تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1950988
المتواجدين حاليا : 21


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    صمت السنين .
    ذات ربيع
    من سنين العمر قال :
    أحبك فوق الجنون ..
    ومثل الخيال
    أحبك وطنا .. وفكرا..
    وحرفا تسرب بين السطور
    ويغفو بصمت فوق الصخور
    ويقرأه الموج فوق الرمال
    أحبك لحنا ندي الحنين
    يلح بذكرى الهوى .. والهوى
    يا فتاتي .. حزين.
    .
    تمر السنين
    .
    .
    وأذكر أني ابتسمت فقال :
    كم ساحر فيك هذا الجمال
    جمال الدموع الصوافي
    تمازج بَسمَ الدلال
    .
    .
    تمر السن....

    التفاصيل

    النزهة السابعة .
    ·         لا يحزنك إنك فشلت مادمت تحاول الوقوف على قدميك من جديد .
    ·         كلما ازدادت ثقافة المرء ازداد بؤسه .
    ·         سأل الممكن المستحيل : أين تقيم ؟.
    فأجابه : في أحلام العاجز .
    ·         إن بيتاً يخلو من كتاب....

    التفاصيل

    توبة .
    بين قلب و قلب
    يتردد الحب
    و يغشانا سراب .
    *
    تهاجر الأحلام
    مثقلة بنا
    و يحتوينا عذاب .
    *
    تاه طيرٌ
    كان بصدري
    و سافرت الأسراب
    إلى أعلى سحاب .
    *
    يموت الوقت
    في يومي
    كما مات السؤال
    إنتظاراً للجواب .
    *
    يا مهاجراً
    نحو الأماني
    جفت الأقلام ... جفت ! ..
    و القلب من الأشواق تاب .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    الولادة و الوفاة .

    ·       كل يوم جديد هو ميلاد جديد ...
    ميلاد لشمس ...
    ميلاد لرقم تاريخ جديد ...
    ميلاد لفرح قادم ( رغم إني أشك بذلك ) !...
    ميلاد لحزن قادم ( وهذا الاحتمال الارجح  ) .
    الأمس موت لأشياء قديمة ...
    اليوم يوم جديد لولادة أشياء جديدة ...
    و الغد هو كذلك ولادة لأشياء قادمة ...
    و الأيام حبلى ... بالحب و الكرة ... الوفاء و الخيانة ...
    و بال....

    التفاصيل

    مـذكـرات كـاتـب

    سطور للتأمل .

    لكل سنة من سنوات عمرنا أحلام و أماني و أفكار ...
    تتغير و تتطور بتعاقب السنوات و زيادة خبرتنا في الحياة ...
    كم من أحلام و أماني كانت تحتل في سنة من السنوات كل شيء ...
    كنا نفكر بها صباح مساء ...
    حتى ظننا أنها كل شيء في حياتنا
    و لكن بعد فترة سواء تحققت هذه الأحلام أم لم تتحقق ...
    فأنها تلاشت بفعل مرور الزمن أو تغيير أفكارنا و إحساسنا أنها لن تتحقق ...
     و أصبحت مجرد ذكرى و حلت بدلاً عنها أماني و أحلام أعقبتها ذكريات جديدة ...
     أعقبتها أحلام فذكرى ، فما اجمل من تتطور أحلامه من حسنٍ إلى احسن .

    إضاءة :
    عندما يكون لكل منا قلب كبير يستطيع من خلاله أن يمسح أخطاء الآخرين ...
    و يكون لديه القدرة على إصلاح خطئه و لاعتراف به والاعتذار لمن حوله ...
    يكون حقاً صاحبه هو السعيد و ناشراً للسعادة على من يعيش بينهم .

    فاصلة :
    عرفت كيف يكون الحب حقيقة …
    وكيف يصبح الحب خبرا …
    عشت الألم في ليل اليأس عندما غابت شمس الأمل …
    دون دليل … سكرت حتى الثمالة من نبيذ القلق …
    و واجهت وحدي بصلابة كل الهموم والأحزان والظروف ...
    التي كثيرا ما كانت تواجهني في حياتي اليومية …
    تلك الأحداث جعلتني أرفع رأسي عالياً ...
    عندما تتساقط رؤوس من حولي و تنحني رؤوس الآخرين .

    فاصلة صغيرة :
    من يكون قادراً على أن يمنح من حوله الكثير …
    يكون قادراً كذلك على أن يحب الكثير .

    خاتمة :
    عندما تميل شمس اللقاء إلى الغروب
    فليس هنالك سوى الوداع
    الذي يعقبه ليل الذكريات حتى تشرق شمس اللقاء من جديد .


                                                                           الفيصل ،


    عدد القرائات:55842


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : ياللروعة الاسم :احلام محمد 2007-07-20

    اقول لهذا الرائع حفظك الله ....... وكيف يتطاول الابكم على البليغ والله انها لكلمات تقع فى النفس الموقع الحسن وودت ان اقضى يومى مع هذا البحار ومزيد من الابداع.............

    العنوان : رااااائعه الاسم :sunsetsad 2004-06-11

    ماشالله كل كلمه تعبر عن الذوق الأدبي والفني لصاحبها ...


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حياة في الإدارة :
    غازي القصيبي .

    ·    إن عجبي لا ينتهي من أولئك الموظفين الذين يقيمون الدنيا ولا يقعدونها إذا رأوا أن المكتب لا يتناسب و ما يتصورونه لأنفسهم من مكانة .
    ·    إنني أفخر بالفترة الطويلة التي قضيتها بدون طاولة ، و أفخر أكثر بأنني لم أضيع دقيقة واحدة من الدوام ، كنت في المكتبة من الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر من كل يوم .
    ·    المدرس الذي يتمتع ....

    التفاصيل

    رواية الحزام :
    أحمد أبو دهمان .
    الحزام

    شيء من الرواية و لكن بتصرف مني و عذراً للمؤلف

    مدخل :
    ( من لا يعرف نسبه لا يرفع صوته )
    هكذا علمتني القرية قبل كل شيء ...
    في باريس احتميت بقريتي ...
    أحملها كنار لا تنطفيء ...
    القي السلام بصوت مرتفع ... و عندما اكتشف أنهم لا يسمعون ...
    ألقيت السلام على السلام بصوت منخفض ..
    و كتبت ( الحزام ) لألقي السلام بالصوت الذي يمكن أن يسمعوه .

    زوج زوجته :....

    التفاصيل

    مسجد

    مشاركات الزوار
    ظننت أني أقوى من البحر والماضي ..



    بعد أن جففت حبر قلمي ...وحرقت ورقي ..وفي لحظات الانتفاضة على ذلك الماضي اللئيم...جاءتني رسالة مغلفة بظرف مبلل بحبات المطر ..طرقت نافذتي ..لم أشأ فتح النافذة ولكن رياح الحنين والشوق كانت أقوى من رغبتي ..
    فتحت نافذتي ووضعت الرسالة بين يديّ ..فكرت بحرق الرسالة وكلماتها ..ولكنني لم أكن قادرة ..
    نظرت إلى كلمات الرسالة بلا مبالاة وكأنها لا تعنيني .. رميت بها خارج ال....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2021