تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1030519
المتواجدين حاليا : 20


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    المنصـة الفارغـة .
    لعل المـاضي
    يـرجع بالأســرار التي تعـود لي
    إنة الــوقت
     الـذي تختفى فيه المـــعالم
    كــطرف ســيجارة حــديثة الاشــتعال
    *
    و أكـاد أجـزم أنهـا بالـنـســبه لـي
    تـلك المـســاحه الـتي أشـغـلهــا
    *
    عــذبني عــقلى
    و ما بــه من حــياة واثــبة
    لآ تــستوجب المــغفرة
    أي منها يجــدر بي مطــاردته
    أو مـطــاردته لـي
    *
    و أنا أنــصت له
    بــصمت الأشــياء التي ل....

    التفاصيل

    مساحة للحديث .


    في يوم بعيد يسكن كتب التاريخ ، حين كانت روما عاصمة العالم
    وقف إمبراطور روماني على شرفة قصره ليقول للشعب من حوله :
    أننا أقوى أمة على الأرض .

    بعد قرون و بينما كان يقف ( موسوليني ) ليقول :
    أن العودة للإمبراطورية الرومانية تمر بالحبشة .
    كان هناك دكتاتور ألماني يقف في شرفة البرلمان الألماني ( الرايخ شتاج ) ببرلين ليقول :
    أننا أقوى أمة على الأرض .
    التفاصيل

    وطنٌ يقتل مواطنيه .
    ·       شكى الليل للنهار ظلامه ...
    فرق له و أمر شمسه بان تنير القمر و تلألأ النجوم …
    و عاود الليل يشكي وحدته …
    فرفض النهار أن يُرسل له ولو بعضاً من مرتاديه ليؤنسوا الليل وحشته …
    ·       تمردت قلة على النهار … و هاجرت إلى الليل …
    و كنت أنا من أوائل المهاجرين …
    أصبحت أحمل جنسية ساهر في وطنك يا ليل …
    ·  ....

    التفاصيل

    قريتي الراحلة .
    ·       قريتي …
    يا تلك البقعة الصغيرة المنتشرة في شرايين نفسي …
    كانت منازلك القديمة و طرقات الضيقة تحتل صفحات ٍ كثيرة من كتاب قلبي …
    كانت فوانيس السهرة التي تجمع شبابك ليلاً تعذبني في غربتي …
    تهز مشاعري و تشعل شمعة الذكرى في ليل و حدتي .
    ·       كنت أتذكر كثيراً طيبة اهلك و حسن نياتهم و نقاء نفوسهم ...
    و طهارة محب....

    التفاصيل

    سطور وخواطر

    قرناً للوراء .
    مقدمة : تكون أو لا تكون ... هذا هو السؤال ( شكسبير )
    الإهداء : إلى اكثر الناس غناً … و أكثرهم غباء …
    ---*---
    نحن أمة رومانسية …
    لا نعشق … إلا الشعر … و النساء …
    أحلامنا قصيدة عشق …
    و واقعنا … رقصٌ … و غناء …
    نملك الحلال نكدسه …
    و نبحث عن البغاء …
    نلبس الإسلام صبحا …
    و نخلعه إذا حل المساء …
    نصنع الخمر نعتقه …
    نشربه كل مساء …
    أشد حالةٍ تعترينا …
    لحظة ميلاد قصيدةٍ …
    أو عند انتظار غانية حسناء …
    الجنس في حديثنا … في نكاتنا …
    في كل ما يحيط بنا من أشياء …
    نمارسه كل يومٍ …
    هيهات أن نشعر منه بالارتواء …
    تنظر الأمم لنا أمواتا …
    ونحسب أننا أحياء …
    منذ القدم اقتتلنا أربعون عام …
    من أجل فرسين في العراء …
    قتلنا بعضنا بعضا …
    قتلنا حتى أنزه الخلفاء …
    و برغم إيماننا …
    بكل الرسل و الأنبياء …
    ما زالت …
    رحلاتنا لأراضي الجنس …
    صيفاً و شتاء …
    أموالنا بسخاء …
    ننفقها على سماسرة الجنس …
    بكل غباء …
    فامرأةٌ … و سجارةٌ … و كأسٌ …
    و إضجاعٌ …
    على خط الاستواء …
    هكذا خلقنا أغنياء …
    هكذا خلقنا أغبياء …
    يضيع العمر منا …
    و كل يومٍ نعود قرناً للوراء …


    الفيصل ،


    عدد القرائات:45356


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : واقعنا المرير الاسم :رفاه 2007-12-09

    سلمت يداك بما خطنه من كلمات مؤثرة صادقة ، بس للأسف هذه هي حال الأمة الإسلامية وكل كلمة جاءت في محلها الصحيح تصف حالنا من التدهور والإسفاف الذي حل بنا .
    ومازلنا نحلم ونأمل أن يأتي ذلك اليوم الذي نستيقظ فيه من غفوتنا التي طالت وننهض وكلنا قوةً وعزيمةً ننفض الغبار عننا وعن تاريخنا ليرجع مثلما كان براقاً مشرفاً .
    ليت يكون هذا اليــــــــــــــوم قريباً جداً

    العنوان : ؟؟؟؟ الاسم :أمل 2006-06-10

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الواقع مؤلم
    ولكن مازلت أؤمن بقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم(فيما معناه)الخير فيَ وفي أمتي إلى يوم القيامة


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حياته في مكة .
    عاش أبو بكر في حي التجار والأثرياء في مكة، وهو الحي الذي كانت تعيش فيه
     خديجة بنت خويلد، ومن هنا نشأت الصداقة بينه وبين النبي (صلى الله عليه
     وسلم)، وكان لتقاربهما في السن وفي كثير من الصفات والطباع أكبر الأثر في
     زيادة الألفة بينهما، فقد كان أبو بكر يصغر النبي (صلى الله عليه وسلم) بنحو
    عامين .
    وحينما بُعث النبي (صلى الله عليه وسلم) كان أبو بكر أول من آمن به، ما إن ....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الثاني عشر -
    الفصل الثاني عشر - في العيد
    ·    اليوم تراق دماء الأضحيات في منى بين فرح الحجاج و تكبيرهم ، و ما فرحتهم لأنهم أراقوا دماً ، بل لأنهم أدوا فريضة ، و فعلوا واجباً ، و تعرَّضوا لنفحات الله في عرفات ، فهنيئاَ لمن قبله الله منهم ، و لمَ لا يقبلهم جميعاً ، إلا ظالماً أو مغتصباً أو قاطع طريق من أميرٍ أو حاكم ، أو غني أو قوي ؟ .
    ·       العيد فرصة....

    التفاصيل

    مركز الخدمة الإجتماعية

    مشاركات الزوار
    قصتي مع الشاعر علي ابو مريحيل
    كثيراً ما استوقفتني قصائد هذا الشاعر الشاب المتميز عن شعراء جيله ,
    ربما لما تتسم به هذه القصائد من جرأة لا متناهية تتجاوز الخطوط
    الحمراء والخضراء والصفراء , أو لذاتيتها المفرطة التي يحاكي
    من خلالها الشاعر مشاعر وعواطف الشباب والمراهقين , أو هي سلاستها
    اللغوية القريبة منا نخن القراء .
    ما زلت أذكر المرة الأولى التي قرأت فيها قصيدة له بعنوان
    "تخيل, إنها تسأل....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019