تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1593410
المتواجدين حاليا : 18


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    يا عـبق الـولـه .

    يـستـفــزنـي الـوقــت
    بـيـنـمــا تـمــر فــــتره و أخـــرى
    و كــأنـي فـي صـــالة إنـتـظـــار
    *
    أبــدل جــلســتي فـوق كــرسـي صـغــيـر
    أنــفـض غــبـار الـوقــت
    بـيـنـمـــا يـتـثـاءب المـســاء بـضــجـر
    *
    إنــه الــركــود الـبــارد
    الـذي يـضــاعــف مـعـدلآت الـنـبــض
    المـنـتـظـر صــافــرة الـبـدايه المـتـســكـعـه
    *
    كــم أكـــره الإنـتـظـــار
    حـتى إنـتـظـ....

    التفاصيل

    يوم ميلاد عدم حضورك .
    (1)
    في يوم ميلاد عدم حضورك
    احتفلت الخيبة بأجمل ذكرى
    شموع الحزن
    يعانق دمعُها خد طاولتي
    و المزهرية تخنق ورودها
    و تلعَنُ الألوان يأساً
    (2)
    بلا أسم ... بلا تاريخ
    كان يوم عدم ميلاد حضورك
    في نهاره
    حزنت شمسه
    احتضنت ستائر ضباب
    ليله التحف ظلامه
    و ترك قمره ينتحب
    و نجومه تتوه
    (3)
    حولي يا غالية
    نهرٌ يشربه ضمأ
    واحةٌ يغتصبها تَصَحُر
    و بركانٌ يقذف....

    التفاصيل

    حِوار لا يمُت للواقع .
    مقدمة : حوار لا يمت للواقع بصلة كذب .
    الإهداء : لكل من يقرأ ما بين السطور .
    ------*-----


    بـدايـــة :
    - مرحباً …
    - مرحباً …
    - ماذا تريد أن تصبح ؟ .
    - عسكرياً …
    - لماذا ؟ .
    - لأحارب اليهود …
    - و بعد ؟.
    - ساكون رجلاً تفخر بي أمي …
    - حظاً جميلاً …
    - شكرا …
    ( بصوتٍ لا يُسمع ) كم أنت حالمٌ أيها الصغير …
    التفاصيل

    رحلت يا صالح .
    إلى من فقد الأم التي كانت بالنسبة له الأب والأخ والأخت ...
    إلى من فقد رحيق زهرة الحياة ...
    إلى رفيق العمر ...
    هذه الكلمات مشاركة مني في أحزانه ...
     التي أتمنى من الله أن تكون سحابة صيف ....
    ما تلبث أن تختفي ليعقبها سحابة شتاء تمطر بداخل قلبه ...
     أمطار الفرح و الحب و التفاؤل ...
    إلى العزيز صالح المدلج .

    (1)
    رحلت ... يا صالح ...
    من كانت تملأ حياتك حباً و....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    قصيدة / وراء السكوت

