تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 758120
المتواجدين حاليا : 10


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    شذرات (1) من حكايات قلم .
    في صمت مطبق مع حرية الضوء الغامض الموهل من بعيد ...
    مع رذاذ قطرات المطر النازلة على ضفاف الألم ....
    في أرض قاحلة .. تتساقط تلك الحبيبات ...
    و تداعب الحلم الماضي مع كومة من الذكريات ...

    هناك بين تلال الحقيقة ...
    وربوع الأماني ....
    وحلم الغد ... وعذاب الماضي ...

    يرفد ذلك النهر الذي ...
    سرعان ما نضب ..... وجف عبر ينابيعة ..
    بعد ان كان يغذي .. قرية ..
    ويم....

    التفاصيل

    هذا المساء .
    هذا المساء ...
    طوفان الدموع ...
    يجتاح أراضي عينيَّ ...
    يغرق شواطيء رموشي ...
    و ينهب جفاف خديّ .
    *
    هذا المساء ...
    أرسل ملك الحزن ...
     جيوشه من الهموم ...
    لإحتلال عاصمة صدري .
    *
    هذا المساء ...
    بطرقات نفسي ...
    بقايا من صغار الأماني ...
     تحتضر على أرصفة الألم ...
     دكاكين الشجن منهوبة ...
    و قوى أملي منهارة .
    ،،،،
    هذا المساء ، هنا قلب....

    التفاصيل

    وطن يبحث عن جواز سفر .
    مقدمة : الغربة تعانق الوطن في لحظة إنكسار .
    الإهداء : للقلوب التي تستوطنها الأوطان .
    --*--
    (1)
    في زمن السفر
    تباعدت الخطي
    تقاربت المسافات
    وحدي على رصيف
    أنتظر في كل المحطات
    بيدي ( يافطة ) كبيرة
    كتبتُ بها - قلبي هنا -
    لا أحد يأتي
    فأعود منزوياً بركن الذكريات
    (2)
    آه يا وطني المهاجر
    من قلبي لقلب الآخرين
    أبحث عنك في عيون المسافرين
    بين أصوات القطارات<....

    التفاصيل

    الحياة و الإيمان .
    ·       الحياة بلا إيمان ...
    بلا قيم ... بلا مبادئ ...
    وهم نحسبه حقيقة ... خيال نحسبه واقع ...
    و مأساة لا نحس بها إلا عندما نفيق على وقع صدمة نحتاج عندها لملجأ …
    فنتذكر عندها الله سبحانه وتعالى .
    ·       عندما نبيع الحب من حياتنا لا نشتري بدلاً منه إلا الألم .
    ·       عندما ننتزع....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    العروس باربي وأصل الحكايه

