تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 720939
المتواجدين حاليا : 21


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    على أعتاب الحلم .
    مهداة اشهداء نصر أكتوبر العظيم
    *
    وقفت ِ بأعتاب ِ الحلم ِ
    فقلتُ أدخلى
    الحيرة تغتالُ فيكِ النظرة
    تصفعنى تفتكُ بى
    سيل ُ الهم ِ يدورُ بكونى
    يقتلنى فى كل ِ نبضة
    لتدخلى وما دخلت ِ !
    رفعت ُ راياتى البيض ْ
    وفتحت ُ حصونى
    وجففت ُ دموعى
    لتدخلى وما دخلت !
    سمعت ُ النسرَ الرابضَ
    فى أعلى الحصن ْ
    يغمغم ُ فى أذنى :
    "ما أُخِذ َ بالقوة لا يُستَرَد ُ بغير ِ القو....

    التفاصيل

    عناقيد غضب .
    مقدمة :
    حكمٌ جوفاء تلك التي لا يفهمها الآخرون …
    عقول جوفاء تلك التي لا تفهم إلا ما تريد …
    الملح يُصنع … أم يُؤخذ من البحار ؟.
    ---*---
    (1)
    منصةُ إعدام …
    أُعدت بجمال …
    مشنقة عُلقت …
    أحجار كلماتٍ تتقاذف من كل اتجاه …
    مهرولون … يتسابقون ...
    على شرف حضور حفلة زار .
    (2)
    محاكمة ظالمة …
    قاضيٍ مشكوكٌ في نزاهته …
    تهمة لا يعرفها أحد …
    و المتهم بريء ....

    التفاصيل

    النزهة التاسعة .
    ·       الأرواح جنودٌ مجندة ما تعارف منها ائتلف و ما تنافر منها اختلف (حديث شريف).
    ·       أعلم أن الشريعة الإسلامية عدل كلها ، و قسط كلها ، و رحمة كلها ( ابن القيم الجوزية) .
    ·       تود الزانية لو أن النساء كلهن زواني (عثمان بن عفان رضي الله عنه).
    ·       م....

    التفاصيل

    أرصفة الأشجان .

    على أرصفة الأشجان
    لا زال قلبك
    يستقبل القادمين
    مني إليكِ
    و يعلن أن المسافات تقترب الآن
    و أن الضياع الذي كان جبلاً من ألم
    لا يستطيع
    مواجهة اللحظة الصفر
    عند بدء اللقاء
    ***
    كم عنكِ يسألني الواقع ؟
    يا وطن المستحيل
    فأزداد في الإندفاع إليك ؟
    اخترق الزجاج مثل الشعاع
    لتعانق عينيّ عينيك
    و مثل ( رنين أجراس الكنائس )
    يكون صوت الأقراط بأذنيك
    في سهرة شجنالتفاصيل

    قصائد أعجبتني

    أبي .

    أماتَ أبوكَ ؟
    ضلالٌ ... أنا لا يموتُ أبي
    ففي البيت منهُ ...
    روائحُ ربّ، وذكرى نبي .
    *
    هنا ركنهُ ... تلك أشياؤهُ
    تفتَّقُ عن ألفِ غصنٍ صبي
    جريدتُهُ ... تبغُهُ ... مُتَّكاه
    كأنَّ أبي، بعدُ ، لم يذهبِ ...
    وصحنُ الرمادِ ... وفنجانُهُ
    على حالهِ، بعدُ ، لم يُشربِ
    ونظّارتاهُ ... أيسلو الزجاجُ
    عيوناً، أشفَّ من المغربِ .
    *
    بقاياهُ، في الحُجُرات الفساحِ
    بقايا النسور على الملعبِ
    أجولُ الزوايا عليه ،فحيثُ
    أمر... أمرُّ على مُعشبِ
    أشدُّ يديه... أميل عليه
    أصلّي على صدرهِ المتعبِ .
    *
    أبي ... لم يزل بيننا، والحديثُ
    حديثُ الكؤوس على المَشربِ
    يسامرُنا، فالدوالي الحُبالى
    توالدُ من ثغره الطيَّبِ ...
    *
    أبي ، خبراً كان من جنَّةٍ
    ومعنىً من الأرحب الأرحبِ
    وعينا أبي ... ملجأ للنجومِ
    فهل يذكرُ الشرقُ عينيْ أبي؟.
    *
    بذاكرةِ الصيف من والدي
    كرومٌ ... وذاكرةِ الكوكبِ
    *
    أبي ... يا أبي ...
    إنَّ تاريخَ طيبٍ
    وراءك يمشي ،فلا تعتبِ
    على اسمِكَ نمضي... فمن طيّبٍ
    شهيَّ المجاني إلى أطيبِ
    حملتُك في صَحو عينيَّ حتى
    تهيَّأ للناس أنَّي أبي ...
    أشيلُك حتى بنبرة صوتي
    فكيف ذهبتَ ... ولا زلتَ بي؟.
    *
    إذا فُلَّةُ الدار أعطتْ لدينا
    ففي البيت ألفُ فمٍ مُذهبِ
    فتحنا لتمّوزَ أبوابنا
    ففي الصيف، لابدُ، يأتي أبي .
     --*--
    ديوان : ( قصائد )
    نزار توفيق قباني


    عدد القرائات:27753


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الثاني عشر -
    الفصل الثاني عشر - في العيد
    ·    اليوم تراق دماء الأضحيات في منى بين فرح الحجاج و تكبيرهم ، و ما فرحتهم لأنهم أراقوا دماً ، بل لأنهم أدوا فريضة ، و فعلوا واجباً ، و تعرَّضوا لنفحات الله في عرفات ، فهنيئاَ لمن قبله الله منهم ، و لمَ لا يقبلهم جميعاً ، إلا ظالماً أو مغتصباً أو قاطع طريق من أميرٍ أو حاكم ، أو غني أو قوي ؟ .
    ·       العيد فرصة....

    التفاصيل

    في المدينة .
    عاش أبو بكر في المدينة حياة هادئة وادعة، وتزوج من حبيبة بنت زيد بن خارجة
     فولدت له أم كلثوم، ثم تزوج من أسماء بنت عميس فولدت له محمدًا.
    ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله عليه وسلم) في المدينة، بل كان أقرب
     الناس إليه حتى تُوفي (صلى الله عليه وسلم)  في (12 من ربيع الأول 11هـ
     3 من يونيو 632م).
    كان لوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) وقع شديد القسوة على المسلمين<....

    التفاصيل

    الحجر الأسود

    مشاركات الزوار
    حنين
    حنين

    أحن لعرق جفت به الدماء
    أحن لجفن به الدموع
    أحن لجرح نمت به الألام
    أحن لصدر طعن بالأشواك
    أحن لدمع سال على خدي فلا تمحه الأيام
    أحن لقلب يكاد يصرخ من شدة الأحزان
    فألف آآآه يا أيتها الدموع الحزينة
    ألف آآآآآه منك أيتها الأحزان الشريرة
    ألف آآآه ألف آآه ألف آه
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018