تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 845279
المتواجدين حاليا : 15


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    أول البوح... همس .
    أولُ البوحِ همسٌ
    يا نهارات الأصيل
    لا حواس لنبض قلبي
    إنها رؤيا الخليل!
    هل نبتدي
    والنهايات تشرق حيث نبتدي
    يحدق في عينينا القمر
    يسرق كل المعاني
    تتعرى الكلمات وترتعد
    كان النسيم باردا
    لارداء ولا غطاء
    والعمر أشواق وصمت
    ونار
    يلذ لها البقاء
    تمتلئ رئتينا هواءا وعشقا
    واختناق
    وهراءُ المعاني مبلل بالخوف
    وقطر مطر محتبس في حنجرة السماء
    مرتعدٌ الليل
    وبأشوا....

    التفاصيل

    وطن يبحث عن جواز سفر .
    مقدمة : الغربة تعانق الوطن في لحظة إنكسار .
    الإهداء : للقلوب التي تستوطنها الأوطان .
    --*--
    (1)
    في زمن السفر
    تباعدت الخطي
    تقاربت المسافات
    وحدي على رصيف
    أنتظر في كل المحطات
    بيدي ( يافطة ) كبيرة
    كتبتُ بها - قلبي هنا -
    لا أحد يأتي
    فأعود منزوياً بركن الذكريات
    (2)
    آه يا وطني المهاجر
    من قلبي لقلب الآخرين
    أبحث عنك في عيون المسافرين
    بين أصوات القطارات<....

    التفاصيل

    النزهة الخامسة

    الأمر الوحيد الذي يكبح ولع الشباب بزي أو تصرف ما ، هو تبني الكبار لهذا الزي أو ذك التصرف .
    اللذة في العمل تولد كمالاً في الإنجاز .
    قد يجلب الذكاء لصاحبه الكثير من العنا و الذي يصبح عندها الغباء نعمة .
    إذا عاملت شخصاً كما هو،فهو يغدو أسوء حالاً،ولكن إذا عاملته كما يجب أن يكون،فهو يصبح ما يجب أن يكون
    لا شيء أقوى من اللين .(هان سوين – مفكرة صينية)
    الأسف....

    التفاصيل

    امرأة من حلم .
    هيَّ ...
    امرأة تُعلمك كيف تكون بحضرتها ليس رجلاً فقط ...
    بل و شاعراً يتعلم كيف يَعّثُر على لؤلؤة الكلمة المناسبة ؟...
    ليعلقها أقراطاً بأذنيها في الوقت المناسب .
    و بين الرجل فقط و الشاعر فرقْ .
    فرقٌ لا يعرفه ...
    إلا امرأة يعود أجدادها لقبائل تصنع السيف ...
    لترسم البرق على جباه الأعداء .
    تنتسب لقبائل تشرب رحيق المجد ...
    و تُسقي حقول القمح كؤوس المطر .
    امرأة و أنت تحادثه....

    التفاصيل

    مـذكـرات كـاتـب

    خواطر متفرقة .

    ·     الحياة في واقعها شيء و في واقعنا أشياء و أشياء ...
    هي ليست نقمة و ليست نعمة على أحد ما ...
    هي كلوحة كل منا يرسمها بريشته و بأسلوبه الذي يراه ...
    إن رسمناها بريشة أمل و لون تفاؤل كانت نعيماً ...
    و إن رسمناها بريشة يأس و لون تشاؤم كانت لوحةً لجحيمٍ لا يطاق .

    ·     الجسد من السهل سجنه ...
    فهو عندما يُحرق يصبح رماداً من السهل وضعه بقارورة صغيرة ...
    لكن الفكر أكبر من أن تحتويه مساحة مهما بلغ حجمها .

    ·     تُجفف منابع الكلام ...
    تُكسر سيقان الأقلام ...
    و حين نفكر نعرف حتماً ...
    أن الحرية ستولد يوماً طالما هناك إيمان بأن هناك قضية أعمق ...
    و أصدق من حرية جسد .

