تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 656039
المتواجدين حاليا : 12


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    المشاعر تترا .
    من شرفات الرحيل ..
    أرنو ..
    ذاك المركب ..
    سيتوارى عما قريب
    وراء الأفق !
    أراه ..
    فتنهمر المشاعر تترا ..
    كودق أعتصره المزن
    ليهمي بكل دعة ..
    أغيب مع سانحة
    من سوانح الخيال ..!
    و أعود ..
    أتطاير حبوراً
    كلما لاحت بارقة ..
    من بوارق الأمل !
    في غياب حضوره ..
    سيجف نبعاً طالماً ...
     على الإحساس تمردا
    فتتحجر المآقي ..
    و أطرق بوجوم اليائس ..
    ل....

    التفاصيل

    فراشة في عش الدبابير .



    إبحار بلا مركب



    فراشة

    روحها جياشة
    تبحث عن نور

    دفء و سرور
    بلوحٍ بلّور
    ترسم بغرور
    أغنية
    قصيدة
    و
    ردٍ منثور
    يأتي ألف دبور
    بشبكٍ و زهور

    فراشة
    خلف شاشة
    بقلب مكسور
    تبحث عن نور

    تظل تدور
    تدور
    تبحث عن نور
    تظل تدور
    تدور
    تدور
    تدور
    تسقط
    .
    .
    .
    .

    .
    .التفاصيل

    قوافل الاشياء .
    ليلٌ ...
    يرحل بخداعه …
    و ظلمة أكاذيبه …
    و فجرٌ ...
    يأتي بشمس الحقيقة …
    لتشرق ...
    على سهول الواقع …
    فتموت زهور العشق …
    و هي تحتضن بلهفةٍ ...
    صدر الحزن .
    *
    و تبقى ...
    بعض قوافل الذكريات …
    التي تحمل خزائن الشجن …
    ترفض الرحيل ...
    عن ضفاف القلب …
    قد تمكث طويلاً ...
     و لكن …
    لا بد للقوافل يوماً ...
    من المسير …
    إلى أرض النسيان .
    *
    و ....

    التفاصيل

    قبل عام .
    مقدمة : من قال أن الحب للحبيب الأول لم يكن على حق .
    الإهداء : إلى الأخت العزيزة ( معاناة القلوب ) .
    ------------
    في مثل هذه الليلة
    قبل عام
    أعلنت عليك الرحيل
    و قذفت بكل أشيائك من نافذة قلبي
    و أغلقت الستارة
    ليعم للألم ظلام
    قبل عام
    في مثل هذه الليلة
    كان يجمعنا مكان
    و حب أنتهي قبل الأوان
    قبل عام
    كنت أظن بأن حبك خالد
    و أنني سأكون و الحزن واحد
    قبل عامالتفاصيل

    مـذكـرات كـاتـب

    أفكار على الورق .

    ·       المظهر الخارجي للإنسان قد يكون مهماً لدرجة أنك تستطيع أن تحكم
    على الشخص من نوعية و ألوان ما يلبسه من ثياب كذلك الطريقة التي
    يرتدي بها ملابسه و لكن ...
    هل هذا هو الحكم الصحيح على هذا الشخص ؟.

    ·       قال شاعر عربي قديم :
    لا تـغـتـر يـومـاً بحُـسنِ ملبـسٍ -*- أيجـدي جـمال الكـيس إن كـان فـارغـاً
    من وجهة نظري أن الشكل الخارجي لأي شخص ما ، هو فقط مكمل
    لشخصيته الأساسية التي تنبع أساساً من داخله و التي تتبلور حسب
    ثقافة الشخص و قدرته على التعامل بصدق مع من حوله .
    و هناك سؤال يتردد …
    هل الشخص الذي يُظهر نفسه للآخرين عكس ما بداخله ؟. يصنف كاذباً !!..
    هل من يتجمل بشكله الخارجي ليخفي ما بداخله يُصنف كاذباً ؟ .
    كما يقال ( أنا لا أكذب و لكن أتجمل ) .

    ·       المظهر قد يكون مهماً في زمنٍ أصبح أصبحت النظرة السطحية هي
    المسيطرة على كل شيء في زمنٍ طغت فيه المادة و المصالح على كل
    المبادئ النبيلة و المشاعر الصادقة ، و هنا أقول ليس هناك أجمل من أن
    يكون هناك تكامل في الشخصية مظهراً و جوهراً و يكون تعليقي أخيراً :
    (أنا لا أكذب ولا أتجمل ولكن هذه هي الحقيقة) .