    الاسم :حيدر جاسم 2007-07-30

    وراء السكوت
    انت .. انت .. رغم ما فيه انت .. وما عليه انت .. احبك انت
    رغم المشاويرالتي يخاف يسلكها المحب
    رغم التصاوير التي تخصك فيما ذهب
    رغم الاعاصيرالتي تغير الاحاسيس
    رغم التحاذير التي تواكب التضاريس.. احبك انت
    عيناك غابتا حب مسحورة
    مسكونة الاشواق بالعشاق معمورة
    خدك رياض زهر اوراقه مهجورة
    وصدرك منطقة اصطياف ممنوعة السواح مخطورة
    وقلبك محراب رجاء ومحطة انتظار محذوره
    كل ما فيك يجذبني اليك ...
    كأنه الحب بلا شك واضح الصورة
    لاتستغفلي الذاكرة انا على بينة
    ان الذي بيني وبينك لم يكن مجرد ابتسام
    وخطف البصر .. وسرق السمع .. ليس بخاطره
    وانفعالات الوجدان .. وخطى التواصل ..
    لم تكن تلك الانفعالات مجرد دائرة.
    تصوري ان القلوب الشريفة ..
    تتضور حباً الى النفوس الطاهرة
    تصوري اني احبك كل هذي السنين الغابرة هل تذكرين.؟
    او ابدي قصتي السافرة
    حلمت اني اقبلك ..
    ما رأيك .. بتأويل الاحلام .؟
    لا تقفي وراء السكوت .. تصارعي الالام ،
    تأملي ان الامر حقيقة ...
    اتشعرين بالغضب وما بعده الانتقام.
    حلمت اني اقبلها بلا انتهاء
    يمتد وجهها الوضاء صوبي يلتمس الرجاء
    فاطمئنها بان الارض توشك ع الفناء
    فكيف بجسمها الغنّاء...؟
    وعدت اقبلها حد الطمأنينة
    حين استرخت على جسد السكينة
    وبسطت يديها تودع العناء
    وتجعل حين اناديها ..
    وافرح حين تناديني واسلي النفس بالامال
    استبشر عند رؤيتها وقلبي طواف وجوال
    لكني سأوخز قلبك في مسامير اشواقي ..
    وصبري ونزاع نفسي ابتهال
    أقرأ افكارك .. خلجاتك ...همساتك ..
    الخيوط التي تتصل بالحس
    لم تكن ابداً مضطربة ..
    مهما كانت خافتة فهي تنبض كالشمس
    ونعوم في ما وراء السكون..
    نسبح في فضائيات الخواطر والشعور
    ماذا اكون .. ومن تكون..؟
    سؤال يحتمه القدر انت المطر ..
    وانا الغدير
    فنلتقي في الجنان .. شجرة غناء من حولها العصافير
    تضم تحت اغصانها ..
    ثمار الحب .. وفاكهة الروح نحلق بها ونطير
    او اريك مداراة الروح كما الأفلاك تسبح في الفسيح
    هكذا قلبي يعتنق التباريح
    ***
    وجهك يشع الوانا .. احسانا .. وأحزانا
    ووجهي يشع الحانا .. شعرا .. وتبيانا
    ان كنت تبيعين بغالٍ فاني بعت مجانا
    ***
    ركبت البحر عاطفة
    وسرت الشوق مجدافي
    ***
    القوا علي القبض بتهمة اني مطلوب للحب
    فحضرت المحكمة ... واستأنفوا الجلسة
    حتى صدر القرار اخيراً بالعشق المؤبد مع النفاذ.
    ***
    تعالي ازق في فيك قبلاتي
    وارويك من حــر اشواقي
    يا احلى شفـــــة ومبســــم
    لو اني اجيد الرسم
    لكانت اجمل لوحاتي


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وفاته .
    ·       عاش ستين سنة .
    ·       توفي بحمص سنة إحدى وعشرين للهجرة .
    ·       لما حضرته الوفاة قال :
    لقد شهدت مائة زحف أو زهاءها , و ما في بدني موضع شبر إلا فيه ضربة أو طعنة أو رمية , و ها أنا أموت كما يموت البعير , فلا نامت أعين الجبناء , و ما من عمل أرجى من (لا إله إلا الله) و أنا أتترس ب....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    درس كيمياء

    مشاركات الزوار
    دمــــــــوع عذبـــــــــة
    دمـــــــــوع غذبــــــــــة

    تمنيت يكون لي رفيق يشيل عنّي الأحزان
    بس مالي نصيب في هالزمان مالي مكان
    كله غدر وأسى وصمت وحرمان
    غير دموعي ما لقيت بالوفا إنسان
    كنت أنتظر لحظة فرح لحظة حنان
    ما لقيت اسمي مكتوب ع جدار الزمان
    أشوف الليل وانجومه وأتحسّر ع اللي فيّ واللي كان
    ما ادري حتكتب اسمي ع جدارك يا زمن ولاّ فات الأوان
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2020