    الاسم :حنين 2007-06-02

    أصبحت باربي يتيمه بعد أن غيب الموت مبتكرتها ومبدعتها وأمها الشرعيه إن جاز القول .. الأمريكيه "روث هاندلر وكانت إحدي بنات أفكار بنات هاندلر وقد أنجبت باربي في العام 1959 لتشغل بها وقت صغيرتها التي كانت تلهو بالدمي الورقيه وياليت صغيرتها ظلت مشغوله بالدمي الورقيه بدل أن تستوطن خيالها هي إلي جانب ملايين الصغيرات في العالم ..دميه بمقاييس "جنسيه "فجه اكثرها فجاجه نحول خصرها الزائد علي حساب بروز صدرها ناهيك عن المقاييس الجماليه غير الواقعيه التي شكلت هاجسا لملايين أخريات أخريات من المراهقات اللاتي رأين فيها ما يشبه النموذج /الحلم للجمال في أكثر أشكاله تطرفا في فوقيته وإستعلائيته وعزلته ولا إنسانيته مسكينه باربي مصابها جلل وبالتأكيد لا نملك إلا أن نتعاطف معها في هذه الظروف فلنؤجل نقمتنا وسخطنا عليها وعلي القيم التي تمثلها إليحين تمثلها إلي حين ثم ما ذنبها إن كانت لا تكبر ولا تشيخ .. لا تسمن ولا تترهل .. لا ينقش الزمن خطوطه علي جبينها المضي لا يغزو التهاب النسيج الخلوي "السيليوليت" ساقيها النحيلتين كما لا تشوههما "الدوالي" بل حتي حبيبها أو بالاحري ال خاصتها هو الأخر ذو وسامه أزليه لا تبهت مع إنقضاء الدهر فلا يشيب كما لا يصلع والأهم أنه لا يربي كرشا يسبقه حين يمشي بنصف متر علي الأقل علي غرار معظم معظم رجالنا وحكايتي مع باربي العروس بدأت في سن متأخر حين رأيتها حين كنا نتوقف أنا وصديقي أمام زاوية عرض باربي ومنتجاتها الوفيره في إحدي محال بيع الدمي الراقيه بالأسكندريه .لم يكن في بالنا أن نقتنيها كنا مأسورين بخزانة ملابسها التي لا تنضب وكنا نتوقف أكثر عند مرفقاتها وتوابعها فهناك بيت باربي الحلم حيث غرفة نومها الجديره بأميره وصالون باربي ومطبخ باربي المجهز بكافة مستلزمات الراحه العصريه وأخيرا حمام باربي "الوردي" حيث البانيو العريض الذي تغطس فيه الدميه الشقراء وسط الرغوه الباذخه التي تدغدغ جسدها البلاستيكي بعد عناء يوم طويل من اللهو مالعبث كنا نقتني الفساتين التي نحلم بأن ترتديها فتاة أحلامنا مستقبلا كما قلنا في ضحكات متبادله بيننا أن فتاة أحلامنا لابد وأن تشبه العروس باربي بكل مقايسس جمالها وأن يكون بيت الزوجيه المقبل علي غرار بيت باربي مع بعض الإضافات والتعديلات بالنسبه لي كانت هذه أحلام مشروعا في حينها بالنظر إلي نشأت في أسره ميسورة الحال بفضل وجود من خالقنا سبحانه المنعم علي عباده رغم أن أفرادها قضوا الشق الأكبر من وجودهم يتفاعلون ويتعايشون ويتقاسمون في مساحه ضيقه ينام كل إثنين منهم علي سرير مزودج ويتوارث الصغار منهم الملابس التي تضيق علي الكبار والأهم أنهم ينتظرون دورهم للدخول إلي دورة المياه كبرت وسارت أحلامي في إتجاه مختلف تماما .لا أعرف أين سارت أحلام صديقي وإن كنت إلتقيته قبل بضع سنوات حيث بدا لي أنه يعيش حياه سعيده رغم أن وزنها كان قد زاد كثيرا عالمي إتسع .. إتسع كثيرا دخلته الاف الحكايات والبشر ليتجاوز في حدوده باربي والحلم القديم بفتاه الأحلام الأقرب إلي باربي وبيت باربي الذي صغر صغر كثيرا وإنكمش واليوم وعمري علي مشارف الثلاثين ورغم كل ماحدث وما يحدث ورغم كل الصعاب التي تواجهني يوميا أجد نفسي مصر علي إقتناء الدميه الجميله باربي ولا أجادل مطلبي ولا أناقشه بل ولا أستطيع منعه ولا أمنح نفسي الحق في مصادرة مطلبي هذا بعدما كبرت كي لا أشفق علي نفسي غدا من حرماني تحقيق هذه الرغبه لأن الدميه الجميله ستظل حلم كل طفل وكل رجل ولا فوارق في العمر وقت ممارسة الحلم ولأن باربي ستظل دائما مشرقه جميله أنيقه إرضاء لحلم الملايين ليس فقط أطفال ولا شباب ولا عشاق بل الفتيات أيضا حتي وإن كانت باربي يتيمه


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا

    العنوان : ..آنسـه...بـآربـي.. الاسم :دمـوع آلـسـمـآء 2007-06-06

    ..آلسـلآمـ.. علـي.. قـومـ..آتبـ ع ..آلهـدي ...لآ..بـد... وبـآن..آلطفـلـ يحلـم بصغـرهـ.. بآ آلدمآءء. وبآ آلاشيآء..آلتي يتمنونهآ آلآطفآلـ .. دومـاً..فآنحـن منـذ صغـرنآ.لآ.. نسيـطر علي عآطفتنآ... نبـكي بكـلـ وقـت.. نبكي علي آلحليـب آلمسكوب وآلكعك آلمآكـول...لآ.. علينآ..مـآ كـنت آريـدهـ.. وبآنهآ حكـآيـه..آشعـرتني بطفولتـي..وقـد تمتعـت.. بقرآت تلـك آلقصـه . لـكـي شـكـري.. يـإآنسـه.. بـآربـي..{... ولـكـي..آمنيآتـي.. لـك.. بـآ آلحيـآهـ آلسعيـدهـ....}...

    العنوان : رد علي تعليق الاسم :حنين 2007-06-06

    شكرا لك أنسه باربي حضورك متصفح باربي الرقيقه وهنيئا لك بحياه ملئها الحب والسعاده والقبول من الله سبحانه ملاحظه علي هامش الموضوع.. ما جاء من أحداث تاريخيه هي صحيحه وسيناريو النص من نسج خيال كاتب الموضوع ( حنين )


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل التاسع -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    الفصل التاسع
     


    ليس في قلب المؤمن مكان لغير حبِّ الله و رسوله صلى الله عليه و سلم ، و ليس له أمل أغلى من لقائهما ، و لا عمل ألذ من مرضاتهما ، و لا وصل أحلى من وصالهما .

    إذا ادَّعت نفسك حب الله فاعتبر بموقفها من أوامره و نواهيه ، و برغبتها و رهبتها من جنته و ناره ، و إذا ادَّعت حب رسوله فاعتبر بموقفها من سن....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    16

    مشاركات الزوار
    اكبر من الشوق
    اكبر من الشوق فيني
    حياتي انت وسنيني
    لا غابت الشمس عني
    احس نورك يدفيني

    بعيونك اشوف احساس
    ماشفته بعين الناس
    اشوف الحب له معنى
    ذوقه حلو يرويني

    من شوقي سألت الكون
    عن حالك حبيبي شلون
    عرفت انك قلب ساهر
    يعد الوقت ويبغيني

    تدريبي حبيبي حيل
    اشتاقك نهار وليل
    احس بريحتك نسمه
    واشوفك ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018