تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 611379
المتواجدين حاليا : 13


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    في بحر عينيك غريقة .
    دعني أسافر
    في موج عينيك
    للمرة الأخيرة
    دعني ألملم هذي النجوم
    من فوق جبهتك الوضيئة
    وأقطف الحب ... من شفتيك
    ورداً ... وشعراً ... وصمتاً
    وأنفاساً رقيقة
    دعني أسافر في عينيك
    وحيدةً ... وغريبة
    أصلي بمحراب قلبك
    وأدعو بمعراج روحك
    دعائي ... صلاتي الأثيرة
    دعني أتيه في عينيك
    أضيع بين الموج ... والجزر البعيدة
    وحطّم بالحزن والأشجان
    كل مراكبي
    ودعني ... هناكَ ف....

    التفاصيل

    فكرة النسيان .
    الإهداء : للأخت بسمة و دمعة .
    ­§
    عندما
    أسترجع شريط الذكريات ...
    أجد عنواناً ...
    يتشكل بنبض حنين ...
    لونه شوقٌ و صراخ أنين .
    ­§
    أهرب للأحزان ...
    و ترفضني ...
    مساحة المكان .

    §
    ­§
    ­§
    §
    ترفضني حتى ...
    فكرة النسيان .

    §
    §
    فأعود مهموماً ...
    أشاهد شريط الذكرى ...
    صوراً تترى ..
    و لتفاصي....

    التفاصيل

    أخلاق الفروسية .

    كان ذلك الطفل
    الذي حمل السلاح
    في وجه شخص كبير أهانه
    عندها
    أصبح المشاغب الصغير
    عنوان القبيلة
    كان والده
    يُذكي فيه روح القوة
    و كانت والدته بخوفٍ
    تكره تلك الخليقة .
    *
    و ... كَبُر ..
    و مع تكاثر سنوات عمره
    تكاثرت الهزائم
    ففي المجتمع الكبير
    لا مكان
    لأخلاق الفروسية .
    *
    الفارس لا يكذب و لا يخون
    كل من حوله
    يكذب و يخون
    كيف يكون الشجاع التفاصيل

    الهزيمة نصرٌ من ورق .

    يقف بك قطار عمرك ... في محطة إنتظار ...
    تنزل مدفوعاً برغبة متسكعٍ محترف ...
    تتجول بالمحطة التي تقع بشارع ...
    تساقطت أوراق خريف أشجاره ، به قصر ...
    تحول بفعل ثورة خيانة لمتحف تاريخ ...
    يعرض لزواره صوراً حزينة لعاشق ...
    و نغم يطوف الأجواء بلحن رثاء لحب قد مات ...
    جثته محنطة يراها الخجل ويكفكف دموعه بالتعاسة ...
    متعب بالوهم ... تجلس على الرصيف ...
    يمر بك شخوص هلامية .......

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    إذا ...
    (ترجمه بتصرف) لقصيدة رود يارد كبلنج الخالدة
    ---*---

    إذا استطعت أن تحتفظ برأسك …
    عندما يفقد كل من حولك رؤوسهم …
    و ينحون عليك باللائمة …
    إذا وثقت بنفسك عندما يفقد كل إنسان ثقته فيك …
    و لا تترك مع ذلك مجالاً للشك …
    إذا استطعت أن تنتظر دون أن تمل الانتظار …
    أو أن يعاملك الآخرون بالكذب …
    من دون أن تلجأ إليه …
    أو أن تكون موضع كراهية …
    و لكنك لا تدع لها مجالاً للتسرب إلى نفسك …
    و لا تبدو أفضل مما ينبغي …
    ولا تتكلم بحكمة أكثر مما يجب …
    إذا استطعت أن تحلم …
    و لا تدع للأحلام سيادة عليك …
    إذا استطعت أن تفكر …
    و لا تجعل الأفكار غايتك القصوى …
    إذا استطعت أن تجابه الفوز و الفشل …
    و تتعامل مع هذين …
    المخاتلين … الخادعين … على حد سواء …
    إذا استطعت أن تكدس كل ما تملك من أرباح …
    و تغامر بها دفعة واحدة …
    و تخسرها جميعاً … ثم تبدأ من جديد …
    من دون أن تنطق بكلمة واحدة عن خسارتك …
    إذا استطعت أن تعامل الناس …
    من غير أن تتخلى عن فضائلك …
    و أن تسير في ركاب الملوك …
    من دون أن تفقد مزاياك المعتادة …
    إذا عجز الأعداء … و الأصدقاء … و المحبون …
    عن إثارة حفيظتك … بإيذائهم إياك …
    إذا استطعت أن تملأ الدقيقة الغاضبة …
    التي لا تغفر لأحد …
    بما يعادل ستين ثانية من السعي ركضاً …
    فلك الأرض وما عليها …
    و أنت … فوق ذلك كله …
    ستكون رجلاً … يا بُني .



    رود يارد كبلنج


    عدد القرائات:41048


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : ستكون رجلا الاسم :الفاتنة 2006-03-19

    ستكون رجلا عندما تستحق ذلك ...
    ولانه قلما تتحقق هذه الصفات ...فستضطر الى الانتظار ....
    ولكن لا بد من ان تكون رجلا

    العنوان : للرجولة معان الاسم :صداااح الملااااح 2006-03-05

    قلمايكتب عن الرجولةوقلماتكون اوصاف لرجولة محل اهتمام----والدليل ان هذة القصيدة من اقدم الاعمال فى هذا المنتدىالوضاءولم تحضى باهتمام الزوارلانى لاارى اى رد رغم روعةماقيل شكر جدا لفريق العمل بهذا الموقع الابرز فى حسن اختيار الكلمة


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
    ترجمة جزء من كتاب ( الرحلة الداخلية ) .
     
    الحب ...ليس فيه أنا
     
    نحن البشر مضطربين...و إلى حافة الجنون واصلين....يجب أن نكون هادئين ولأجسادنا مسترخيين...بعكس.. قلوبنا.. التي يجب أن نشدها ولا نرخي من أوتارها....
     
    يمكننا أن نسمع نغمات رائعة صادرة من أوتار قلوبنا...إنها نغمات رقيقة...بديعة...ولكن أصبح صداها بعيد عنا...صرنا لا نسمعها... لأن المج....

    التفاصيل

    وفاته .
    ·       كان عمر رضي الله عنه يتمنى الشهادة في سبيل الله .
    ·       يدعو ربه لينال شرفها :
    ( اللهم أرزقني شهادة في سبيلك و اجعل موتي في بلد رسولك).
    ·       ذات يوم و بينما كان يؤدي صلاة الفجر بالمسجد طعنه أبو لؤلؤة المجوسي ( غلام للمغيرة بن شعبة) عدة طعنات في ظهره  أدت الى مماته .
    ·....

    التفاصيل

    28

    مشاركات الزوار
    رسالتي الاخيرة.
    رسالتي الاخيره الى من كانت سيدتي

    يامن كانت سيدتي
    عذرا ............
    حيث تأخرت في جوابي
    فليس من عادتي ان أتاخر
    جاملتك كثيرا...كي لا اجرحك
    بعد ان اخبرتك بأنني راحل من حياتك
    لكنك أثرت البقاء
    ...... ......

    فما عاد لوجودك في قلبي سببا
    حيث نفذت كل الاسباب
    واصبح حبك ذكرى في طور النسيان
    ونسيانك أمرا لا يحتاج الى تفكير
    او الى كتمان
    ....
    نفـــــــــذت التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018