تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 687026
المتواجدين حاليا : 12


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    انشودات محتضر .
    هذه الإنشودات
    لفظها قلبي مع آخر أنفاسه
    وهو يحتضر
    من داء المحبه
    عندما كنت أغسله
    بأنين صمته
     وأكفنه بصرير وحدته
    *
    تيهتني يا سيدتي
    بكلامك القرمزي
    فهببتُ عطراً صيفياً
    على وجنتيكِ
    وتناغمت أحلامي
    كقطيع غيمٍ
    أفرحه الركض
    فوق الروابي
    ضيعتني حباً عاصفاً
    يمزق شرايين دمي
    ويقطرها ألماً و معاناة
    *
    إكتبيني إنشوده ثكلى
     تنزف حباالتفاصيل

    افترقنا .
    مقدمة : الوداع ذلك القاسي الذي لا يلين .
    الإهداء : إلى كل الراحلين عن مدن الأحِباء .
    --*--
    (1)
    افترقنا ...
    كانت كلمة الوداع على ...
    شفتينا ...
    وكانت الدموع تتردد في ...
    مقلتينا ...
    فما لبثنا أن بكينا .
    (2)
    و ... افترقنا ...
    تعاهدنا على الوفاء ...
    و الصبر على الشقاء ...
    حتى اللقاء .
    (3)
    ودعتك ...
    تركت على الميناء وحيدة ...
    تودعيني حزينة ...
    و....

    التفاصيل

    مساحة للركض .
    مقدمة : منكِ إلى أين المفر؟ .
    إهداء : إلى من ملَّ الركض في كل الدروب .
    ---*---
    اركض ...
    أمــامك مســاحة للركض ...
    لا ... تنظر خلفك ...
    فربما وأنت تركـض … تتعـثر ...
    اركض ...
    بقـدر ما تسـتطيع ...
    اركض ... اركض ... اركض ...
    أيها القـلب …
    فالذكـريات ... تركض خلفك ...
    تريد أن تعيدك ...
    إلى سجن الماضي من جديد ...
    اركض ...
    ( فالمسـتقبل أمامك …
    والماضي …....

    التفاصيل

    سطور للتأمل .

    لكل سنة من سنوات عمرنا أحلام و أماني و أفكار ...
    تتغير و تتطور بتعاقب السنوات و زيادة خبرتنا في الحياة ...
    كم من أحلام و أماني كانت تحتل في سنة من السنوات كل شيء ...
    كنا نفكر بها صباح مساء ...
    حتى ظننا أنها كل شيء في حياتنا
    و لكن بعد فترة سواء تحققت هذه الأحلام أم لم تتحقق ...
    فأنها تلاشت بفعل مرور الزمن أو تغيير أفكارنا و إحساسنا أنها لن تتحقق ...
     و أصبحت مجرد ذكر....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    و صمتت شهرزاد .

    الاسم :أحمد على 2007-04-04

    ( وَصَمـَتَتْ شَهْـرَزَادْ )

