تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 845989
المتواجدين حاليا : 29


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    حمى البعاد .
    يقولون القناعه كنز لا يفنى
     وفي بعدك
    أقول وجودك كنز مفقود
    والقناعه هاربه الى منفى مجهول
    *
    في بعادك
    تلتهب الحيره ...
    ويتطاير رماد الشك
    فتتصاعد ادخنة الغربه من جديد
    ولهفتي الهاربه ترفض العوده
    تصارع زحام الفراغ حولي
    واتصدع قابله للإزاله
    اصرخ ...
    انجدوني فهل من مغيث
    فيعود صوتي صدى ...
    لقلوب صحراويه قاحله
    صماء مشاعر
    بكماء حنين
    *التفاصيل

    ما زلت احتضر و أفكر .
    منذ سنين ...
    و أنا احتضر ...
    أقرأ كل صباح ...
    نعيي بصفحة جريدة ...
    أشاهد كل ليلة ...
    نقلاً مباشراً ...
    لجموع المعزين بوفاتي ...
    المدهش في الأمر ...
    أنني أسمع و أشاهد ...
    و لكني لا أستطيع إثبات ذلك ...
    ذلك المذيع البائس ...
    لا يكلُّ مردداً نعيي ...
    صباح  ،  مساء .
    **
    أقف أمام المرآة ...
    و لا أشاهد وجهي ...
    أرفع صوتي عالياً ...
    و لا ا....

    التفاصيل

    إبحار و دوار .

    مقدمة : من يخشى البحر غرقاً أو دواراً فلا يغامر .
    إهداء : إلى ( النايفة ) التي أبحر إبنها يوماً و لم يُعد لليابسة حتى الآن .
    ---*---
    (1)
    حينما رأيتكِ
    كانت عينيكِ بحراً يناديني
    و انا لا أملك مركباً
    و لا أعرف سِر الإبحار .
    (2)
    منذ طفولتي
    و أمي تحذرني
    أن البحر لا يُكسبني سوى الدِّوار .
    (3)
    منذ طفولتي
    لا بحرٌ أهواه
    و لا أحب للبحر جِوار .
    (4)التفاصيل

    المتنبي يعيش الآن.
    بين الكتب تسكنُ تفاصيلُ كلماتٍ لأشخاصٍ ...
     غادروا وجه الأرض منذ قرون ...
    حينها لم يكن الكتاب ذو قيمة ...
    فالعقول كانت تستوعب الكلمة التي لا (يشوش) عليها ...
    خبرٌ سيء في (تلفاز) ولا خوفٌ من زحام مرور...
     ولا مشكلاتٍ إجتماعيةٍ تافهة ينظر لها البعض بأنها حرب عالمية جديدة ...
    ولا معلوماتٍ تأتيك من كل حدبٍ و صوب ...
     لتتراكم خلف بوابة الع....

    التفاصيل

    مـذكـرات كـاتـب

    أفكار على الورق .

    ·       المظهر الخارجي للإنسان قد يكون مهماً لدرجة أنك تستطيع أن تحكم
    على الشخص من نوعية و ألوان ما يلبسه من ثياب كذلك الطريقة التي
    يرتدي بها ملابسه و لكن ...
    هل هذا هو الحكم الصحيح على هذا الشخص ؟.

    ·       قال شاعر عربي قديم :
    لا تـغـتـر يـومـاً بحُـسنِ ملبـسٍ -*- أيجـدي جـمال الكـيس إن كـان فـارغـاً
    من وجهة نظري أن الشكل الخارجي لأي شخص ما ، هو فقط مكمل
    لشخصيته الأساسية التي تنبع أساساً من داخله و التي تتبلور حسب
    ثقافة الشخص و قدرته على التعامل بصدق مع من حوله .
    و هناك سؤال يتردد …
    هل الشخص الذي يُظهر نفسه للآخرين عكس ما بداخله ؟. يصنف كاذباً !!..
    هل من يتجمل بشكله الخارجي ليخفي ما بداخله يُصنف كاذباً ؟ .
    كما يقال ( أنا لا أكذب و لكن أتجمل ) .

    ·       المظهر قد يكون مهماً في زمنٍ أصبح أصبحت النظرة السطحية هي
    المسيطرة على كل شيء في زمنٍ طغت فيه المادة و المصالح على كل
    المبادئ النبيلة و المشاعر الصادقة ، و هنا أقول ليس هناك أجمل من أن
    يكون هناك تكامل في الشخصية مظهراً و جوهراً و يكون تعليقي أخيراً :
    (أنا لا أكذب ولا أتجمل ولكن هذه هي الحقيقة) .

    ·       الجمال ، الصدق ، و الحب !!!
    هل من الممكن أن تجتمع في شخص واحد ؟!!! …

    ·       فما أطال النوم عمراً و لا قصر في الأعمار طول السهر …
    قائل هذا البيت من الشعر لم يكن موظفاً حكومياً .

    ·       هل فعلاً كل الطرق تؤدي إلى روما كما يقال أم إلى شيء آخر ؟!! .

