تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1073165
المتواجدين حاليا : 26


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    سأبقى وهم .
    سأبقى وهم...
    ونصف إغماءة قلب .....
    تلملمني في حلمك ....
    وتصحو لتبعثر ما لملمت ....
    كبقايا لغبار
    فرغت للتو من نفضه عن ذاكرتك..
    سأبقى في حنايا الروح ...
    إلى أن تهب
    نسمات وعيك
    لأتلاشى ...
    **
    يا سيدي...
    لا أجرؤ على صياغة
    جزء من واقعك ....
    وكيف لي؟؟
    وأنا الرحيل ...
    و ارتعاشة المستحيل...
    أظننت حقا
    أنه بأحكام إغلاق أصابعك العشر
    على تش....

    التفاصيل

    عنوان جريدة .
    (1)
    في الصباح ...
    و مع القهوة ...
    سيكون عنوان جريدتك ...
    - رحيل عاشق -
    و عندما تُنهين الجريدة ...
    سأكون أنا عنك بُعد المدى ...
    افتحي الجريدة مجدداً ...
    ابحثي عن بقايا حروفي ...
    ستجدين بكل صفحة ، بكل سطر ...
    شيءٌ كان مني .
    (2)
    ارتشفي آخر حرف ...
    مرارة الرحيل ...
    لا علاقة لها بمرارة قهوتك ...
    طالعي صور الجريدة جيداً ...
    ستجدين كفي يلوح لك مودعاً ...التفاصيل

    خواطر متفرقة .
    ·     الحياة في واقعها شيء و في واقعنا أشياء و أشياء ...
    هي ليست نقمة و ليست نعمة على أحد ما ...
    هي كلوحة كل منا يرسمها بريشته و بأسلوبه الذي يراه ...
    إن رسمناها بريشة أمل و لون تفاؤل كانت نعيماً ...
    و إن رسمناها بريشة يأس و لون تشاؤم كانت لوحةً لجحيمٍ لا يطاق .
    ·     الجسد من السهل سجنه ...
    فهو عندما يُحرق يصبح رماداً من السه....

    التفاصيل

    عاشق قديم .
    مقدمة :
    قد يعيش البعض …
    و هو يشعر بأن شخصية رجل ما في التاريخ العربي تسكن نفسه.
    الإهداء :
    إليها ... أطيب من بالوجود .
    ---*---
    أنا عاشقٌ قتلتني الأحرفُ والكلماتْ …
    بصدري شهقة تغتالها الزفراتْ …
    فضميني إلى صدركِ و شاركيني الآهاتْ …
    أو اتركيني أنزفُ حزناً حتى المماتْ …
    ثم ادفنيني برمل النسيان وقولي :
    مر … و فاتْ .
    *
    أنا يا حلوتي …
    عاشقٌ من قديم الأزمان آتْ....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    رباعيات الخيام .

