تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 848947
المتواجدين حاليا : 19


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    غـــربـة .

    تجترني ... أحزاني في غربتي
    وتشتت عقلي ..وتوجع صدري
    في غربتي .. ملامح الظلام .. وديجور ليل بلا وئام
    هنا تثقل على قلبي .. وهناك تفتت صبري
    الوحشه .. تقتل فكري ...
    وتصنع مني .. روحا حزينه .. دفينه في اعماقي
    أضل اصارع .. نفسي .. واضل ابحر .. في وهدي ..
    واضل واضل .. ودواليك ... فهل ينقشع الضباب يوما ..
    او أضل في غربتي ... متألما .. باقيا .. لا محاله ..
    أحن اليك يا وطني .. ....

    التفاصيل

    اللقاء الاول .
    مقدمة : لقاء خارج حدود الزمن و الوطن .
    الإهداء : لذكرياتٍ ما زلت تقاوم مطرقة النسيان و سندان الذكرى .
    -------***-------
    لم يكن يوماً كسائر الأيام
    كان الليل يمضي حالماً
    الفجر يعانق النور في لهفةٍ
    كانت الشمس تداعب وجه النهار
    البحر بحب يوقظ الشاطئ بأمواجه الهادئة
    ،،
    كل شيء كان جميلاً
    كل شيء كان يسير في مصلحتي ذلك الصباح
    قلبي كان هادئاً على غير العادة
    خطواتي....

    التفاصيل

    إليها في كل يوم عيد .
    ·       من مدينتي التي تسكن رياض الصحراء …
    و تمشط شعرها كل صباح على الرمال الصفراء …
    إلى مدينتك الشارقة على ساحل الخليج …
    و التي تستحم كل صباح بمياه البحر …
    و تزين ضفائرها باللؤلؤ و المحار …
    ·       من أسنمة الجمال … إلى سواري المراكب …
    ·       من ورد الخزام إلى صدف البحار …
    ·....

    التفاصيل

    ما زلت احتضر و أفكر .
    منذ سنين ...
    و أنا احتضر ...
    أقرأ كل صباح ...
    نعيي بصفحة جريدة ...
    أشاهد كل ليلة ...
    نقلاً مباشراً ...
    لجموع المعزين بوفاتي ...
    المدهش في الأمر ...
    أنني أسمع و أشاهد ...
    و لكني لا أستطيع إثبات ذلك ...
    ذلك المذيع البائس ...
    لا يكلُّ مردداً نعيي ...
    صباح  ،  مساء .
    **
    أقف أمام المرآة ...
    و لا أشاهد وجهي ...
    أرفع صوتي عالياً ...
    و لا ا....

    التفاصيل

    سطور وخواطر

    أبحث عن وطن .


    المقدمة : تعددت الأوطان ، و الوطن واحد .
    الإهداء : إلى من تغرب كثيراً و لم يجد الوطن .
    ---*---
    حاولت أن اكتب منذ زمنْ …
    أفكاري مبعثرة …
    و عواطفي تشكو الوهنْ ...
    ماذا يمكنني أن أكتب ؟…
    و ليس حولي صوت و لا لحنْ …
    منذ أيام و ليس هناك …
    ما يدعوا لأن أكتب حرفاً …
    فلا ماءٌ ، لا خضرةٌ …
    و لا وجهٌ حسنْ …
    قلمي لا يطاوعني …
    عجزت أن أروضه …
    كفرس بلا رسنْ …
    دفاتري …
    من وحشة البعد تئنْ …
    رتابةُ الأيام تُغرقني …
    و ليس هناك …
    لا منقذ ، و لا سُفنْ …
    الصبح يذهب ، الليل يأتي …
    العمر يمضي …
    و أنا أبحث للحب عن وطنْ .