    ·       لبنى …
    ما زلتي أيتها البدوية تتجولين بصحراء تاريخنا …
    تارة تضيعين و تارة للطريق تعرفين …
    و مازلتِ تشاهدين على جانبي طريقك ضحايا الحب من بعدكِ …
    تبكين على بعضهم و تبكين من بعضهم .

    ·       الحياة …
    عبارة عن مسرحية منا من يكون البطل و منا من يكون ممثلاً مساعداً ...
     و منا من يكون كمبارساً هامشياً ، ... أما الجمهور ...
    فهم أولئك الموتى الذين ينظم إليهم كل شخص يعتزل هذا المسرح .

    ·       الإنسان كالآلة …
    فكما أن الآلة بعد تركها مدة بدون عمل ...
    ستتحول إلى كتلة من المعدن يكسوها الصدأ …
    يصبح الإنسان بعد مدة بدون عمل كتلة من اللحم يكسوها الكسل .

    ·       لكل شخص منا عالمه الذي يعيش فيه ...
    فمن كان عالمه صغيراً ستكون المشاكل ...
    التي تعترضه كبيرة بعينه مهما كانت صغيرة ...
    أما من كان عالمه واسعاً فإن مشاكله تصغر مهما بلغ حجمها .

    ·       هناك أشياء في الحياة قد نراها تافهة ، ولا نحس بقيمتها إلا حين نفقدها .

     

                                                                                                الفيصل ،


    عدد القرائات:57215


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : لديك كل الحق الاسم :مونية 2008-05-27

    أستاذ فيصل حقا أصبحنا نجد صعوبة للحكم على الناس من المظهر الخارجي خصوصا انه التجمل والكدب واحد بالنسبة لي. أحيانا يكون من أمامك كالحداية يتلون بما تحب أنت ان تراه فيه أي يتركك تتكلم ليأخذ لمحة عن شخصيتك فيريك أنه يشبهك وقريب منك وهذا النوع كثييير وخطير على المجتمع
    المهم كلامك مفيد جدا وتحليلك منطقي مئة بالمئة شكرا لك

    العنوان : افكار تغير حياتك الاسم :سلام 2007-11-23

    المعلومة الجديدة تترك في النفس اثرا لا ينسى وتجعل متلقيها يتوقف قليلا وينتبه في هذه اللحظة قد يتغير مصير انسان او حياته ما اعجبني في الخاطرة هو ان لكل انسان عالمه فمن كان عالمه صغيرا فان مشاكله كبيرة ومن كان عالمه كبيرا تصغر مشاكله فعلا هذا هو واقع البشر جهودكم ممتازة ومثمرة للخير وفقكم الله

    العنوان : كلام من ذهب الاسم :ن ب ر ا س 2005-02-25

    الأستاذ فيصل:
    كلماتك هذه يجب أن تكون كتابا يقرر على كل من حمل جواز سفر باسمه..
    تلك ليست فقط أفكارا على الورق
    بل هي في عمق الفكر..

    العنوان : افكار على ورق الاسم :العاشقه 2005-01-06

    الكلام جميل ويحمل قيمه كبيره0000 لايدركها ا لا العقلاء


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثاني -
    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
    الفصل الثاني :
     


    إن للشيطان دواب يمتطيها ليصل بها إلى ما يريد من فتنة الناس و إغوائهم ، منها : علماء السوء ، ومنها : جهَلَة المتصوفة و زنادقتهم ، و منها : المرتزقون بالفكر و الجمال، و منها : الآكلون باللحى و لعمائم ( أي : يخدعون بها الناس و ليس لهم صلة بالعلم والدين )، و أضعف هذه الدواب و أقصرها مدى مجرمو الفقر  وال....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الرابع -
    هكذا علمتني الحياة
    مصطفى السباعي
    الفصل الرابع
     


    بين الشقاء و السعادة ، تذكر عواقب الأمور.

    بين الجنة و النار ، تذكر الحياة  والموت.

    بين السبق و التأخر ، تذكر الهدف و الغاية.

    بين الصلاح و الفساد ، يقظة الضمير .

    بين الخطأ و الصواب ، يقظة العقل .

    إذا صحَّت منك العزيمة للوصول إلي....

    التفاصيل

    18

    مشاركات الزوار
    شعاع الصمت .
    شــــــعـاع الصـمت

    جفّ الحبر في قلمي..
    فأجبرتَه على أن يكتب..
    فلم يستطع ..فانثنى بين أناملي..
    ولا أدري ما السبب..!
    سألتُه فلم يجاوبني..
    قبّلتُه فصدّني..
    فبكيت..
    واكتفى بالصمت عاجزاً..
    هجرتُه وذهبتُ للريشة ..
    للألوان..
    للوحتيَ الفنيّة..
    لأنسجَ ما في جرحي من ألم..
    لأذّهبَ لوحتي بشعاع الصمت..
    لا أصدّق ما رأيتُه في غرفتيَ المظلمة..
    فالريشةُ ملتوية..!التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018