    سمعتُ صوتاً هاتفاً في السحر
    نادى من الغيب غفاة البشر
    هبوا املأوا كأس المنى
    قبل أن تملأ كأسَ العمر كفُ الَقَدر .
    *
    لا تشغل البال بماضي الزمان
    ولا بآتي العيش قبل الأوان
    واغنم من الحاضر لذاته
    فليس في طبع الليالي الأمان .
    *
    غَدٌ بِظَهْرِ الغيب واليومُ لي
    وكمْ يَخيبُ الظَنُ في المُقْبِلِ
    ولَسْتُ بالغافل حتى أرى
    جَمال دُنيايَ ولا أجتلي .
    *
    القلبُ قد أضْناه عِشْق الجَمال
    والصَدرُ قد ضاقَ بما لا يُقال
    يا ربِ هل يُرْضيكَ هذا الظَمأ
    والماءُ يَنْسابُ أمامي الزُلال .
    *
    أولى بهذا القلبِ أن يَخْفِقا
    وفي ضِرامِ الحُبِّ أنْ يُحرَقا
    ما أضْيَعَ اليومَ الذي مَرَّ بي
    من غير أن أهْوى وأن أعْشَقا .
    *
    أفِقْ خَفيفَ الظِلِ هذا السَحَر
    نادى دَعِ النومَ وناغِ الوَتَر
    فما أطالَ النومُ عُمرأ
    ولا قَصَرَ في الأعمارَ طولُ السَهَر .
    *
    فكم تَوالى الليل بعد النهار
    وطال بالأنجم هذا المدار
    فامْشِ الهُوَيْنا إنَّ هذا الثَرى
    من أعْيُنٍ ساحِرَةِ الاِحْوِرار .
    *
    لا توحِشِ النَفْسَ بخوف الظُنون
    واغْنَمْ من الحاضر أمْنَ اليقين
    فقد تَساوى في الثَرى راحلٌ غداً
    وماضٍ من أُلوفِ السِنين .
    *
    أطفئ لَظى القلبِ بشَهْدِ الرِضاب
    فإنما الأيام مِثل السَحاب
    وعَيْشُنا طَيفُ خيالٍ فَنَلْ
    حَظَكَ منه قبل فَوتِ الشباب .
    *
    لبست ثوب العيش لم اُسْتَشَرْ
    وحِرتُ فيه بين شتى الفِكر
    وسوف انضو الثوب عني ولم
    أُدْرِكْ لماذا جِئْتُ أين المفر .
    *
    يا من يِحارُ الفَهمُ في قُدرَتِك
    وتطلبُ النفسُ حِمى طاعتك
    أسْكَرَني الإثم ولكنني
    صَحَوْتُ بالآمال في رَحمَتِك .
    *
    إن لم أَكُنْ أَخلصتُ في طاعتِك
    فإنني أطمَعُ في رَحْمَتِك
    وإنما يَشْفعُ لي أنني
    قد عِشْتُ لا أُشرِكُ في وَحْدَتِك .
    *
    تُخفي عن الناس سنا طَلعتِك
    وكل ما في الكونِ من صَنْعَتِك
    فأنت مَجْلاهُ وأنت الذي
    ترى بَديعَ الصُنْعِ في آيَتِك .
    *
    إن تُفْصَلُ القَطرةُ من بَحْرِها
    ففي مَداهُ مُنْتَهى أَمرِها
    تَقارَبَتْ يا رَبُ ما بيننا
    مَسافةُ البُعْدِ على قَدرِها .
    *
    يا عالمَ الأسرار عِلمَ اليَقين
    وكاشِفَ الضُرِّ عن البائسين
    يا قابل الأعذار عُدْنا إلى
    ظِلِّكَ فاقْبَلْ تَوبَةَ التائبين .
    ----*----
     أحمد رامي
     (ترجمة عن النص الفارسي لعمر الخيام)


    عدد القرائات:31603


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    الفساد والحكم :
    سوزان روز















    الفساد والحكم

     

     



     







    عرض/ إبراهيم غرايبة
    يناقش هذا الكتاب التأثير السياسي والحضاري والاقتصادي للفساد على المجتمعات والأمم والدول، ويقترح وس....

    التفاصيل

    في بداية خلافته .
    ·       إن العصر الذي عاش فيه عمر بن عبد العزيز رحمه الله قبيل خلافته كان كما يصفه أحد الكتاب : "زمن قسوة من الأمراء"، كيف لا و الحجاج بالعراق، و محمد بن يوسف باليمن ، و غيرهما بالحجاز و بمصر و بالمغرب .
    ·       قال عمر عن هذا الوضع :" امتلأت الأرض و الله جوراً".
    ·       كذلك فيه من الفساد أن را....

    التفاصيل

    سوق عكاظ

    مشاركات الزوار
    صمت المشاعر
    ...
    بالقرب من مدوناتي ..
    وسطور اوراقي
    صادفتني
    بين
    أرفف الماضي
    ريحة الذكرى
    ،،،
    استوقفتني دموعي
    واستحل الصمت
    اركان المكان
    ..
    ناديت كل لحظات ومواقف الأمس
    وخريت
    امامها
    جاثيه........
    ,,,
    تركت شهقات البكاء
    تسمعني بين الفينة والاخرى
    صدى الآهآآآآآآآآآآآآآت
    نالت من قلبي
    اكثر
    من قسوتها على عقلي في استيعاب
    كارثة واقعي
    المؤلم,,,,....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019