    (1)
    اِنْطِقِى يَا شَهْـرَ زَادُ
    إِنَّ صَمْتَكِ لا يُبــَاحْ
    فَالْحَرَائِرُ
    وَالرُّجُولَةُ
    فِى عِراقِنَا
    فى شَآمِنَا
    فِى بِلادِنَا
    تُسْتَبَـــاحْ
    خَطَّمُونَـا
    خَطَّمُوهُـمْ
    أَرْغَمُــونَا
    أَرْغَمُـوهُمْ
    فِى النِّخَاسَةِ ، والسِّيَاسَةِ
    أن نُبَاعَ ،
    ونُسْتَبَــاحْ
    أَنْ نَهُــونَ ،
    وَأَنْ نَخُـونْ
    أن نُجَرِّدَ كلَّ سيــفٍ
    حتى نُسْقى كأسَ حَيْفٍ
    أنْ نُبَــــدَّلَ
    ثوبَ عِــزَّنَا
    يَا لَعَـــارِى
    ثَـوْبَ هُــونْ
    (2)
    اِنْطِقِى يَا شَهْـرَزَادُ
    إنَّ صَمْتََكِ لا يُبــاحْ
    أَوْهَمُــونَا
    يَا حَكِيمـةُ
    أَنَّ أَرْبَابَ الرَّذِيلَــةِ
    أَنَّ أَعْدَاءَ الْعَقِيــدَةِ
    أَنَّ رُوَّادَ الْفَسَـادِ
    لِلْبِلادِ ، وَالْعِبَـادِ
    أتْقِيــاءٌ ،
    أنبيــاءٌ
    مُرْسَلونْ
    أَوْهَمًُـــونَا
    يَا حَكِيمَــةُ
    أنَّ عِفَّتَنَا رَذِيلَـــهْ
    أنَّ عُهْرَهُمُ فَضِيلَـهْ
    أنَّ زَيْفَهُمُ الْيّقِيــنْ
    أَوْهَمُونَا يَا مَلِيكَةُ أَنَّنَا
    - إنْ كَفَرْنَا بِالْفَضَائِــلْ ،
    إنْ تَسَرْبلْنَا الرَّذَائِــلْ -
    أَتْقِيَاءُ ، مُؤْمِنُــونْ ،
    إِنْ دَفَعْنَا الْمَوْتَ عَنَّا
    حِينَ نُقتلُ
    قَاتِلــونْ
    إِنْ صَرَخْنَا ، أَوْ شَكَوْنَـا
    حِينَ نُقْتَـلُ
    صَارَ قَاتِلُهُمْ قَتِيـلاًً
    ذَاكَ دِينُ الْغَاصِبِيـنْ
    دِينُهُــمْ
    حُبُّ السِّيادَةِ وَالإِبَادَةِ
    دِينُهُــمْ
    أَنْ لََيْسَ دِيــنْ ...
    فَاخْبِرِينِــى
    يَا مَلِيكَتِــى
    لِلْعَدَالــةِ ،
    وَالضِّعَافِ مَنْ يُعِيـنْ ؟
    عَلِّمِيهِِــمْ
    شَهْـرَزَادُ
    كَيْفَ عِزَّتَنَا نَصُـونْ ؟
    كَيْفَ \" مُعْتَصِمُ \" الْكَرَامَـةُ
    كَانَ بُرْكَاناً حَمِيمــاً
    يَحْمِى عِرْضاً يِسَْغِيثُ
    بِالْمُُرُوءَةِ يَسْتَعيـن ؟ !!
    أَسْرَجَ الإعْصَارَ خَيْـلاً
    شَاهِراً سَيْفاً صَلِيــلاً
    كَانَ مِنْ بَرْقِ الْمَنُــونْ
    وَالأَعَــادِى ،
    والْكِــلاَبُ
    وَالذِّئَــابُ
    يَرْجِفُــونْ
    يَنْدُبُونَ يَصْرُخُـونْ
    لَيْتَنَا مَا كُنَّا يَوْمـاً
    لَيْتَنَا أَلاَّّ نَكُونْ
    اصْمُتِى يَا شَهْرَزَادُ
    سَيْفُ \" نِيرُونَ \" يُحَـدُّ
    والشِّيـاه ُ
    فِى الْحَظَائِرِ تَسْتَكِيـنْ
    أَسْلَمَتْ لِلسَّيْـفِ
    نَحْرَهَــا
    وَالْفُــؤَادَ
    وَالْعُيُـونْ
    مَا عَلَيْهَـا
    إلاَّ صَمْـتٌ
    إلاَ طٌّىٌّ لِلرِّقَابِ
    كَىْ تَمُـوتَ
    كَىْ تََبِِيــدَ
    دُونَ صَوْتٍ
    فِى خُنًُـوعٍ
    فِى سُكُـونْ
    وّاشْهَدِى ،يَا شَهْـرَزَادُ
    أنَّ عِزَّتى ، لَنْ تَهُـونْ
    أنَّ أَسْمَى الْعَيْشِ عِنْدِى
    مُتْ شَهِيـداً
    كَىْ تَعِيـشَ
    كَىْ تَكُـونْ .


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حياته في مكة .
    عاش أبو بكر في حي التجار والأثرياء في مكة، وهو الحي الذي كانت تعيش فيه
     خديجة بنت خويلد، ومن هنا نشأت الصداقة بينه وبين النبي (صلى الله عليه
     وسلم)، وكان لتقاربهما في السن وفي كثير من الصفات والطباع أكبر الأثر في
     زيادة الألفة بينهما، فقد كان أبو بكر يصغر النبي (صلى الله عليه وسلم) بنحو
    عامين .
    وحينما بُعث النبي (صلى الله عليه وسلم) كان أبو بكر أول من آمن به، ما إن ....

    التفاصيل

    إسلامه .
    ·       أسلم في السنة السادسة من البعثة النبوية المشرفة .
    ·       قال عمر رضي الله عنه :
    (خرجت أتعرض لرسول الله ، فوجدته سبقني إلى المسجد ، فقمت خلفه ، فاستفتح
    سورة الحاقة ، فجعلت أتعجب من تأليف القرآن ، فقلت :
    هذا و الله شاعر كما قالت قريش ، قال :
    فقرأ { إنَّهٍ لّقّوًلٍ رّسٍولُ كّرٌيمُ * ومّا هٍوّ بٌقّوًلٌ شّاعٌرُ قّ....

    التفاصيل

    تمثال نهضة مصر

    مشاركات الزوار
    الصحراء .
    في يوم هادىء عاصف ...
     لطمت الرياح شتاء الكون على ارجائه ...
    و كأنه ينتقم لأحبابة ..
    نسي حرارة ايام الشتاء ...
    و أحوال ماضي الذكريات ..
    محت كل قدماً خطت أرضها أعدتها الى أصلها ..
    و دندنات الرياح ما تزال فيأاذني ..
    و ذلك السكون يطغي على ليلها والرهبة تسكنها ....
     و ذلك السحاب افسح لملك ليلها بالخروج ...
    ليعيد شريط الذكريات للماضي ...
     كان ماضياً ... أحيا....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018