تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 641314
المتواجدين حاليا : 22


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    ياسيدي لماذا تخليت عني .

    على غير العادة أطرح هذه الأسئلة
    قد لا تجد في كثير من الأحيان إجابات مرضية
    لكنها
    وبكل علامة استفهام فيها
    تعادل الكون في حجمه واتساع سمائه وأراضينه
    !!
    ولتعتبروها كما تشاءون
    مجرد إرهاصات لجرحٍ وشمه الزمن بين أضلاع القلب
    مروا عليها مرور الكرام إن شئتم
    أو أفيدوني بإجابة قد تطفيء نيران الحيرة بداخلي
    وبراكين العذااااب
    ....

    التفاصيل

    من فل إلى فل .
    ينمو الفُل ...
    على ضفاف النهر ...
    ولا يشرب إلا رحيق شفتيك ...
    تقطفينه ...
    فيهرب من رائحته ...
    ليتعطر بدهن يديكِ .
    {
    ألا ترين يا غاليتي !! ...
    كيف يستيقظ  ...
    فرحاً بضوء الصبح  ...
    و يصطف خلف النوافذ ...
    ليتمتع بناظريك ؟ ...
    كيف يهرب من باعته ؟...
    عند كل إشارة مرور ...
    ملتجأً لهواء رئتيكِ ؟.
    {
    في حضورك ...
    ترتدي الأزهار ألوانها ...
    تجو....

    التفاصيل

    بـحـــر الأنــا
    هـــا نحن نـمــضـي.............
    .............و الأيــــام تـطــويـنـا
    ســـــاعــات أفـــراحٍ.............
    .............و سـاعات تـبـكـيـنـا
    نـحــــمـلـهــا وزرنـــا.............
    .............و ننسى مـعاصـيـنـا
    تـركـــــنــا الــمــرؤاة.............
    .............إســتـعبدتنا أمــانينا
    ركـــــضـنــا خـــلــف.............
    .............زُخـــرفــهـا و جـيـنـا
    نـمـضــــغ ا....

    التفاصيل

    وطنٌ يقتل مواطنيه .
    ·       شكى الليل للنهار ظلامه ...
    فرق له و أمر شمسه بان تنير القمر و تلألأ النجوم …
    و عاود الليل يشكي وحدته …
    فرفض النهار أن يُرسل له ولو بعضاً من مرتاديه ليؤنسوا الليل وحشته …
    ·       تمردت قلة على النهار … و هاجرت إلى الليل …
    و كنت أنا من أوائل المهاجرين …
    أصبحت أحمل جنسية ساهر في وطنك يا ليل …
    ·  ....

    التفاصيل

    قصائد أعجبتني

    يا عاقد الحاجبين .

    يـا عـاقـــد الـحـاجبين...................
    ...................على الجـبين اللجـين
    إن كنت تقــصد قتلي...................
    ...................قـتـلـتـنـي مـــــرتـيـن
    مـــاذا يـريبك مــني ؟...................
    ...................و مـا هممت بـشــين
    أصُــفرةٌ في جـبـيـني...................
    ...................أم رعـشة في اليدين
    تَــمـــر قـفــــز غـــزالٍ...................
    ...................بين الرصـــيف و بيني
    و ما نصــبت شـباكي...................
    ...................و لا أذنـت لـعــيــنــي
    تـبدو كــــأن لا تـراني...................
    ...................و مـلء عــينك عـيني
    و مــثـل فعلك فـعلي...................
    ...................و يلي من الأحـمقين
    مـولاي لم تبق مـني...................
    ...................حـيـاً ســوى رمـقـين
    صـــبرت حتى بـراني...................
    ...................و جدي وقرب حـيني
    ستحرم الشـعر مني...................
    ...................و هـذا لـيـس بـهـيـن
    أخــاف تدعو القوافي...................
    ...................عليك في المشرقين
    ---*---
    بشارة الخوري
    ( الأخطل الصغير )


    عدد القرائات:28832


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    مما قال .
    ·       أكثر من ذكر الموت ، فإن كنت في ضيق من العيش وسّعه عليك ، و إن كنت في سعة من العيش ضيقه عليك .
    ·       أيها الناس أصلحوا أسراركم تصلح علانيتكم واعملوا لآخرتكم تكفوا دنياكم .
    ·       قال له رجل : أوصني فقال : أوصيك بتقوى الله و إيثاره تخف عنك المؤونة وتحسن لك من الله المعونة .
    ·&nb....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي .
    - الفصل الثامن -
    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي 
    الفصل الثامن
     


    لا تجعل جسمك يتغذَّى بروحك فتقوى حيوانيتك ، و لا تجعل عقلك يتغذى بروحك فتقوى شيطانيتك ، و لكن غذِّ عقلك بالتفكير ، و روحك بالنظر ، فتقوى ملائكيَّتك .

    ما رأيت شيئاً يغذِّي العقل و الروح ويحفظ الجسم و يضمن السعادة أكثر من إدامة النظر في كتاب الله .

    في كل مؤمن جزء من فطرة ال....

    التفاصيل

    19

    مشاركات الزوار
    دمــــــــوع عذبـــــــــة
    دمـــــــــوع غذبــــــــــة

    تمنيت يكون لي رفيق يشيل عنّي الأحزان
    بس مالي نصيب في هالزمان مالي مكان
    كله غدر وأسى وصمت وحرمان
    غير دموعي ما لقيت بالوفا إنسان
    كنت أنتظر لحظة فرح لحظة حنان
    ما لقيت اسمي مكتوب ع جدار الزمان
    أشوف الليل وانجومه وأتحسّر ع اللي فيّ واللي كان
    ما ادري حتكتب اسمي ع جدارك يا زمن ولاّ فات الأوان
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018