تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 611421
المتواجدين حاليا : 17


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    مـات النهار ياسيدي !!.
    مقدمة:
    مات النهار و اكتسى الليل رعشة الدفن
    دقي يازمن اغبر مسمار غدر ٍ على نعشه
    *
    ياسيدي ....
    عندما يكتسى ظلك....لوناً رمادياً
    فأرقب افول الشمس ....
    واستقبل ليلاً سرمدياً ......
    مترعاً بالهمس ...
    وربما ضجيج الاسئله !!!!
    وعندما احاور صمتك المطبق .....
    يشمت بي صدى صوتي ....
    وانتحى ........
    *
    احمل النعش ....
    في جنازة الصمت
    واعتلى المنبر........

    التفاصيل

    قبطان حُلم .
    مُنذ هدأ الطوفان
    و سمح لليابسة بأن تُطل برأسها
    لتعانق أشعة الشمس وجنتيها
    و المحيطات تحيط بكتفيها
    لتغسِل جسد الأرض من الخطيئة
    و تحمل مراكب البحارة
    عبر الزمن العابق
    برائحة البحر
    و لون الطيف الحالم بجناح البجع الأبيض
    كان هناك طفل يجلس
    بيده قلم يكتب على صخور المرفأ
    قصة السندباد
    الذي رحل ذات وجع
    مُلبياً نداء السفر
    كانا اثنان هو و حزنه
    و البحر ثالثه....

    التفاصيل

    لعبة السياسة .
    ·       لكل لعبة أسرارها ...
    و من يتمكن من معرفة تلك الأسرار ...
    و من ثم يجيد الابتكار لخطة جديدة ...
    يذهل بها من يتلاعب معه سينتصر لا محالة .
    ·       و السياسة لعبة كغيرها من الألعاب ...
    التي تستهوى الكثير من اللاعبين و الجماهير .
    ·       ( المصالح تغير الأيدلوجيات ) ...
    بهذا الق....

    التفاصيل

    حديث مع فيروز .

    ·       و يبقى صوتكِ ...
    شجياً ثابتاً ما بين النبض و الأشجان ...
    يأخذنا إلى قلب الذكرى ...
    و تفاصيل الماضي و الحب الذي كان .
    ·       صوتكِ الفيروزي ...
    يسرقُنا ( من عز النوم )  ...
    فلا نملك إلا أن نسافر معه إلى كوكب الأحلام  ...
    ·       صوتكِ المفرط بالشجن ...التفاصيل

    مشاركات الزوار

    نجم السما

    الاسم :اسماعيل ابراهيم 2007-07-30

    بالله يانجم السما بلغ سلامي
    لمن اهوى كلما حل ظلام
    وقل بان النوى ازرى بقلب
    يعذب كلما دارت الايام
    قلب اخذ على نفسه موثقا
    اشد هولا من ضربا بالحسام
    خميلة الشاطئ تحيا واحيا
    كلانا بامواج ليل مستهام
    ياحيف كبدي على ايام ذهبت
    كان وكنا نرشف ثغرك البسام
    حتى جاد علينا الدهر بلحضة
    لاارى منك شيئا حتى بمنامي
    ياويل قلبي كيف حالك بعدي
    اتنامين ليلا طويلا مستهام
    ام قصرت الحاظ نومك سهرا
    ام اصابك شئ من سهامي
    وهل حفظت عهدي بالهوى
    ليت شعري ام كان سردا بكلام
    الم يهنك ياقلبي بعدا قاتلا
    عن الاحباب فلتبكي ياأقلامي

    (اسماعيل ابو احمد)


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه وصفاته ونشأته .
    هو عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد
    بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي، وينتهي نسبه إلى فهر بن مالك
    بن النضر بن كنانة، ويلتقي في نسبه مع النبي (صلى الله عليه وسلم)
    عند مرة بن كعب، وينسب إلى "تيم قريش"، فيقال: "التيمي".

    كان أبو بكر يُسمَّى في الجاهلية "عبد الكعبة"؛ فسماه النبي
    (صلى الله عليه وسلم) :
    عبد الله، ولقّبه عتيقاً لأن النبي (صلى الله عليه وسلم)&....

    التفاصيل

    حال عهده .
    ·       شبع في عهده الجياع .
    ·       كسى الفقراء .
    ·       واستجاب للمستضعفين .
    ·       كان أباً لليتامى و كافلاً لهم .
    ·       عائلاً للأيامى .
    ·       ملاذاً للضائعين .
    · ....

    التفاصيل

    بنات دبي

    مشاركات الزوار
    انا وظلي
    مازلت أفكر فيك
    ما بين النظرة والغمضة
    ما بين الفينة و الفينة
    ما بين اللحظة والأخرى
    لا انفك أفكر فيك
    اعلم انك في دمي
    كظلي لا ينفك يلاحقني
    كخيال قد عانق حلمي
    أكاد اجن .. فحبك جنني
    كيف لك أن تبعد عني؟
    كيف تحتمل العيش بدوني؟
    دون أن تكلمني .. تلاطفني.. تعانقني
    لو لحظة طيش في ذهني
    كيف بالله عليك تفارقني؟
    ا....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018