    الفيصل


    عدد القرائات:54234


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : راجع يا وطن الاسم :LoVe Bird 2006-04-28

    وجع الغربة لا محال عايش فينا
    بس السؤال هل عندما سأموت سيكون جسدي في تراب وطني ؟؟؟

    العنوان : جبناء الاسم :بسام 2005-03-03

    الى متى الصمت
    الى متى البحث
    الى متى الحزن
    ***
    ستبقوا غربا
    ستبقو سفها
    ستبقوا جبنا
    ***
    مهما ادعيتم التقدم
    مهما تماديتم وتصنعتم
    مهما قتلتم وانتصرتم
    ***
    مهما الحكام حوتكم
    مهما الشعوب ناصرتكم
    مهما راياتكم رفعتم
    ***
    اين هتر اين ديان
    اين بوش الجبان
    اين قود مائير
    اين مؤسسين اسرائيل
    ***
    ويبقى الصمت
    وتبقى الغربة

    العنوان : غربة الاسم :الشيخ 2005-02-19

    كم اشتاق اليك ياوطني وكم اشتاق لترابك .. لبحرك .. لصفاء هوائك
    آآه كم يهويني كورنيشك
    وهدوء بحرك
    ولحن غناء من مذياع يشدو ( الله ياعمري قطر )
    قطر .. رحلت عنك الى ارض الحضارة والإنسان
    وهذه تجربة تمر بحياة الإنسان
    كم اشتاق اليك ياوطني واريد ان اكتب
    اكتب
    لك وحدك دون سواك
    احبك واعشقك واهواك .... ياوطني

    العنوان : يا من فض بكارة الصمت الاسم :روان هشام 2005-01-16

    اليكم يا من فضضتم بكارة صمتنا واجبرتمونا على الكلام
    لا تصمتو ارجوكم قولو كل ما يجول في الخاطر خاطركم
    خاطرنا المكبل بالهزائم
    لاتصمتو ارجوكم
    ولتعلو صرخاتكم تعلو فوق الرعد
    ليكن الوعد منتصرون
    حتى ولو بالكلمات

    العنوان : الموقع رائع الاسم :حنين 2004-07-23

    شكرا على هذه الخواطر الجميلة وشكرا على هذا الموقع المفيد والممتع والذي يفيض بمشاعر انسانية رقيقة وشفافة.ولكن الفضول يشغلني مثلا ابحث عن وطن اعجبتني فمن الكاتب واسف ان كان السؤال مزعجا؟
    مع خالص احترامي......

    العنوان : بلا وطن الاسم :قطر الندى 2004-04-12

    ابحرت ابحث عن وطني...
    عن مرفأ ترسوا فيه سفينتي...
    ضاعت كل أحلامي ...
    ولم يبق لدي سوى قلمي وأوراقي..
    ...................
    ريشة رسمت أروع صورة لشاعر فنان


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل السابع -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي 
    الفصل السابع
     


    زر السجن مرة في العمر لتعرف فضل الله عليك في الحرية ...
     و زر المحكمة مرة في العام لتعرف فضل الله عليك في حسن الأخلاق ...
     و زر المستشفى مرة في الشهر لتعرف فضل الله عليك في الصحة والمرض ...
     و زر الحديقة مرة في الأسبوع لتعرف فضل الله عليك في جمال الطبيعة ...
    و زر المكتبة مرة ....

    التفاصيل

    حرب المرتدين .
    انتهزت بعض القبائل التي لم يتأصل الإسلام في نفوسها انشغال المسلمين
     بوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) واختيار خليفة له، فارتدت عن الإسلام
    وحاولت الرجوع إلى ما كانت عليه في الجاهلية، وسعت إلى الانشقاق عن
    دولة الإسلام والمسلمين سياسيا ودينيا، واتخذ هؤلاء من الزكاة ذريعة
     للاستقلال عن سلطة المدينة، فامتنعوا عن إرسال الزكاة وأخذتهم العصبية
     القبلية، وسيطرت عليهم النعرة ال....

    التفاصيل

    محل أثاث منزلي

    مشاركات الزوار
    لا تفتح التابوت فسوف يذبح من يزعج الملك
    لا تفتح التابوت فسوف يذبح من يزعج الملك
    الثلاثاء, 26 يونيو, 2007

    كان اليوم أحد أيام الصيف القائظة فى وادى الملوك بالأقصر , كان العمال المصريون يقومون بتحويل الرمال و إبعادها فى رحلة شاقة للبحث عن مقبرة أحد الملوك , و رغم أن البحث عن المقبرة المزعومة كانت قد اقترب من خمس سنوات إلا أن يقين المنقب هارود كارتر كان ثابتا لا يتزعزع بوجودها , و يوما بعد يوم كانت هناك بعض الأشياء ا....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018