تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 608614
المتواجدين حاليا : 13


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    حجر شطرنج .
    سئمت كوني حجراً ..
    يحركني كيف يشاء ..
    يُقصيني !!
    تحرقني زفرات الاشواق ..
    يملً وجودي .. يبعدني ..
    ويكون ..
    بالقرب هناك ..
    فتاة .. وفتاة .. وفتاة
    وأنا أتجرع مرّ الحسرات
    أسكب في جوف الذات ..
    جمر العبرات
    وأستجدي الذكرى ..
    تواسيني كفُتات
    *
    يدنيني ..!!
    تقتلني آهات العشاق ..
    يرضى عني ..
    فأكون الأقرب من ذاته ..
    أكون شغاف فؤاده به اتلحف ..
    أسمع نبضه....

    التفاصيل

    يارا .

    صغيرٌ كنت ...
    أرسم لوحة ...
    لطفلة بدوحة ...
    بجبينها لمعة ...
    و بيمينها شمعة ...
     اسمها يارا .
    *
    صغيرٌ كنت ...
    أكتب بدفتري قصة ...
    لطفلة بحلقها غصة ...
    تُحب لعبة المستحيل ...
    تسبح في ...
     ( دجلة ) و ( النيل ) ...
    اسمها يارا .
    *
    كَبُرت يا وافي ...
     بحثت عن يارا ...
    من الشرق إلى ( تطوان ) ...
    فلم أجد إنسان ...
    يعرف لها عنوان&....

    التفاصيل

    أحببت السنابل .

    أحببت السنابل ...
    لأنك الأرض ...
    التي تسكنها الحقول .
    أحببت الماء ...
    لأنك المطر و الجداول ...
     و ساقية الزرع في كل الفصول .
    *
    أحببت الحرف ...
    لأنك الأبجدية ...
     و تاء التأنيث
    و الحب المؤنث السالم .
    أحببت القلم ...
    لأنك العقل
    و اليد و الفكر الحالم .
    *
    إليك يسير القلب ...
    على قدمين من نبض ...
    و يقدم لكِ ...
    على طبق من صدق ...
    ....

    التفاصيل

    من يد ليد .
    الإشارة المرورية
    تمد يدها الحمراء
    لتسد طريقي
    و من يدها
    تأتي يد المذياع لتشد أذني
    ( يا غلاهم وش كثر و الله غلاهم )
    بكلتا يديه يمسك قلبي
    بتلابيب خيالي
    و يجرني بقسوة صوب عينيك
    ولا هناك من هو أغلى منك
    أو أجمل من عينيك
    ما تزال يد المذياع تشد أذني
    ( يا رضاهم بس وين القى رضاهم )
    فاتذكر
    يا ( كثيرة الزعل )
    كيف كنت في كل مرة ؟
    أحاول ان ارضيك
    بشك....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    رباعيات الخيام .