    ·       الجمال ، الصدق ، و الحب !!!
    هل من الممكن أن تجتمع في شخص واحد ؟!!! …

    ·       فما أطال النوم عمراً و لا قصر في الأعمار طول السهر …
    قائل هذا البيت من الشعر لم يكن موظفاً حكومياً .

    ·       هل فعلاً كل الطرق تؤدي إلى روما كما يقال أم إلى شيء آخر ؟!! .

    ·       لبنى …
    ما زلتي أيتها البدوية تتجولين بصحراء تاريخنا …
    تارة تضيعين و تارة للطريق تعرفين …
    و مازلتِ تشاهدين على جانبي طريقك ضحايا الحب من بعدكِ …
    تبكين على بعضهم و تبكين من بعضهم .

    ·       الحياة …
    عبارة عن مسرحية منا من يكون البطل و منا من يكون ممثلاً مساعداً ...
     و منا من يكون كمبارساً هامشياً ، ... أما الجمهور ...
    فهم أولئك الموتى الذين ينظم إليهم كل شخص يعتزل هذا المسرح .

    ·       الإنسان كالآلة …
    فكما أن الآلة بعد تركها مدة بدون عمل ...
    ستتحول إلى كتلة من المعدن يكسوها الصدأ …
    يصبح الإنسان بعد مدة بدون عمل كتلة من اللحم يكسوها الكسل .

    ·       لكل شخص منا عالمه الذي يعيش فيه ...
    فمن كان عالمه صغيراً ستكون المشاكل ...
    التي تعترضه كبيرة بعينه مهما كانت صغيرة ...
    أما من كان عالمه واسعاً فإن مشاكله تصغر مهما بلغ حجمها .

    ·       هناك أشياء في الحياة قد نراها تافهة ، ولا نحس بقيمتها إلا حين نفقدها .

     

                                                                                                الفيصل ،


    عدد القرائات:53079


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : لديك كل الحق الاسم :مونية 2008-05-27

    أستاذ فيصل حقا أصبحنا نجد صعوبة للحكم على الناس من المظهر الخارجي خصوصا انه التجمل والكدب واحد بالنسبة لي. أحيانا يكون من أمامك كالحداية يتلون بما تحب أنت ان تراه فيه أي يتركك تتكلم ليأخذ لمحة عن شخصيتك فيريك أنه يشبهك وقريب منك وهذا النوع كثييير وخطير على المجتمع
    المهم كلامك مفيد جدا وتحليلك منطقي مئة بالمئة شكرا لك

    العنوان : افكار تغير حياتك الاسم :سلام 2007-11-23

    المعلومة الجديدة تترك في النفس اثرا لا ينسى وتجعل متلقيها يتوقف قليلا وينتبه في هذه اللحظة قد يتغير مصير انسان او حياته ما اعجبني في الخاطرة هو ان لكل انسان عالمه فمن كان عالمه صغيرا فان مشاكله كبيرة ومن كان عالمه كبيرا تصغر مشاكله فعلا هذا هو واقع البشر جهودكم ممتازة ومثمرة للخير وفقكم الله

    العنوان : كلام من ذهب الاسم :ن ب ر ا س 2005-02-25

    الأستاذ فيصل:
    كلماتك هذه يجب أن تكون كتابا يقرر على كل من حمل جواز سفر باسمه..
    تلك ليست فقط أفكارا على الورق
    بل هي في عمق الفكر..

    العنوان : افكار على ورق الاسم :العاشقه 2005-01-06

    الكلام جميل ويحمل قيمه كبيره0000 لايدركها ا لا العقلاء


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وقفات مع سيرة عمر .
    ·       قدم الجيش ظافراً منصوراً من إحدى المعارك فسأل عمر رضى الله عنه :
    من قتل من المسلمين ؟
    فقيل له : فلان وفلان ، قال : ثم من ؟
    قيل : فلان وفلان ، فقال : ثم من ؟
    فقيل له : و قتل جمع من عوام المسلمين لايعرفهم أمير المؤمنين .
    فبكى حتى جثى على ركبتيه و قال :
    و ماضرهم أن لايعرفهم عمر إن كان يعرفهم رب عمر .
    ·     &nb....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    16

    مشاركات الزوار
    لا يا سيدي .
     لا ياسيدي لست وحدك من يخون....
    و لست وحدي من يهوى الجنون...
    اليوم وغدا مستقبلي مجهول....
    و أنادمعة تائهة بين أحضان العيون...
    لا يا سيدي لست بمن زرع السماء نجوم..
    و لست جريمة حمقاء ترفضها الأحكام..
    وتروضها السجون...
    اناقصة أبجديتها الشجون...
    أنا من بنيت حلماً و استيقظت لأجده
    واقع مهزوم...
    فليتك سيدي عرفت حقا من اكون....
    من اكون؟....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018