    ·     أيها الحرف ...
    منحتك أجمل ما بعمري ...
    فهل تمنح من حولي ضياءً لنور محبة ؟.
    أنت النبض في فكري ...
    كما هو النبض لقلبي .

    ·     أيها الحرف ...
    منحتك سهر ليلي و حنيناً يهفو لتقبيل جبينك ...
    فهل تمنحني إنعتاقاً لروحٍ  يكبلها المستحيل ؟.

    ·     أيها الحرف ...
    أعذرني صديقي كتبتك للكثير ...
    أما الآن فأنا أكتبك لك .


                                                                 الفيصل ،


    عدد القرائات:45769


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    العنوان : لعل ما كتبته يثمر الكثير الاسم :سلام 2007-11-23

    ما اجمل الكلام حين يلقى قلوبا تتلقاه وآذنا تسمعه فنغير في حياتنا ما نستطيع ان نغيره نحو السعادة والارتقاء فالكلمة طاقة عظيمة ونعمة كبيرى فهل نستخدمها فعلا كما يفعل هذا القبطان العظيم الذي يبحر بلا مركب الى قلوب وارواح قرائه

    العنوان : خواطر متفرقه الاسم :ALMOSTAHEL 2006-08-10

    عندما تصبح السعاده محصوره على السعداء تصبح حصريا على افواههم فقط

    ايها الحرف....
    طالما اعطيتك حبري ودمي فهل انت ستستمر في الوفاء


    ايها الحرف.......
    اجتهدت كثيرا في ارضائك وانا اثق بقدرتك على الانسحاب عند ما تصل لذروه الاختناق


    ايها الحرف....
    اعذرني فأني عاجزه عن تسديد فواتير حبرك الغالي لك حبي ووفائي.

    العنوان : ثناء الاسم :نوف 2006-07-05

    بعد التحية والسلام
    هذه اول خطوة أخطوها في هذا المكان الشاعري... اعجبني ما خُط هنا وهناك
    ......


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    حياة في الإدارة :
    غازي القصيبي .

    ·    إن عجبي لا ينتهي من أولئك الموظفين الذين يقيمون الدنيا ولا يقعدونها إذا رأوا أن المكتب لا يتناسب و ما يتصورونه لأنفسهم من مكانة .
    ·    إنني أفخر بالفترة الطويلة التي قضيتها بدون طاولة ، و أفخر أكثر بأنني لم أضيع دقيقة واحدة من الدوام ، كنت في المكتبة من الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر من كل يوم .
    ·    المدرس الذي يتمتع ....

    التفاصيل

    رواية الحزام :
    أحمد أبو دهمان .
    الحزام

    شيء من الرواية و لكن بتصرف مني و عذراً للمؤلف

    مدخل :
    ( من لا يعرف نسبه لا يرفع صوته )
    هكذا علمتني القرية قبل كل شيء ...
    في باريس احتميت بقريتي ...
    أحملها كنار لا تنطفيء ...
    القي السلام بصوت مرتفع ... و عندما اكتشف أنهم لا يسمعون ...
    ألقيت السلام على السلام بصوت منخفض ..
    و كتبت ( الحزام ) لألقي السلام بالصوت الذي يمكن أن يسمعوه .

    زوج زوجته :....

    التفاصيل

    27

    مشاركات الزوار
    قصة نتالي والبحر
    هي قصة بنوتة اسمها... نتالي ...
    وصرلها عشرين عام موعودة تزور البحر وماتحقق حلمها حتى صار عمرها عشرين عام
    تبسملها الحظ وراحت عالبحر وعشقت البحر والبحر عشقها ...
    ------------------
    انْوعْدت نتالي عالبحر مشوار ...... عشرين عام بتحلم تشوفو
    بس القدر خلا الوعد ماصار ....... بحكم الزمان وقسوة ظروفو

    وتْ بسّم الحظ بيوم صيفيهِ ........ ت يكون في وعدو لها وافي
    ورقْصِت متل ألحان غني....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018