلا
    غذاءُ العقل ِ أن نهوى
    و مَنْ نفضَ الهوى عـنـهُ
    سـيـُتـلـفُ ذلكَ العقـلا
    حـمـلـتـُـكِ بينَ أشـيـائـي
    كـتـابـاً يصنعُ الأمجادَ
    يُدهشُ في يدي
    الحملا
    أحـبـُّـكِ يـا لقـاءَ الشَّهـدِ
    فـاشـتـعـلـى عطـاءاتٍ
    و أكثـري ذلكَ البـذلا
    و ما مِن ضـيـقـةٍ صـعُـبـتْ
    و حـبـُّـك ِ في انـغـلاق ِ الباب ِ
    كانَ الـفـتـحَ و الـحـلا
    أجيـبي كـلَّ أحـلامـي
    و كونـي كـلَّ أضـلاعي
    و عمري في جـوار ِ الحـبِّ
    لن يفـنى و لن يـبـلى
    رسـمـتـُـكِ في تـفـاصـيـلـي
    و روحـُـكِ روحُ لؤلؤةٍ
    و بحرُكِ ضمـنَ أجـزائـي
    وذاكرتي
    و مِنْ يـنـسـاكِ سـيِّـدتـي
    سـيـبـقـى الأحـمـقَ الـنـَّـذلا
    أُقـدِّسُ ذكرَكِ الرَّنانَ
    في قلبي
    فـيـزرعُـنـي
    بـكـلِّ دقيقةٍ فُـلَّـى
    فصولُ الحُسن ِ أعرفُها
    و أعرفُ كلَّ ما فيها
    و أجملُها
    تكاملَ عند سيِّدتي
    و أشعلَ ذلك الـفـصلا

    عبدالله علي الأقزم 16/8/2007 م


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الفتوحات الإسلامية .
    ·       فُتحت في عهده :
    ·       بلاد الشام .
    ·       العراق .
    ·       فارس .
    ·       مصر .
    ·       برقة .
    ·       طرابلس الغرب .
    · &nbs....

    التفاصيل

    في المدينة .
    عاش أبو بكر في المدينة حياة هادئة وادعة، وتزوج من حبيبة بنت زيد بن خارجة
     فولدت له أم كلثوم، ثم تزوج من أسماء بنت عميس فولدت له محمدًا.
    ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله عليه وسلم) في المدينة، بل كان أقرب
     الناس إليه حتى تُوفي (صلى الله عليه وسلم)  في (12 من ربيع الأول 11هـ
     3 من يونيو 632م).
    كان لوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) وقع شديد القسوة على المسلمين<....

    التفاصيل

    25

    مشاركات الزوار
    ومضات
    ومضـــات

    ببــّغاء*
    قالوا لها : غني
    قالت : و مالي بالغناء ؟
    فالكل أصبح مطرباً ،
    و القصيدة أمست " ماااااااء" !!

    طبـاق*
    ساد السواد
    و انحنى الشبل ،
    و تمرد الخنفس / الجلاد !

    زياد محمود العزيب -غزة....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019