    سمعتُ صوتاً هاتفاً في السحر
    نادى من الغيب غفاة البشر
    هبوا املأوا كأس المنى
    قبل أن تملأ كأسَ العمر كفُ الَقَدر .
    *
    لا تشغل البال بماضي الزمان
    ولا بآتي العيش قبل الأوان
    واغنم من الحاضر لذاته
    فليس في طبع الليالي الأمان .
    *
    غَدٌ بِظَهْرِ الغيب واليومُ لي
    وكمْ يَخيبُ الظَنُ في المُقْبِلِ
    ولَسْتُ بالغافل حتى أرى
    جَمال دُنيايَ ولا أجتلي .
    *
    القلبُ قد أضْناه عِشْق الجَمال
    والصَدرُ قد ضاقَ بما لا يُقال
    يا ربِ هل يُرْضيكَ هذا الظَمأ
    والماءُ يَنْسابُ أمامي الزُلال .
    *
    أولى بهذا القلبِ أن يَخْفِقا
    وفي ضِرامِ الحُبِّ أنْ يُحرَقا
    ما أضْيَعَ اليومَ الذي مَرَّ بي
    من غير أن أهْوى وأن أعْشَقا .
    *
    أفِقْ خَفيفَ الظِلِ هذا السَحَر
    نادى دَعِ النومَ وناغِ الوَتَر
    فما أطالَ النومُ عُمرأ
    ولا قَصَرَ في الأعمارَ طولُ السَهَر .
    *
    فكم تَوالى الليل بعد النهار
    وطال بالأنجم هذا المدار
    فامْشِ الهُوَيْنا إنَّ هذا الثَرى
    من أعْيُنٍ ساحِرَةِ الاِحْوِرار .
    *
    لا توحِشِ النَفْسَ بخوف الظُنون
    واغْنَمْ من الحاضر أمْنَ اليقين
    فقد تَساوى في الثَرى راحلٌ غداً
    وماضٍ من أُلوفِ السِنين .
    *
    أطفئ لَظى القلبِ بشَهْدِ الرِضاب
    فإنما الأيام مِثل السَحاب
    وعَيْشُنا طَيفُ خيالٍ فَنَلْ
    حَظَكَ منه قبل فَوتِ الشباب .
    *
    لبست ثوب العيش لم اُسْتَشَرْ
    وحِرتُ فيه بين شتى الفِكر
    وسوف انضو الثوب عني ولم
    أُدْرِكْ لماذا جِئْتُ أين المفر .
    *
    يا من يِحارُ الفَهمُ في قُدرَتِك
    وتطلبُ النفسُ حِمى طاعتك
    أسْكَرَني الإثم ولكنني
    صَحَوْتُ بالآمال في رَحمَتِك .
    *
    إن لم أَكُنْ أَخلصتُ في طاعتِك
    فإنني أطمَعُ في رَحْمَتِك
    وإنما يَشْفعُ لي أنني
    قد عِشْتُ لا أُشرِكُ في وَحْدَتِك .
    *
    تُخفي عن الناس سنا طَلعتِك
    وكل ما في الكونِ من صَنْعَتِك
    فأنت مَجْلاهُ وأنت الذي
    ترى بَديعَ الصُنْعِ في آيَتِك .
    *
    إن تُفْصَلُ القَطرةُ من بَحْرِها
    ففي مَداهُ مُنْتَهى أَمرِها
    تَقارَبَتْ يا رَبُ ما بيننا
    مَسافةُ البُعْدِ على قَدرِها .
    *
    يا عالمَ الأسرار عِلمَ اليَقين
    وكاشِفَ الضُرِّ عن البائسين
    يا قابل الأعذار عُدْنا إلى
    ظِلِّكَ فاقْبَلْ تَوبَةَ التائبين .
    ----*----
     أحمد رامي
     (ترجمة عن النص الفارسي لعمر الخيام)


    عدد القرائات:25553


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    نسبه و خلافته .
    ·       عمر بن الخطاب بن نوفل بن عبد العزى بن رباح بن قرط بن رزاح بن عدي بن كعب بن لؤي .
    و في كعب يجتمع نسبه مع نسب رسول الله صلى الله عليه و سلم .
    ·       هو أحد العشرة المبشرين بالجنة .
    ·       من علماء الصحابة وزهادهم .
    ·       أول من عمل بالتقويم الهج....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثالث -
    الفصل الثالث
     


    من أحسن إليك ثم أساء فقد أنساك إحسانه.

    لو كنت متوكلاً عليه حق التوكل لما قلقت للمستقبل ، و لو كنت واثقاً من رحمته تمام الثقة لما يئست من الفرج ، و لو كنت موقناً بحكمته كل اليقين لما عتبت عليه في قضائه و قدره ، و لو كنت مطمئناً إلى عدالته بالغ الاطمئنان لما شككت في نهاية الظالمين .

    في درب الحياة ضيَّعت نفسي ثم وجدتها في....

    التفاصيل

    33

    مشاركات الزوار
    دعيني
    دعيني اسافر في غربة

    اجوب الفيافي واعدو القفار
    دعيني اذا ضاق مني الورى

    ومازالت الكف تشكو السوار
    دعيني فقد غاب عني الرؤا

    ولف سديم الظلام المدار
    دعيني لنفسي لقلبي الذي

    احب الوفاء واهدى الزهور
    دعيني لحزني لليلي الطويل

    دعيني اعاقر كأس السكارى
    دعيني فما عدت بعد الأسى

    احب الحياة واهوى الديار<....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018